2018 November 18 - يکشنبه 27 آبان 1397
رجال پايه 9 : اقسام حديث، الفاظ دال بر وثاقت و مدح
کد مطلب: ٦٧٧٨ تاریخ انتشار: ٢٢ خرداد ١٣٩٣ تعداد بازدید: 1717
آموزش رجال » رجال پايه 9
رجال پايه 9 : اقسام حديث، الفاظ دال بر وثاقت و مدح

 
 (15)
أقسام الحديث
 
 
61 ـ ما هي الألفاظ الدالّة علي الوثاقة أوالمدح
62 ـ ما هو المراد من «عين» وهل تدلّ علي الوثاقة أم لا؟
63 ـ ما هو المراد من «وجه» وهل هي تدلّ علي الوثاقة أم لا؟
64 ـ ما هو المراد من قولهم: «ثبت»؟
 
 
61 ـ ما هي الألفاظ الدالّة علي الوثاقة أوالمدح
لمّا كان الملاك في قبول رواية الراوي وعدمه، وثاقته أو عدم وثاقته، فلابدّ من بيان الألفاظ التي تدلّ علي الوثاقة والضعف ومايستظهر منها حسن حال الراوي أو عدم الاعتناء بشأنه.
* الألفاظ الدالّة علي الوثاقة أو المدح:
قد قسّم الشهيد الثاني ما يدلّ علي كون الراوي عادلا إلي: صريح وغير صريح فعدّ من الصريح:
عدل، ثقة، حجّة (أي ما يحتجّ بحديثه)، صحيح الحديث.
وعدّ من غير الصريح: متقِن، ثَبَت (بمعني معتمد في النقل) قد ذكر المحقّق الكلباسي لها معان متعدّدة ثمّ قال: الوجه الوجيه أ نّه بمعني المعتمد في النقل. راجع سماء المقال بتحقيقنا: 2/183.، حافظ، ضابط، يحتج بحديثه، صدوق (مبالغة في الصدق)، محلّه الصدق، يكتب حديثه، يُنظر فيه (أي في حديثه بمعني أ نّه لا يطرح بل يُنظر فيه ويُختبر حتّي يعرف فلعلّه يقبل)، لا بأس به (بمعني أ نّه ليس بظاهر الضعف)، شيخ جليل، صالح الحديث، مشكور، خيّر، فاضل، خاصّ، ممدوح، زاهد، عالم، صالح، قريب الأمر، مسكون إلي روايته. الرعاية: 203.
 
 
62 ـ ما هو المراد من «عين» وهل تدلّ علي الوثاقة أم لا؟
قال المحقّق الكلباسي: إنّ «العين» المذكورة في تراجيم الرواة إمّا مأخوذ من العين الباكية أو الربيئة، أو الميزان، إلي أن قال: والتحقيق أ نّه بمعني سيّد القوم وكبيرهم ورئيسهم وشريفهم وصاحب جاههم ومرتبتهم كما قال في الصحاح: وعين القوم أشرافهم، وقال في المصباح: وأعيان الناس أشرافهم. راجع سماء المقال بتحقيقنا: 2/262 ـ 265.
الظاهر أ نّه تدلّ علي الوثاقة كما عليه السيّد الداماد الرواشح السماويّة: 60. والمولي التقي المجلسي روضة المتّقين 14/45، في ترجمة الحسن بن علي بن زياد. والمحقّق القمّي قوانين الاُصول: 485.والإسترآبادي. منهج المقال: 103.
 
 
63 ـ ما هو المراد من «وجه» وهل هي تدلّ علي الوثاقة أم لا؟
الظاهر أنّ كلمة «وجه» بمعني السيّد، وذوي الوجاهة، كما قال في المصباح: وجوه القوم أي ساداتهم المصباح المنير: 2/649.
وفي مجمع البحرين: والوجه والجاه: القدر والمنزلة، وقد وجُه الرجل، أي: صار ذا جاه وقدر. مجمع البحرين: 6/366.
وهي في الدلالة علي الوثاقة نحو لفظة «عين».
 
 
64 ـ ما هو المراد من قولهم: «ثبت»؟
لم نجد هذه الكلمة في كتابي الشيخ علي ما فحّصنا. و ذكرها النجاشي في موارد ونقل عنه العلاّمة وابن داود :
1 ـ الحسن بن عليّ بن النعمان: «ثقة ، ثبت». رجال النجاشي: 40 رقم81.
2 ـ الحسين بن اشكيب: «ثقة ، ثقة ، ثبت». رجال النجاشي: 44 رقم88.
3 ـ عبد اللّه بن محمد الأسدي: «ثقة ، ثقة ، ثبت». رجال النجاشي: 226 رقم595.
4 ـ عليّ بن محمد بن عليّ بن عمر: «كان ثقة في الحديث ، واقفاً في المذهب ثبتاً ، معتمداً علي مايرويه». رجال النجاشي: 259 رقم679 و الخلاصة: 100 رقم44.
5 ـ عليّ بن إبراهيم بن هاشم: «ثقة في الحديث ، ثبت ، معتمد ، صحيح الحديث». رجال النجاشي: 260 رقم680 ، الخلاصة: 100 رقم45 و رجال ابن داود: 237 رقم998.
6 ـ عبد الرحمن بن الحجّاج البجلي: «كان ثقة ، ثقة ، ثبتاً ، وجهاً». رجال النجاشي: 238 رقم630 ، الخلاصة: 113 رقم5 و رجال ابن داود: 252 رقم1075.
7 ـ عليّ بن النعمان: «كان عليّ ثقة ، وجهاً ، ثبتاً ، صحيحاً ، واضح الطريقة». رجال النجاشي: 274 رقم719 و الخلاصة: 95 رقم25.
8 ـ محمد بن عبد اللّه بن محمد: «كان في أوّل أمره ثبتاً ، ثمّ خلط به». رجال النجاشي: 369 رقم1059 ، الخلاصة: 256 رقم53 و رجال ابن داود: 505 رقم447.
وفي عبد اللّه بن سنان: «قيل أ نّه روي أبي الحسن (عليه السلام) وليس بثبت». رجال النجاشي: 214 رقم 558. كذا في عبد اللّه بن مسكان. رجال النجاشي: 214 رقم559.
قد استعملت كلمة «ثبت» عند اللغويّين في معان:
1 ـ «الحجّة» و«البيّنة»:كما عن ابن أثير: «الثَبَت ـ بالتحريك ـ الحجّة والبيّنة، وثابت القلب ، والذي لا يزلّ لسانه عند الخصومات. النهاية في غريب الحديث:1/206، مادّة «ثبت».
2 ـ والثقة: كما عن الفيروزآبادي: «الأثبات: الثقات ... الصحاح:1/245، مادّة ثبت
3 ـ والعادل الإمامي الضابط: كما عن الجوهري: ... ورجل ثَبَت أيضاً ، بفتحتين إذا كان عدلاً إماميّاً ضابطاً ، فتأمّل(القاموس المحيط: 1/150 والمصباح المنير: 1/110.). ويظهر جملة ممّا ذكر، ممّا ذكره في المجمع مجمع البحرين: 2/196 ، مادّة: ثبت.
واختلف في المراد منها في إصطلاح الرجاليّين علي أقوال.
الأوّل: أ نّه يحتجّ بحديثه: كما عن الشهيد الثاني حيث قال: «إنّه يحتجّ بحديثه ، وهو أعمّ من العدالة عليهم السلام لأنّه يجامع ضعف الرواية ، وإن كان من صفات الكمال ، لظهور أ نّه قد يحتجّ بالرواية الضعيفة ، إذا إنجبرت بالخارج». الدراية: 76.
الثاني: أ نّه حجّة: كما عن السيّد الداماد بقوله: «ومن ألفاظ التوثيق والمدح: ثقة ، ثَبَت ، بالتحريك أي: حجّة» الرواشح السماويّة: 60 ، الراشحة الثانية عشر.. ويستفاد من كلامه بأنّه أقوي الألفاظ في التوثيق.
الثالث: أ نّه محكم غير مخلّط: نظراً إلي ما يشهد به التتبّع في كلماتهم ، كما يرشد إليه ذكره النجاشي في ترجمة محمد بن عبداللّه، من أ نّه كان في أوّل أمره ثبتاً ثمّ خلّط. رجال النجاشي: 396 رقم1059.
ولا يدلّ علي العدالة كما هو واضح ، وهو المحكيّ عن بعض الأساطين.
الرابع: أ نّه المعتمد في النقل.
كما في ترجمة علي بن إبراهيم بن هاشم: «ثقة في الحديث، ثبت، معتمد». رجال النجاشي: 260 رقم680.
وكذا في ترجمة الكليني: «من أ نّه من أوثق الناس وأثبتهم في الحديث». رجال النجاشي: 377 رقم1026.
وما في سهل بن زياد: «من أ نّه لم يكن بكلّ الثبت في الحديث». رجال النجاشي: 192 رقم513.
 
 
التمارين:
وفي الكافي: «محمد بن يحيي، عن محمد بن موسي، عن العبّاس بن معروف، عن ابن أبي نجران، عن عبد اللّه بن سنان، عن ابن أبي يعفور، عن أبي حمزة، عن أبي جعفر (عليه السلام) قال: قال له رجل: كيف سمّيت الجمعة؟ قال: إنّ اللّه عزّ وجلّ جمع فيها خلقه لولاية محمد ووصيّه في الميثاق، فسمّاه يوم الجمعة عليهم السلام لجمعه فيه خلقه». الكافي: 3/415 ح7.
* من هو المراد من محمد بن موسي؟
* ما ذا نقل النجاشي: في ضعف محمد بن موسي وما هو رأي السيّد الخوئي فيه؟
* ما ذا قيل: في مكانة العباس بن معروف؟



 




Share
* نام:
* پست الکترونیکی:
* متن نظر :
* کد امنیتی:
  

آخرین مطالب
صفحه اصلی | تماس با ما | آرشیو | جستجو | پیوندها | لیست نظرات | درباره ما | فروشگاه | طرح پرسش | گنجینه ولایت | نسخه موبایل | آثار و تألیفات | العربیة | اردو | English