2020 July 10 - 19 ذیقعده 1441
مقتل 11 من الشرطة الأفغانية واتهام "حركة طالبان" بتنفيذ التفجير
رقم المطلب: ٣٤٠٧ تاریخ النشر: ١٩ شوال ١٤٤١ - ١٤:٤٢ عدد المشاهدة: 22
أنباء » عام
مقتل 11 من الشرطة الأفغانية واتهام "حركة طالبان" بتنفيذ التفجير

قال متحدث شرطة بدخشان سناء الله روحاني، في تصريح للصحافة، إن عبوة ناسفة مزروعة بجانب طريق بمدينة خاش بالولاية، انفجرت أثناء عبور عربة للشرطة، متهما حركة طالبان بتنفيذ التفجير.

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ـ ابنا ـ قتل 11 فردا من الشرطة الأفغانية، فجر السبت، بانفجار عبوة ناسفة بولاية بدخشان شمال شرق البلاد في هجوم نسبه المسؤولون لحركة طالبان.

وقال متحدث شرطة بدخشان سناء الله روحاني، في تصريح للصحافة، إن عبوة ناسفة مزروعة بجانب طريق بمدينة خاش بالولاية، انفجرت أثناء عبور عربة للشرطة، متهما حركة طالبان بتنفيذ التفجير.

وقال العضو في مجلس ولاية بدخشان عبد الله ناجي إن حركة طالبان مسؤولة عن الهجوم.

وحتى الساعة لم تعلق حركة طالبان على التفجير.

ويأتي الهجوم بعد انخفاض وتيرة أعمال العنف عموما في أنحاء أفغانستان في أعقاب وقف لإطلاق النار ضد القوات الأفغانية أعلنته طالبان لثلاثة أيام الشهر الماضي.

ويتهم المسؤولون طالبان بالوقوف وراء عدد من الهجمات الدامية منذ انتهاء الهدنة في 26 أيار/مايو.

ونفذ سلاح الجو الأميركي ضربتين استهدفتا الحركة المتمردة في ولايتين مختلفتين هذا الأسبوع للمرة الأولى منذ انتهاء وقف إطلاق النار.

ووقعت واشنطن اتفاقا تاريخيا مع طالبان في شباط/فبراير الماضي تعهدت فيه بسحب كل جنودها من أفغانستان مقابل ضمانات أمنية من المتمردين.

ويتيح الاتفاق للولايات المتحدة سحب قواتها بحلول منتصف العام المقبل وطي صفحة انتشار عسكري في أفغانستان استمر قرابة عقدين من الزمن.

وامتنعت طالبان بدرجة كبيرة عن شن هجمات عنيفة على مدن منذ الاتفاق لكنها لا تزال تستهدف القوات الأفغانية في الأرياف.

وقال البنتاغون إنه سيواصل شن ضربات دفاعية ردا على هجمات طالبان.




Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة