2018 November 18 - يکشنبه 27 آبان 1397
رجال پايه 9 : اشكال مرحوم خوئي ره بر قاعده مشايخ الثقات
کد مطلب: ٦٧٩٧ تاریخ انتشار: ٠٣ خرداد ١٣٩٣ تعداد بازدید: 1390
آموزش رجال » رجال پايه 9
رجال پايه 9 : اشكال مرحوم خوئي ره بر قاعده مشايخ الثقات

 
 (3)
ما تثبت به الوثاقة أو الحسن ـ 6
«التوثيقات العامّة»
 
 
7 ـ ما هو الإشكال علي حجيّة مراسيل هؤلاء الثقات، وما هو الجواب عنه؟
7 ـ مرّ بأنّ ثلّة من الفقهاء كالمحقّق، والشهيد الثاني، والمقدّس الأردبيلي، وصاحب المدارك، ذهبوا إلي عدم حجيّة مراسيل ابن أبي عمير، وصفوان، والبزنطي.
وقد ذكر الشهيد الثاني والمحقّق الخوئي وجوهاً في عدم حجيّة مراسيل هؤلاء الثقات، ونحن ننقل ما استشكل به المحقّق الخوئي وما أجاب به شيخنا المحقق السبحاني ملخّصاً :راجع: معجم رجال الحديث: 1/64، وكليات في علم الرجال: 229 ـ 233.
الإشكال الأوّل: لو كانت التسوية بين مراسيل هؤلاء الثقات ومسانيد غيرهم صحيحة عليهم السلام لذكر في كلام أحد من القدماء عليهم السلام فمن المطمأنّ به، أنّ منشأ هذه الدعوي هو دعوي الكشّي الإجماع علي تصحيح ما يصحّ عن هؤلاء، كما أنّ الشيخ أيضاً عمّمه لغيرهم بقوله: «وغيرهم من الثقات».
مضافاً إلي أنّ الشيخ نفسه ردّ في مواضع، رواية ابن أبي عمير للإرسال.
أجاب عنه شيخنا المحقّق السبحاني راجع: كليّات في علم الرجال: 229.: إنّما تصحّ تلك الدعوي، لو وصل إلينا شيء من كتبهم الرجاليّة، والمفروض أ نّه لم يصل إلينا منها سوي كتاب الكشّي، الذي هو أيضاً ليس أصل الكتاب عليهم السلام بل هو ما اختاره الشيخ منه، وغير رجال البرقي.
فمراد الشيخ من التعميم إلي غيرهم من الثقات، هم المعروفون بالرواية عن الثقات، كجعفر بن بشير، والزعفراني، والطاطَري.
وأمّا مخالفة الشيخ نفسه في موارد من التهذيب والاستبصار عليهم السلام فإنّه ألّفهما في أوائل شبابه، ولم يكن عند ذلك واقفاً علي سيرة الأصحاب في مراسيل هؤلاء، وألّف كتاب «العدّة» في أواخر عمره، ووقف علي الاُصول المؤلّفة في عصر الأئمّة(عليهم السلام) وسيرة الأصحاب.



 




Share
* نام:
* پست الکترونیکی:
* متن نظر :
* کد امنیتی:
  

آخرین مطالب
صفحه اصلی | تماس با ما | آرشیو | جستجو | پیوندها | لیست نظرات | درباره ما | فروشگاه | طرح پرسش | گنجینه ولایت | نسخه موبایل | آثار و تألیفات | العربیة | اردو | English