2020 February 17 - 22 جمادی الثانی 1441
اختطاف جماعي على يد مسلحين في "نقطة أمنية" وهمية شرقي العراق
رقم المطلب: ٣١٨٥ تاریخ النشر: ٠٦ جمادی الثانی ١٤٤١ - ١٢:٥٥ عدد المشاهدة: 16
أنباء » عام
اختطاف جماعي على يد مسلحين في "نقطة أمنية" وهمية شرقي العراق

تعرضت مناطق متفرقة من شمال وغرب البلاد، مؤخرا، لهجمات إرهابية عديدة، استهدفت النقاط الأمنية والقوات التي تحمي الحقول النفطية لاسيما في كركوك، وصلاح الدين، شمال بغداد.

وفقا لما أفادته وكالة أهل البيت (ع) للأنباء ـ ابنا ـ كشف عضو المفوضية العليا لحقوق الإنسان العراقية، علي البياتي، اليوم الجمعة 31 يناير/كانون الثاني، عن اختطاف مواطنين مسافرين، على يد مسلحين نصبوا نقطة أمنية وهمية، على الطريق في ديالى، شرقي البلاد.

وأوضح البياتي أن سبعة مواطنين اختطفوا قرب منطقة حوض حمرين في محافظة ديالى، شرقي العراق، على مسلحين مجهولين نصبوا كمينا بنقطة وهمية، مساء أمس الخميس.

ونوه البياتي إلى معلومات وردت عن العثور على جثة أحد المختطفين السبعة، وكانوا في طريقهم إلى محافظة كركوك، شمال العاصمة بغداد.

وبيّن البياتي أن اثنين من المختطفين، من أهالي منطقة "قره تبة"، واثنين من ناحية السعدية، واثنين من جلولاء، وواحد من القوشجية، والسابع من قضاء خانقين، في ديالى.

ورجح عضو المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، على الأغلب، أن عناصر "داعش" الإرهابي، وراء هذه العملية، متداركا، لكن حتى الآن لم تعلن نتائج التحقيقات حيث تجري الأجهزة الأمنية حملة تفتيش واسعة للعثور على المختطفين.

وشهدت محافظة ديالى الواقعة شرقي العراق، في 14 يناير/كانون الثاني الجاري، سقوط 3 قذائف هاون في بساتين قرية الرعاية ضمن منطقة السادة في ناحية العبارة بقضاء بعقوبة مركز المحافظة.

واختطف مواطنان اثنان أحدهما منتسب في قوات الأمن التابعة للاتحاد الوطني الكردستاني، في العاشر من ديسمبر/كانون الأول الماضي، أيضا على يد مسلحين مجهولين نصبوا كميا في نقطة أمنية وهمية على الطريق بين ديالى وكركوك.

وتعرضت مناطق متفرقة من شمال وغرب البلاد، مؤخرا، لهجمات إرهابية عديدة، استهدفت النقاط الأمنية والقوات التي تحمي الحقول النفطية لاسيما في كركوك، وصلاح الدين، شمال بغداد.

وأعلن العراق، في ديسمبر/كانون الأول 2017، تحرير كامل أراضيه من قبضة تنظيم "داعش" بعد نحو 3 سنوات ونصف من المواجهات مع التنظيم الإرهابي الذي احتل نحو ثلث البلاد.

وتواصل القوات الأمنية العراقية عمليات التفتيش والتطهير وملاحقة فلول "داعش" في أنحاء البلاد، لضمان عدم عودة ظهور التنظيم وعناصره الفارين مجددا.




Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة