2022 January 20 - 16 جمادی الثانی 1443
شهيد فلسطيني و5 جرحى بإعتداء للاحتلال الصهيوني في نابلس
رقم المطلب: ٤٤٢٦ تاریخ النشر: ٠٩ جمادی الاول ١٤٤٣ - ١٨:٥٩ عدد المشاهدة: 191
أنباء » عام
شهيد فلسطيني و5 جرحى بإعتداء للاحتلال الصهيوني في نابلس

استشهد شاب، وأصيب 5 آخرون، في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية، خلال اقتحامٍ نفذته قوات الاحتلال فجر الإثنين.

 
 

استشهد شاب، وأصيب 5 آخرون، في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية، خلال اقتحامٍ نفذته قوات الاحتلال فجر الإثنين.

وبحسب مصادر محلية، استشهد الشاب جميل الكيال (31 عاماً)، بعد إصابته بالرصاص الحي الذي أطلقه جنود الاحتلال بشكلٍ مباشر بالصدر، خلال اقتحامه منطقة رأس العين القريبة من البلدة القديمة في المدينة.

وقالت المصادر: إن 5 مواطنين أصيبوا خلال الاقتحام، 2 منهم أصيبوا بعد قيام جيب عسكري بدهسهم.

وخلال الاقتحام، اعتقلت قوات الاحتلال شاباً من المنطقة، قبل أن تشتبك مع مجموعة من المقاومين الذين ألقوا قنابل متفجرة باتجاهها.

في غضون ذلك، عم إضراب شامل مدينة نابلس بالضفة الغربية احتجاجاً على جرائم العدو الصهيوني المتواصلة بحق الفلسطينيين.

وذكرت وكالة وفا: أن الإضراب الذي دعت له حركة فتح والقوى الوطنية الفلسطينية يشمل جميع مناحي الحياة الاقتصادية والخدمية والتعليمية رفضاً لجرائم الاحتلال والتي كان أحدثها اقتحام قوات العدو فجر الإثنين منطقة رأس العين في المدينة وسط إطلاق الرصاص ما أدى إلى استشهاد شاب وإصابة اثنين آخرين بجروح كما اعتقلت قوات العدو شاباً في المنطقة.

وتواصل قوات العدو الصهيوني ممارساتها العدوانية بحق الفلسطينيين من خلال الاعتداء عليهم في مدنهم وبلداتهم وشن حملات اعتقال يومية بهدف تهجيرهم والاستيلاء على أراضيهم وتهويدها.

وعقّب المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي، طارق عز الدين، على اقتحام قوات الاحتلال لمدينة نابلس، مؤكّداً أن "المقاومة ستواصل تصديها لاقتحامات الاحتلال لمدن الضفة، مهما كلّف ذلك من ثمن".

من جهتها، أكّدت حركة "حماس" أن الشباب الثائر في كل مدن الضفة والقدس لن يتراجعوا عن استمرار القتال ضد الاحتلال حتى طرده". بينما دعت حركة الأحرار "لتصعيد العمليات البطولية والاشتباك مع الاحتلال للرد على عدوانه ووفاءً لدماء الشهداء".

وتستمر قوات الاحتلال في التنكيل في الفلسطينيين، إذ أصيب الأحد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال إثر مواجهات بين شبّان فلسطينيين وقوات الاحتلال قرب مدخل بلدة بيتا جنوب نابلس خلال فعاليات الإرباك الليلي.

وأطلق مقاومون، يوم السبت، النار باتجاه البؤرة الاستيطانية "أفيتار" المقامة على قمة جبل صبيح في بلدة بيتا جنوب نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، بحسب وكالات فلسطينية.

من جهة اخرى، قالت حركة "حماس"، الأحد، في بيان حول ما جرى في مخيم البرج الشمالي جنوب لبنان، إن "إطلاق النار المتعمّد على موكب الشهيد حمزة إبراهيم شاهين أدى إلى استشهاد 3 من حماس في لبنان"، معتبرة أن "هذه المجزرة هي جريمة تستهدف كامل المجتمع الفلسطيني في لبنان".

وكانت "حماس" قد حمّلت ما يسمى "قوات الأمن الوطني الفلسطيني" وقيادة السلطة في رام الله وأجهزتها الأمنية في لبنان المسؤولية الكاملة والمباشرة عن جريمة القتل.

واعتبرت أن "هذه الجريمة تهدف إلى تخريب مسيرة السلم الأهلي والأمن في المجتمع الفلسطيني في لبنان، وتستهدف العبث بأمن المجتمع اللبناني في عمق منطقة حساسة في جنوب لبنان".

ورأت أن "الجريمة هي خدمة بالكامل للاحتلال الصهيوني الذي يحاول دائماً استهداف المخيمات الفلسطينية".

ودعت "حماس" حركة فتح والقوى الفلسطينية واللبنانية إلى إدانة المخطط التخريبي للأمن الوطني الفلسطيني، وإلى تسليم القتلة للسلطات اللبنانية وإحالتهم إلى العدالة، وكل من له علاقة بالمجزرة، وفق بيانها.

كذلك، دعت أجهزة الأمن اللبنانية إلى "ملاحقة هؤلاء القتلة ووقف التعاون مع جهاز يرتكب مثل هذه المجزرة".

وفي إطار التواصل ومتابعة الحادث، قال سفير دولة ​فلسطين في لبنان،​​أشرف دبور​، إن "الشهداء والجرحى هم أبناؤنا، ونعزّي أنفسنا وجماهير شعبنا ​الفلسطيني​ وعائلات الشهداء وإخوتنا في حركة "حماس"، ونعتبر ما حصل اعتداءً علينا جميعاً وعلى أمن واستقرار مخيماتنا".

وفي هذا السياق، قال مصدر محلي إن "الأمن الوطني الفلسطيني يؤكد تسليم أحد المتهمين باطلاق النار في مخيم البرج الشمالي".

وفي وقت سابق، وقع إشكال خلال تشييع الشهيد حمزة إبراهيم شاهين، من حركة "حماس"، في مخيم البرج الشمالي للاجئين الفلسطينيين في مدينة صور - جنوب لبنان. وتطور الإشكال إلى إطلاق نار، ما أدى بحسب المصدر إلى سقوط 4 ضحايا وعدد من الجرحى.

واستشهد شاهين في انفجارٍ وقع في مخيّم البرج الشمالي، الجمعة، نجم عن اشتعال حريقٍ في مخزن أسلحةٍ تابعٍ لأحد الفصائل الفلسطينية، وتمَّت السيطرة عليه"، وأدّى إلى وقوع "10 إصابات، أغلبيتها متوسطة نتيجة الانفجار".

*مواجهات بين الأمن الفلسطيني ومشيعي الشهيد الكيال في نابلس

في السياق، اعترضت الأجهزة الأمنية الفلسطينية، الإثنين، موكب استقبالٍ للأسير المحرر محمد عارف شمال الضفة الغربية.

وذكرت وسائل إعلام فلسطينية: أنّ قوات الأمن قمعت مجموعة من الشبان الذين توجَّهوا لاستقبال الأسير المحرر في مخيم نور شمس في مدينة طولكرم، وعانق الشاب عارف الحرية بعد 19 عاماً قضاها في الأسر.

وفي سياقٍ متصل، عرقلت أجهزة السلطة الأمنية في مدينة نابلس، على موكب تشييع جثمان الشهيد جميل الكيال بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع على المشيعين.

من جهتها، أعلنت مصادر محلية في الضفة الغربية عودة الهدوء إلى نابلس بعد المواجهات بين الأمن ومشيعي الشهيد جميل الكيال.

وأضافت إنّ "العشرات من عناصر كتائب شهداء الاقصى شاركوا في مراسم تشييع الشهيد".

وذكرت مصادر محلية: أنّ عشرات المواطنين أصيبوا بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع الذي أطلقته أجهزة أمن السلطة صوبهم.

وندد المواطنون بالتنسيق الأمني المتواصل مع قوات الاحتلال، والذي تسبب بارتقاء واعتقال العشرات من المقاومين خلال السنوات الماضية.

واعتبر مدير الإغاثة الطبية في محافظة نابلس الدكتور غسان حمدان، أنّ اعتداء أجهزة السلطة على موكب التشييع، بحجة وجود مقاومين مسلحين في الجنازة، خطأ جسيم.

وشدد حمدان على أنّ تصرف السلطة غير مقبول ومرفوض بالمطلق، ويعبر عن الحال المأساوي الذي وصلت له الحالة الفلسطينية بالضفة الغربية.

*محكمة الاحتلال ترفض الاستئناف الخاص بالأسير هشام أبو هواش

من جانبها، رفضت محكمة الاحتلال الصهيوني الاستئناف الخاص بالأسير هشام أبو هواش، المضرب عن الطعام منذ 118 يوماً، وثبّتت أمر اعتقاله الإداري، ومدته 4 أشهر، رغم خطورة وضعه الصحي.

وأفاد نادي الأسير، نقلاً عن المحامي جواد بولس، بأن محكمة الاحتلال تواصل جريمتها بحق أبو هواش، عبر تثبيتها الاعتقال الإداري، وأشار إلى أن المحكمة أعادته إلى سجن الرملة بعد نقله إلى مستشفى "أساف هروفيه" الصهيوني.

ودعت "مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى" إلى توسيع رقعة الدعم والمساندة للأسير.

والأسير أبو هواش (40 عاماً) من دورا الخليل. معتقل منذ تاريخ 27 تشرين الأول/أكتوبر 2020. وفور اعتقاله، صدر بحقه أمر اعتقال إداري لمدة 6 أشهر، وتم تجديده عدة مرات، وهو متزوج وأب لـ 5 أطفال، وأسير سابق اعتقل عدة مرات.

*عشرات المستوطنين يدنسون الأقصى المبارك

كما اقتحم عشرات المستوطنين، صباح الاثنين، المسجد الأقصى، بحراسة مشددة من شرطة العدو الصهيوني.

وذكرت مصادر فلسطينية، أن عشرات المستوطنين، اقتحموا المسجد الأقصى، بمجموعات من خلال "باب المغاربة" (إحدى بوابات الأقصى في الجدار الغربي للمسجد)، وسط انتشار لشرطة العدو في الساحات وعلى بوابات المسجد.

وأشارت إلى أن المستوطنين نفذوا جولات استفزازية في باحاته، بلباسهم التوراتي.

ويتوقع اقتحام المزيد من المستوطنين المسجد خلال فترة ما بعد صلاة ظهر، إذ عادة ما تتم الاقتحامات على فترتين صباحية وبعد صلاة الظهر عبر "باب المغاربة".

*قوات العدو تعتقل 28 فلسطينيا بينهم قيادات ونساء من الضفة والقدس 

هذا وشنت قوات العدو الصهيوني، صباح الاثنين، حملة اعتقالات واسعة طالت 28 فلسطينيا بينهم قيادات ونساء من مناطق متفرقة من الضفة والقدس المحتلتين.

وأفادت مصادر فلسطينية بأن قوات العدو اقتحمت مدينة بيتونيا غرب رام الله، وداهمت منزل الشيخ حسن يوسف القيادي في حماس واعتقلته من منزله، كما اعتقلت شابين من منزليهما في مدينة البيرة شمالا.

وقال شهود عيان إن قوات العدو شنت حملة مداهمات لمنازل أسرى محررين من حركة حماس وهددتهم بالاعتقال مع اقتراب ذكرى انطلاقة الحركة.

واعتقلت قوات العدو 6 شبان من محافظة الخليل معظمهم من مخيم العروب، فيما اعتقلت ثلاثة شبان من نابلس وثلاثة آخرين من مدينة قلقيلية.

وشنت قوات العدو حملة اعتقالات واسعة في القدس طالت كل من رئيس الهيئة المقدسية لمناهضة التهويد ناصر الهدمي، وأسيرا محررا وزوجته، بالإضافة لاعتقال 4 شبان من منازلهم.

الجهاد الإسلامي: استقبال رئيس وزراء العدو من قبل حكام الامارات خيانة لفلسطين

في سياق آخر، دانت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين مساء الأحد، بشدة استقبال حكام الامارات لرئيس حكومة العدو الصهيوني نفتالي بينت، معتبرةً أن التطبيع والتحالف مع العدو الصهيوني هو خيانة لفلسطين.

وأكدت الحركة في بيان، أن استقبال "بينت" هو تعزيز لأمن الكيان المجرم ومحاولة لشرعنة وجوده الباطل وغسل الايدي الملطخة بدماء الأطفال والأبرياء من أبناء الشعب الفلسطيني والأمة، والسعي لتبرئة القتلة والارهابيين الصهاينة من جرائمهم بحق كل الأمة.

وتعتبر هذه أول زيارة علنية يقوم بها رئيس وزراء صهيوني للإمارات منذ توقيع اتفاقيات الخيانة لتطبيع العلاقات مع الكيان الغاصب والتي تعتبر خيانة للأمة وطعنة في ظهر الفلسطينيين والعرب والمسلمين.

 



Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة