2022 May 19 - 17 شوال 1443
هل ورد في روايات اهل السنة، ثواب للبكاء في عزاء اهل البيت عليهم السلام؟
رقم المطلب: ٤٥٨٠ تاریخ النشر: ٠١ شعبان ١٤٤٣ - ١٦:٤٧ عدد المشاهدة: 291
الأسئلة و الأجوبة » الامام الحسین (ع)
هل ورد في روايات اهل السنة، ثواب للبكاء في عزاء اهل البيت عليهم السلام؟

هل ورد في روايات اهل السنة، ثواب للبكاء في عزاء اهل البيت عليهم السلام؟

توضيح السؤال

حسب الروايات المعتبرة التي صدرت عن الائمة المعصومين عليهم السلام في المصادر المختلفة الروائية عند الشيعة، للبكاء، اقامة العزاء و الأسي في مصيبة اهل البيت (عليهم السلام) لاسيما سيد الشهداء الإمام ابي عبد الله الحسين (عليه السلام) ثواب و اجر من دون حد؛ السؤال هنا انه يوجد في روايات اهل السنة ايضا للبكاء في اقامة العزاء لاهل البيت (عليهم السلام) علي وجه العموم و في مصيبة الامام الحسين(ع) علي وجه الخاص ثواب و اجر او لا؟

الجواب

كما ذكر في توضيح السؤال، ذُكر الثواب في الروايات المعتبرة عند الشيعة للبكاء، لاقامة العزاء، و حتي مجرد الحزن و الأسي. كذلك في مصادر اهل السنة من جملتها في كتاب «فضائل الصحابة»، نقل احمد بن حنبل رئيس مذهب الحنابلة رواية صحيحة السند عن الامام الحسين (عليه السلام) انه اعتبر ثواب و اجر دمعة واحدة في عزاء اهل البيت (عليهم السلام) الدخول في الجنة.

رواية احمد بن حنبل في ثواب الدمعة

نص رواية احمد بن حنبل، بسند صحيح هكذا:

حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ إِسْرَائِيلَ، قَالَ: رَأَيْتُ فِي كِتَابِ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ حَنْبَلٍ رَحِمَهُ اللَّهُ بِخَطِّ يَدِهِ، نا أَسْوَدُ بْنُ عَامِرٍ أَبُو عَبْدِ الرَّحْمَنِ، قثنا الرَّبِيعُ بْنُ مُنْذِرٍ، عَنْ أَبِيهِ، قَالَ: كَانَ حُسَيْنُ بْنُ عَلِيٍّ، يَقُولُ: مَنْ دَمَعَتَا عَيْنَاهُ فِينَا دَمْعَةً، أَوْ قَطَرَتْ عَيْنَاهُ فِينَا قَطْرَةً، أَثْوَاهُ اللَّهُ عز وجل الْجَنَّةَ.

فضائل الصحابة لابن حنبل، ج2، ص675، ح1154

اسانيد اخري لهذه الرواية:

هذه الرواية ذكرها علماء اخر من اهل السنة في كتبهم بهذه العبارة و صرحوا بأن  احمد بن حنبل ذكرها في كتاب «المناقب»:

1. محب الدين الطبري:

عن الربيع بن منذر عن أبيه قال كان حسين بن علي رضي الله عنهما يقول من دمعت عيناه فينا دمعة أو قطرت عيناه فينا قطرة آتاه الله عز وجل الجنة. أخرجه أحمد في المناقب.

ذخائر العقبي في مناقب ذوي القربي، ج 1، ص 19، محب الدين أحمد بن عبد الله الطبري المتوفي: جمادي الآخرة / 694هـ ، دار النشر : دار الكتب المصرية - ...مصر.

2. ملا علي القاري:

أخرج أحمد في المناقب عن الربيع بن منذر عن أبيه قال : كان حسن بن علي يقول : من دمعت عيناه فينا دمعة أو قطرت عيناه فينا قطرة آتاه الله عز وجل الجنة .

ملا علي القاري، نور الدين أبو الحسن علي بن سلطان محمد الهروي (المتوفي1014هـ)، مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح، ج 11، ص315، تحقيق: جمال عيتاني، ناشر: دار الكتب العلمية - لبنان/ بيروت، الطبعة: الأولي، 1422هـ - 2001م .

3. القندوزي الحنفي:

القندوزي الحنفي ذكر هذه الرواية في موضعين من كتابه هكذا:

و عن الحسين بن علي (رضي الله عنهما) قال : من دمعت عيناه فينا دمعة أو قطرت عيناه فينا قطرة بوأه الله (عز وجل) الجنة. ( أخرجه أحمد في المناقب ) .

القندوزي الحنفي، الشيخ سليمان بن إبراهيم (المتوفي1294هـ) ينابيع المودة لذوي القربي، ج 2 ، ص 117 و ص373، تحقيق: سيد علي جمال أشرف الحسيني، ناشر: دار الأسوة للطباعة و النشرـ قم، الطبعة:الأولي1416هـ .

4. السخاوي الشافعي:

هو أيضا في كتاب «استجلاب ارتقاء الغرف بحب أقرباء الرسول ذوي الشرف» نقل هذه الرواية هكذا:

قال : وعن الحسين بن علي رضي الله عنهما قال : من دمعت عيناه فينا أو قطرت عيناه فينا قطرة آتاه الله عز وجل الجنة . أخرجه أحمد في «المناقب» .

السخاوي، شمس الدين محمد بن عبد الرحمن (المتوفي: 902 هـ.ق)، استجلاب ارتقاء الغرف بحب أقرباء الرسول ذوي الشرف ، ج 1، ص431-432، حديث 160، تحقيق : خالد بن احمد الصُّمِّي بابطين، ناشر: دار البشائر الإسلامية ، عربستان.

5. احمد بن صالح بن أبي الرجال:

هو نقل في كتاب مطلع البدور و مجمع البحور، هذه الرواية هكذا:

و لأحمد في مناقبه عن الحسين - عليه السلام -:من دمعت عيناه فينا قطرة آتاه الله تعالي الجنة .

أحمد بن صالح بن أبي الرجال، مطلع البدور ومجمع البحور، جزء 1 ، ص 15، تحقيق: عبد السلام عباس الوجيه، محمد يحيي سالم عزان ، مركز التراث والبحوث اليمني.

من الجدير للذكر ان المؤلف بعد نقل هذه الرواية يقول:

والأحاديث في (هذا) المعني كثيرة.

الي هنا ثبت ان خمسة من علماء اهل السنة نقلوا هذه الرواية في كتبهم عن احمد بن حنبل و لا احد منهم يرد علي نصها أو سندها اشكال و ايراد.

توثيق رواة السند بيد محقق كتاب «فضائل الصحابة»

محقق كتاب (فصائل الصحابة) « وصي الله بن عباس» في حاشية الكتاب يقول حول رواة سند الرواية هكذا:

(1154) احمد بن اسرائيل شيخ القطيعي لم اجده والباقون ثقات.

فضائل الصحابة لابن حنبل، ج 2، ص 675، ح1154

حسب عبارة محقق الكتاب، غير «احمد بن اسرائيل» بقية رواة السند، هم موثقون. الحال اذا يثبت توثيق «احمد بن اسرائيل» ايضا، فتكون الرواية صحيحة. بناء علي هذا، من اللازم في البداية ان نبحث حول اسمه ثم ذكر شرح حاله و توثيقه حسب رؤية علماء اهل السنة.

الف: ذكر اسماء «احمد بن اسرائيل» في كلمات علماء اهل السنة:

نري بعد الفحص في كلمات علماء اهل السنة ان «احمد بن اسرائيل» ممن ذكروه بأسماء عديدة، كل منها تثبت نسبته الي اجداده و رجوع كلها الي شخص واحد.

1. ابو الفرج ابن الجوزي:

ابن الجوزي ذكر «لاحمد بن اسرائيل» ثلاثة اسماء و يقول:

أبو بكر أحمد بن سليمان بن الحسن النجار روي عنه أبو حفص بن شاهين وهو أحمد بن سلمان بن الحسن بن إسرائيل بن يونس روي عنه ابن شاهين أيضا فنسبه إلي جد جده وهو أحمد بن إسرائيل الذي روي عنه أبو بكر بن مالك القطيعي.

تلقيح فهوم أهل الأثر، ج1، ص369 ، أبي الفرج عبد الرحمن ابن الجوزي المتوفي: 597هـ ، دار النشر : شركة دار الأرقم بن أبي الأرقم - بيروت - 1997 ، الطبعة : الأولي

2. الخطيب البغدادي:

الخطيب البغدادي عرفه باربعة اسماء هكذا:

ذكر أبي بكر أحمد بن سلمان بن الحسن النجاد.

قد ذكرنا بعض حديثه فيما تقدم، وهو أَحْمَد بن يونس القطيعي، الذي روي عنه عمر بن أَحْمَد بن شاهين.

بعد هذه الفقرة يذكر هذه الرواية التي فيها اسم «احمد بن يونس القطيعي :

أَخْبَرَنَا الْقَاضِي أَبُو بَكْرٍ مُحَمَّدُ بْنُ عُمَرَ الدَّاوُدِيُّ، أَخْبَرَنَا عُمَرُ بْنُ أَحْمَدَ الْوَاعِظُ، حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ يُونُسَ الْقَطِيعِيُّ، حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ شَاذَانَ، حَدَّثَنَا مُعَلَّي، حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ الْمُبَارَكِ، عَنْ يُونُسَ، عَنِ الزُّهْرِيِّ، قَالَ: حَدَّثَنِي سَهْلُ بْنُ سَعْدٍ، عَنْ أُبَيِّ بْنِ كَعْبٍ، قَالَ: كَانَتِ الْفُتْيَا: الْمَاءُ مِنَ الْمَاءِ رُخْصَةً فِي أَوَّلِ الإِسْلامِ، ثُمَّ أُحْكِمَ الأَمْرُ، وَنَهَي عَنْهُ .

بعد نقل الرواية، عرف «احمد بن سلمان النجاد» مرة اخري بخصائص اجداده هكذا:

هو أَحْمَد بن سلمان بن الحسن بن إسرائيل بن يونس، فنسبه عمر إلي جد جده. وهو أَحْمَد بن إسرائيل، الذي روي عنه أبو بكر بن مالك القطيعي

موضح أوهام الجمع والتفريق، ج1، ص 464 ، أحمد بن علي بن ثابت الخطيب البغدادي المتوفي: 463 ، دار النشر : دار المعرفة - بيروت - 1407 ، الطبعة : الأولي ، تحقيق : د. عبد المعطي أمين قلعجي

حسب هذه العبارة من الخطيب البغدادي، يكون «الحسن» الجد الاول، «اسرائيل» الجد الثاني و «يونس» الجد الثالث لهذا الراوي. بناء علي هذا، تعريف الكامل له هكذا «أَحْمَد بن سلمان بن الحسن بن إسرائيل بن يونس»؛ لكن البعض عرفه باسم جده الثاني «احمد بن اسرائيل» و البعض باسم جده الثالث «احمد بن يونس» الذي في النهاية مقصود الكل شخص واحد.

احمد بن حنبل في كتاب «فضائل الصحابة» ينقل عن «احمد بن اسرائيل» رواية اخري ايضا:

حدثني أحمد بن إسرائيل قثنا محمد بن عثمان قثنا زكريا بن يحيي الكسائي نا يحيي بن سالم نا أشعث بن عم حسن بن صالح وكان يفضل عليه نا مسعر عن عطية العوفي عن جابر بن عبد الله الأنصاري قال قال رسول الله صلي الله عليه وسلم مكتوب علي باب الجنة محمد رسول الله علي أخو رسول الله قبل ان تخلق السماوات بالفي سنة.

فضائل الصحابة لابن حنبل، ج 2، ص 668، ح1140

من الجدير للذكر ان محقق الكتاب، يذكر رأيه في كل الرواة لهذا الحديث لكن لم يبدي رأيه في «احمد بن اسرائيل».

3. عبدالكريم السمعاني:

السمعاني من علماء النسب عند اهل السنة يعتبر «احمد بن اسرائيل» من علماء فقه الحنابلة و يصرح انه كان يفتي علي اساس فقه احمد بن حنبل و كان تلميذ عبدالله بن احمد بن حنبل و بعض آخرين:

النجاد: بفتح النون والجيم المشددة وفي اخرها الدال المهملة هذه الحرفة مشهورة والمعروف بها أبو بكر أحمد بن سلمان بن الحسن بن إسرائيل بن يونس الفقيه الحنبلي المعروف بالنجاد من أهل بغداد كان له في جامع المنصور يوم الجمعة حلقتان قبل الصلاة وبعدها إحداهما للفتوي في الفقه علي مذهب أحمد بن حنبل والأخري لإملاء الحديث وهو ممن اتسعت رواياته وانتشرت أحاديثه

سمع الحسن بن مكرم البزاز ... وعبد الله بن أحمد بن حنبل وقوما يطول ذكرهم

وكان ولادته في سنة ثلاث وخمسين ومئتين ومات في سنة ثمان وأربعين وثلاثمائة

السمعاني، أبي سعيد عبد الكريم بن محمد ابن منصور التميمي (المتوفي562هـ)، الأنساب، ج 5، ص457، تحقيق: عبد الله عمر البارودي، دار النشر: دار الفكر - بيروت ، الطبعة : الأولي 1998م

ب: توثيقات «احمد بن اسرائيل» حسب رأي علماء اهل السنة

بعد ما عرفنا اسم و نسب «احمد بن اسرائيل» ندرس توثيقاته و مدحه في كلمات علماء اهل السنة:

1. تصحيح الحاكم النيسابوري (المتوفي405 هـ)

الحاكم النيسابوري، من ابرز علماء علم الرجال و الحديث عند اهل السنة، في كثير من الموارد، صحح الروايات التي في سندها«احمد بن اسرائيل»، و هذا الأمر يبين ان هذا الراوي حسب رأيه معتبر و موثق. الرواية المذكورة في الذيل من نماذج الروايات التي صححها الحاكم فهي هكذا:

حدثنا أحمد بن سلمان بن الحسن النجاد الفقيه إملاء ببغداد حدثنا الحسن بن مكرم البزاز حدثنا عثمان بن عمر حدثنا علي بن المبارك عن يحيي بن أبي كثير عن عكرمة عن بن عباس رضي الله عنهما قال قضي رسول الله صلي الله عليه وسلم في المكاتب أن يقتل بدية الحر علي قدر ما أدي منه قال يحيي قال عكرمة عن بن عباس يقام عليه حد المملوك هذا حديث صحيح علي شرط البخاري ولم يخرجاه.

الحاكم النيسابوري، ابو عبدالله محمد بن عبدالله (المتوفي405 هـ)، المستدرك علي الصحيحين، ج 2 ص 237، تحقيق: مصطفي عبد القادر عطا، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت الطبعة: الأولي، 1411هـ - 1990

2. ابي جرادة(المتوفي660هـ)

عمر بن احمد بن ابي جرادة من علماء اهل السنة، يعتبر احمد بن اسرائيل، فقيه و محدث و معتمد و يقول:

أحمد بن سلمان بن الحسن بن إسرائيل بن يونس

المعروف بالنجاد الفقيه الحنبلي كان فقيها مفتيا ومحدثا متقنا واسع الرواية مشهور الدراية.

كمال الدين عمر بن أحمد بن أبي جرادة (المتوفي660هـ)، بغية الطلب في تاريخ حلب، ج 2 ص 766، تحقيق: د. سهيل زكار، دار النشر: دار الفكر.

3. الذهبي (748هـ)

الذهبي عالم آخر من علماء الرجال عند اهل السنة يقول عنه هكذا:

وكان أحمد بن إسرائيل من أذكياء العالم لا يسمع شيئاً إلا حفظه .

تاريخ الإسلام ووفيات المشاهير والأعلام ، ج 19 ، ص 34، محمد بن أحمد بن عثمان الذهبي المتوفي: 748هـ ، دار النشر : دار الكتاب العربي - لبنان/ بيروت - 1407هـ - 1987م

هو في كتابه الآخر يعرفه «الإمام، الحافظ الفقيه، شيخ العلماء ببغداد» و ينقل عن الخطيب البغدادي انه كان صدوقا عارفا :

النجاد الإمام الحافظ الفقيه شيخ العلماء ببغداد أبو بكر أحمد بن سلمان بن الحسن بن إسرائيل البغدادي الحنبلي ... قال الخطيب كان صدوقا عارفا صنف كتابا كبيرا في السنن وكان له بجامع المنصور حلقة قبل الجمعة للفتوي وحلقة بعدها للاملاء حدث عنه أبو بكر القطيعي.

تذكرة الحفاظ، ج3، ص868 ، شمس الدين محمد الذهبي المتوفي: 748 ، دار النشر : دار الكتب العلمية - بيروت ، الطبعة : الأولي

و في كتابه الآخر يصرح ان احمد بن اسرائيل صدوق:

395 [ 583 ] - [ صح ] أحمد بن سلمان بن الحسن بن اسرائيل بن يونس أبو بكر النجاد الفقيه الحنبلي المشهور ... قلت هو صدوق ...

ميزان الاعتدال في نقد الرجال ج 1، ص 238

4. ابن حجر العسقلاني (المتوفي852هـ)

ابن حجر العسقلاني ايضا يصرح بأنه صدوق:

أحمد بن سليمان بن الحسن بن إسرائيل بن يونس أبو بكر النجاد الفقيه الحنبلي المشهور ... وكان رأسا في الفقه رأسا في الرواية .. قلت و هو صدوق.

العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر ابوالفضل (المتوفي852 هـ)، لسان الميزان، ج 1، ص180، تحقيق: دائرة المعرف النظامية - الهند، ناشر: مؤسسة الأعلمي للمطبوعات - بيروت، الطبعة: الثالثة، 1406هـ - 1986م.

5. ابن ابي الدنيا (المتوفي281هـ)

ابن ابي الدنيا في كتاب «الاخوان» يعرفه هكذا:

النجاد: الإمام المحدث الحافظ الفقيه المتقي، شيخ العراق، أبو بكر أحمد بن سلمان بن الحسن البغدادي - الحنبلي النجاد - . ... قال الخطيب البغدادي : كان النجاد صدوقا عارفا ، صنف السنن.

القرشي البغدادي، عبد الله بن محمد بن عبيد ابن أبي الدنيا (المتوفي281هـ)، الإخوان، ص53، تحقيق : محمد عبد الرحمن طوالبة بإشراف نجم عبد الرحمن خلف، طبق برنامه مكتبه اهل البيت.

6. ابن اثير (المتوفي 630هـ)

ابن اثير يعتبره شخصا صالحا:

و فيها قتل أحمد بن إسرائيل و كان صالح.

الكامل في التاريخ ، ج 6 ص 203، اسم المؤلف: أبو الحسن علي بن أبي الكرم محمد بن محمد بن عبد الكريم الشيباني المتوفي: 630هـ ، دار النشر : دار الكتب العلمية - بيروت - 1415هـ ، تحقيق : عبد الله القاضي

7. ناصر الدين الالباني (المتوفي1420هـ)

الالباني احد علماء الوهابية الذي كلامه فصل الخطاب للوهابية. حسب رايه احمد بن سلمان المعروف بالنجاد «حافظ و صدوق»:

(فائدة) : النجاد الذي عزا إليه الحديث مؤلف الكتاب هو أحمد بن سلمان بن الحسين أبو بكر الفقيه الحنبلي ، يعرف بالنجاد ، و هو حافظ صدوق جمع المسند ، وصنف في السنن كتابا كبيرا ، روي عنه الدارقطني وغيره من المتقدمين.

الألباني، محمد ناصر (المتوفي1420هـ)، إرواء الغليل في تخريج أحاديث منار السبيل، ج 3، ص40، تحقيق: إشراف: زهير الشاويش، ناشر: المكتب الإسلامي - بيروت - لبنان، الطبعة: الثانية، 1405 - 1985 م.

النتيجة:

اولا: نقل هذه الرواية عن احمد بن حنبل، مُسلَّم؛ لأن اصحاب المصادر التي تنقل هذه الرواية، كلهم صرحوا ان احمد بن حنبل ذكر الرواية في كتاب «مناقبه»؛

ثانيا: حسب العبارات التي نقلت عن علماء اهل السنة في شرح حال و ترجمة «احمد بن اسرائيل»، يتحصل انه شخص واحد؛ لكن له اربعة اسماء الذي بعض الأوقات يشتهر باسم «الجد الثاني» (احمد بن اسرائيل» و بعض الاوقات باسم «الجد الثالث» يعني (احمد بن يونس) و اشتهر بلاحقة «النجاد».

القرائن القطعية التي تثبت ان «احمد بن اسرائيل» نفس «احمد سلمان بن الحسن النجاد»، هي حسبما تذكر في الذيل:

1. محقق كتاب فضائل الصحابه (وصي الله بن عباس) في حاشية، يعرف احمد بن اسرائيل انه استاذ القطيعي:

(1154) احمد بن اسرائيل شيخ القطيعي لم اجده و الباقون ثقات.

فضائل الصحابة لابن حنبل، ج 2، ص 675، ح1154

هذا القول منه يطابق قول ابي الفرج ابن الجوزي و الخطيب البغدادي و بعض آخر الذي ذكر عن «احمد سلمان بن الحسن النجاد» و عرف هذا الشخص انه استاذ لابي بكر القطيعي.

2. من الخبراء و العلماء ذكروا بتصريح حسب ما سلف ان «احمد بن سلمان بن الحسن النجاد» من فقهاء اتباع مذهب الحنابلة و له حلقة درس في جامع المنصور للنقل و املاء الرواية في ايام الجمعة. هذا التقرير يؤيد انه ناقل الرواية و من رواياته هذه الرواية المبحوث عنها في الامام الحسين (عليه السلام).

3. في كتاب فضائل الصحابة نقل رواية اخري ايضا عن طريق «احمد بن اسرائيل» الذي ذكره الخطيب البغدادي ايضا بعد شرح حاله. و برنامج «جوامع الكلم» الذي دوّنها اهل السنة، تعتبر«احمد بن اسرائيل» في هذه الرواية، نفس «أحمد بن سلمان بن الحسن بن إسرائيل بن يونس» و اضبطت رتبته في «صدوق حسن الحديث».

ثالثا: محقق الكتاب يدعي انه لم يجد له شرح حال. لكن مع الفحص الجديد، ان«احمد بن اسرائيل» صدوقا عارفا بين علماء الرجال و الحديث عند اهل السنة و له توثيق و تعريف.

تصحيح رواياته من قبل الحاكم النيسابوري، و ذكر الفاظ مثل: « و محدثا متقنا» (في كلام ابن ابي جرادة)، « صدوقا عارفا» في كلام الخطيب البغدادي، « الإمام الحافظ الفقيه شيخ العلماء» في كلام الذهبي، «صدوق» في كلام الذهبي و ابن حجر العسقلاني، « الإمام المحدث الحافظ الفقيه المتقي» في كلمات ابن ابي الدنيا، «و كان صالح» في كلام ابن اثير، «حافظ صدوق» في كلام ناصر الدين الالباني الوهابي، احسن دليل علي توثيق هذا الراوي الذي مع الأسف محقق هذا الكتاب (وصي الله بن عباس) انصرف عن ذكره.

بناء علي هذا الرواية المذكورة من حيث السند صحيحة و لا مجال للطعن فيها و لا غبار عليها.

 

و من الله التوفيق

فريق الإجابة عن الشبهات

مؤسسة الإمام ولي العصر (عجل الله تعالي فرجه الشريف)للدراسات العلمية

 



Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة