Friday 20 October 2017
Did “Umar Ibn Khattab” insult Hadrat “Fatimah” [AS]?
ID: 485 Publish Date: 25 December 2016 - 13:42 Count Views: 413
Question & Answer » Shia
Did “Umar Ibn Khattab” insult Hadrat “Fatimah” [AS]?

Description:

Please send me the story of attacking Hadrat “Ali” [AS]’s house and beating Hadrat “Fatimah” [AS] written in Shia and Sunni books. I want to give it to a Sunni person who told me: if you prove me that “Umar” has insulted Hadrat “Fatimah” [AS], I’ll give up on being Sunni!!!

Response:

It’s amongst definitive matters of the history that “Umar” has insulted Hadrat “Fatimah” [AS].

Narratives written in Sunni book regarding assaulting Hadrat “Fatimah” [AS]’s house are divided to several parts.

1: menace to burn the house:

ذكرالطبري: باسناده عن زياد بن كليب قال: أتي عمر بن الخطاب منزل عليّ وفيه طلحة والزبير ورجال من المهاجرين فقال: واللّه لأحرقنّ عليكم أو لتخرجنّ إلي البيعة»، فخرج عليه الزبير مصلتاً بالسيف فعثر فسقط السيف من بده فوثبوا عليه فأخذوه.

“Tarikh Tabari”- vol. 2,p 443

وابن أبي الحديد: عن سلمة بن عبد الرحمان قال: فجاءعمر اليهم فقال: «والذي نفسي بيده لتخرجنّ إلي البيعة أو لأحرقنّ البيت عليكم .

“Comments on the Peak of Eloquence”- vol. 1, p 443

2: bringing fire tools and second caliph’s incuriosity to people’s protest:

وابن قتيبة: قال: ... وقال عمر: والذي نفس عمر بيده لتخرجنّ أو لأحرقنّها علي من فيها! فقيل له: يا أباحفص إنّ فيها فاطمة!! فقال: وإن.

“Al-Imamate and policy”- vol. 1, p 12

3: bringing fire tools and verbal conflict between Hadrat “Fatimah” [AS] and second caliph “Umar ibn Khattab”:

البلاذري: باسناده عن سليمان التيمي وعن ابن عون: إنّ أبابكر أرسل إلي علي(عليه السلام)يريد البيعة فلم يبايع، فجاء عمر ومعه فتيلة فتلقّته فاطمة علي الباب، فقالت فاطمة: يابن الخطاب! أتراك محرقاً عليّ بابي؟ قال نعم: وذلك أقوي فيما جاء به أبوك.

“Genealogies of the Nobles”- vol. 1, p 586

أبو الفداء: قال: ... فأقبل عمر بشيء من نار علي أن يضرم الدار، فلقيته فاطمة رضي اللّه عنها وقالت: إلي أين يابن الخطاب؟ أجئت لتحرق دارنا؟ قال: نعم.

Tarikh abi al-Fada’- vol. 1, p 164

وابن عبد ربّه: الذين تخلّفوا عن بيعة أبي بكر: عليّ والعباس، والزبير، وسعد بن عبادة، فأمّا علي والعباس والزبير فقعدوا في بيت فاطمة حتّي بعث اليهم أبو بكر عمر بن الخطاب ليخرجوا من بيت فاطمة وقال له: إن أبوا فقاتلهم. فأقبل عمر بقبس من نار علي أن يضرم عليهم الدار فلقيته فاطمة فقالت: يابن الخطاب! أجئت لتحرق دارنا؟ قال: نعم.

“Al-Aqd al-Farid”- vol. 5, p 12

4: second’s caliph assaults Hadrat “Fatimah” [AS]:

الشهرستاني: عن الجاحظ: إنّ عمر ضرب بطن فاطمة عليها السلام يوم البيعة حتّي ألقت الجنين من بطنها وكان عمر يصيح: إحرقوا دارها بمن فيها، وماكان في الدار غير عليّ وفاطمة والحسن والحسين وزينب(عليهم السلام).

“Al-Milal wa al-Nihal”- vol. 1, p 57

قال المسعودي: فهجموا عليه وأحرقوا بابه، واستخرجواه منه كرهاً، وضغطوا سيّدة النساء بالباب حتّي أسقطت محسناً.

“Ithbat al-Wsilah”- p 143

قال ابن حجر العسقلاني: إنّ عمر رفس فاطمة حتّي أسقطت بمحسن.

“Lisan al-Mizan”- vol. 1, p 268

Many narratives have been quoted from Sunni and Shia that “Fatimah” [AS]’s anger is prophet [PBUH]’s anger and prophet [PBUH]’s anger is god’s anger:

عن علي رضي اللّه عنه قال: قال رسول اللّه صلي اللّه عليه وآله وسلم لفاطمة: «إنّ اللّه يغضب لغضبك، ويرضي لرضاك . هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه .

“Al-Mustadarak”- vol. 3, p 203 // al-Mu’jam al-Kabir from “Tabarani”- vol. 1, p 108 /// “Alkamil” from “Abdulalh ibn Udai”- vol. 2, p 351 // “The History of Damascene”- vol. 3, p 156 /// “Asad al-Ghabbah”- vol. 5, p 522 // “Mizan al-I’tidal”- vol. 2, p 492 // “Al-Isabat”- vol. 8, p 265 // “Tahzib al-Tahzib”- vol. 21, p 392

عن المِسْوَر بن مَخْرَمَة أنّ رسول اللّه صلي اللّه عليه وسلم قال: «فاطمة بَضْعَة منّي فمن أغضبها أغضبني .

“Sahih al-Bukhari”- vol. 4, p 210

عن المسور بن مخرمة قال قال رسول اللّه صلي اللّه عليه وسلم: «إِنَّمَا فَاطِمَةُ بَضْعَةٌ مِنِّي يُؤْذِينِي مَا آذَاهَا .

“Sahih Muslim”- vol. 7, p 141

And it’s amongst certain issues in the history that Hadrat “Fatimah” [AS] was angry with “Umar Ibn Khattab” and his companion by the end of her life and never forgave them.

“Muhammad ibn Isma’il Bukhari” writes:

فغضبت فاطمة بنت رسول اللّه صلي اللّه عليه وسلم فهجرت ابا بكر فلم تزل مهاجرته حتي توفيت.

“Ibn Qutaybah” has quoted that when “Abu-Bakr” and “Umar” visited Hadrat “Fatimah” [AS], she told them that she puts curse on them after each prayer by end of her life.

واللّه لأدعونّ اللّه عليك في كلّ صلاة أصلّيها .

From the perspective of Shias’ narratives, it’s a certain matter that “Umar ibn Khattab” is the murderer of Hadrat “Fatimah” [AS], we just mention to one narrative:

وكان سبب وفاتها : أن قنفذا مولي عمر لكزها بنعل السيف بأمره ، فأسقطت محسنا ومرضت من ذلك مرضا شديدا ، ولم تدع أحدا ممن آذاها يدخل عليها .

The reason of Hadrat “Fatimah” [AS]’s martyrdom is that “Qunfuz” the slave of “Umar ibn Khattab” beat Hadrat “Fatimah” [AS]’s by scabbard at the instruction of “Umar” and caused “Muhsen” to get aborted and Hadrat “Fatimah” to get sick severely. During her illness, she didn’t let any of those who had bothered her to visit her.

“Dala’il al-Imamate”- v 2, // “Al-Sirat al-Mustaqim”- vol. 25, p 3

 

 

 



Share
* Name:
* Email:
* Comment :
* Security code:
  

Latest Articles
Most Comments
Most viewed
Index | Contact us | Archive | Search | Link | List Comments | About us | RSS | Mobile | urdu | فارسی | العربیة |