2021 November 29 - 23 ربیع الثانی 1443
هل هذه القضية صحيحة بأن الامام الحسن المجتبي و الامام الحسين عليهما السلام انزلا ابابکر و عمر من علي المنبر؟
رقم المطلب: ٤٣٣٤ تاریخ النشر: ٠٩ ربیع الاول ١٤٤٣ - ١٩:٤٣ عدد المشاهدة: 166
الأسئلة و الأجوبة » الامام الحسین (ع)
هل هذه القضية صحيحة بأن الامام الحسن المجتبي و الامام الحسين عليهما السلام انزلا ابابکر و عمر من علي المنبر؟

السائل: عليرضا

الجواب:

توجد روايات منقولة في مصادر اهل السنة بسند صحيح ان الامام الحسن عليه السلام ذهب الي المسجد في زمن ابي بكر و انزل ابابكر من علي المنبر و هو يخطب فقال له انزل عن منبر ابي.

كذلك نقلت روايات اخري بسند صحيح ان هذه القضية وقعت في زمن عمر بن الخطاب عن الامام الحسين عليه السلام.

الامام الحسن عليه السلام انزل ابابكر من علي المنبر:

العلامة البلاذري في كتاب انساب الأشراف يقول:

وحدثني عبد الله بن صالح عن حماد بن سلمة عن هشام بن عروة عن عروة قال: خطب أبو بكر يوماً فجاء الحسن فقال: انزل عن منبر أبي. فقال علي: ليس هذا عن ملأ منا.

 

البلاذري، أحمد بن يحيي بن جابر (المتوفي279هـ)، أنساب الأشراف، ج 1، ص 383، حسب برنامج الجامع الكبير.

دراسة سند الرواية:

عبد الله بن صالح:

عبد الله بن صالح بن مسلم العجلي ثقة من التاسعة.

 

العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر ابوالفضل (المتوفي852هـ)، تقريب التهذيب، ج 1، ص 308، رقم: 3389، تحقيق: محمد عوامة، ناشر: دار الرشيد - سوريا، الطبعة: الأولي، 1406 - 1986.

حماد بن سلمة:

حماد بن سلمة بن دينار الإمام أبو سلمة أحد الأعلام...

 

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (المتوفي 748 هـ)، الكاشف في معرفة من له رواية في الكتب الستة، ج 1، ص 349، رقم: 1220، تحقيق محمد عوامة، ناشر: دار القبلة للثقافة الإسلامية، مؤسسة علو - جدة، الطبعة: الأولي، 1413هـ - 1992م.

هشام بن عروة:

هشام بن عروة أبو المنذر وقيل أبو عبد الله القرشي أحد الأعلام... قال أبو حاتم ثقة إمام في الحديث.

 

الكاشف ج 2، ص 337، رقم: 5972.

عروة بن الزبير:

عروة بن الزبير أبو عبد الله... قال بن سعد كان فقيها عالما كثير الحديث ثبتا مأمونا.

 

الكاشف ج 2، ص 3772، رقم: 3775.

بناء علي هذا سند هذه الرواية صحيح و رواتها من كبار اهل السنة.

ابن الجوزي الحنبلي في كتاب المنتظم، أبوسعيد الآبي في نثر الدرر، محب الدين الطبري في الرياض النضرة، جلال الدين السيوطي في جامع الأحاديث يقول:

حدثنا هشام بن عروة عن أبيه قال: قعد أبو بكر علي منبر رسول الله صلي الله عليه وسلم فجاءه الحسن بن علي فصعد المنبر وقال انزل عن منبر أبي فقال له أبو بكر منبر أبيك لا منبر أبي فقال علي رضي الله عنه وهو في ناحية القوم إن كانت لعن غير أمري.

ابن الجوزي الحنبلي، جمال الدين ابوالفرج عبد الرحمن بن علي بن محمد (المتوفي 597 هـ)، المنتظم في تاريخ الملوك والأمم، ج 4، ص 70، ناشر: دار صادر - بيروت، الطبعة: الأولي، 1358؛

الآبي، ابوسعد منصور بن الحسين (المتوفي421هـ)، نثر الدر في المحاضرات، ج 1، ص 227، تحقيق: خالد عبد الغني محفوط، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت /لبنان، الطبعة: الأولي، 1424هـ - 2004م ؛

الطبري، ابوجعفر محب الدين أحمد بن عبد الله بن محمد (المتوفي694هـ)، الرياض النضرة في مناقب العشرة، ج 2، ص 148، تحقيق عيسي عبد الله محمد مانع الحميري، ناشر: دار الغرب الإسلامي - بيروت، الطبعة: الأولي، 1996م؛

السيوطي، جلال الدين عبد الرحمن بن أبي بكر (المتوفي911هـ)، جامع الاحاديث (الجامع الصغير وزوائده والجامع الكبير)، ج 13، ص93، حسب برنامج الجامع الكبير.

الإمام الحسين عليه السلام انزل عمر من علي المنبر:

حدثنا أبو مسلم حدثني أبي أحمد حدثنا سليمان بن حرب ثنا حماد بن زيد عن يحيي بن سعيد عن عبيد بن حنين عن حسين بن علي قال صعدت إلي عمر رضي الله عنه وهو علي المنبر فقلت إنزل عن منبر أبي واذهب إلي منبر أبيك قال من علمك هذا قلت ما علمني أحد قال منبر أبيك والله منبر أبيك والله منبر أبيك والله وهل أنبت الشعر علي رؤوسنا إلا أنتم جعلت تأتينا جعلت تغشانا.

العجلي، أبي الحسن أحمد بن عبد الله بن صالح (المتوفي 261هـ)، معرفة الثقات من رجال أهل العلم والحديث ومن الضعفاء وذكر مذاهبهم وأخبارهم، ج 1، ص 301، رقم: 310، تحقيق: عبد العليم عبد العظيم البستوي، ناشر: مكتبة الدار - المدينة المنورة - السعودية، الطبعة: الأولي، 1405 - 1985م.

من الجدير للذكر ان عمر يعترف هكذا: « و هل أنبت الشعر علي رؤوسنا إلا أنتم ؛ 

 و جاء في رواية التي نقلها الذهبي و غيره هكذا:

و هل أنبت علي رؤوسنا الشعر إلا الله ثم أنتم.

 

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (المتوفي 748 هـ)، سير أعلام النبلاء، ج 3، ص 285، تحقيق: شعيب الأرناؤوط، محمد نعيم العرقسوسي، ناشر: مؤسسة الرسالة - بيروت، الطبعة: التاسعة، 1413هـ.

و هذا يعني قبول الولاية التكوينية لاهل البيت عليهم السلام بيد عمر بن الخطاب.

لرسول الله و اهل البيت عليهم السلام ولايتين:

الاولي: الولاية الباطنية، المعنوية و الذاتية التي هي موهبة من الله تعالي و لازمها الوساطة في الفيوضات التكوينية الالهية و التصرف و الولاية في امور العالم.

آيت الله جوادي الآملي في تعريف الولاية التكوينية يقول: 

الولاية التكوينية تعني الولاية على كائنات العالم و العالم الخارجي و التملك الموضوعي فيها، مثل ولاية الروح البشرية على قواها الداخلية. لكل إنسان ولاية على سلطاته الإدراكية مثل القوى الوهمية و الخيالية و أيضًا على سلطاته الاستفزازية مثل الشهوة و الغضب؛ له ولاية على أعضائه و جوارحه السليمة؛ إذا أمر أن يرى عينه تطيعه، و إذا أمر أن تسمع أذنه تسمع، و إذا أمر بالتقاط شيء، فإن يده تطيع و تتصرف؛ طبعا هذه الطاعة إذا لم يكن في هؤلاء عيب. عودة الولاية التكوينية هي الي"السبب و المسبب". لايمكن تحقيق هذا النوع من الولاية إلا بين السبب و المسبب.

 

جوادي الآملي، عبدالله، ولاية الفقيه، ص123، ناشر: مركز نشر اسراء.

هذه الولاية موهبة الهية، و هي لم تقبل التشريع و هي دائما مع ولي الله و من آثار وجوده.

الثانية: الولاية العامة مجعول تشريعي و هي منصب الهي و قائم بالشخص و هي في حياته التي من جملة آثارها، انه واجب الإطاعة، دليل و شاهد علي اعمال و عقائد عباد الله و ... .

الخليفة الثانية بقوله هذه الفقرة و نسبة نمو شعر راسه الي الله ثم الي اهل البيت عليهم السلام، يثبت لنا ان الولاية من القسم الاول التي هي الولاية التكوينية و الوساطة في الفيض، لم تقبل التردد؛ فضلا عن الولاية التشريعية.

دراسة سند الرواية:

أبومسلم الحسن بن أحمد:

الحسن بن أحمد بن أبي شعيب الحراني... ثقة.

 

الكاشف ج 1، ص 321، رقم: 1009

احمد بن عبد الله:

أحمد بن عبد الله بن أبي شعيب مسلم الحراني أبو الحسن مولي قريش ثقة.

 

تقريب التهذيب ج 1، ص 81، رقم: 57

سليمان بن حرب:

سليمان بن حرب الإمام أبو أيوب الواشحي البصري قاضي مكة... قال أبو حاتم إمام من الأئمة لا يدلس ويتكلم في الرجال وفي الفقه.

 

الكاشف ج 1، ص 458، رقم: 2079.

حماد بن زيد:

حماد بن زيد بن درهم الإمام أبو إسماعيل الأزدي الأزرق أحد الأعلام... قال بن مهدي ما رأيت أحدا لم يكتب أحفظ منه وما رأيت بالبصرة أفقه منه ولم أر أعلم بالسنة منه.

 

الكاشف ج 1، ص 349، رقم: 1219

يحيي بن سعيد:

يحيي بن سعيد بن قيس بن عمرو الإمام أبو سعيد الأنصاري قاضي السفاح... حافظ فقيه حجة.

 

الكاشف ج 2، ص 366، رقم: 6176

عبيد بن حنين:

عبيد بن حنين... وثقه بن سعد.

 

الكاشف ج 1، ص 689، رقم: 3613.

شمس الدين الذهبي في سير أعلام النبلاء و تاريخ الإسلام ينقل هذه الرواية و يقول:

إسناده صحيح.

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (المتوفي 748 هـ)، سير أعلام النبلاء، ج 3، ص 285، تحقيق: شعيب الأرناؤوط، محمد نعيم العرقسوسي، ناشر: مؤسسة الرسالة - بيروت، الطبعة: التاسعة، 1413هـ؛

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (المتوفي 748 هـ)، تاريخ الإسلام ووفيات المشاهير والأعلام، ج 5، ص 100، تحقيق د. عمر عبد السلام تدمري، ناشر: دار الكتاب العربي - لبنان/ بيروت، الطبعة: الأولي، 1407هـ - 1987م.

ابن حجر العسقلاني ايضا بعد نقل هذه الرواية يقول:

سنده صحيح.

العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر ابوالفضل (المتوفي852هـ)، الإصابة في تمييز الصحابة، ج 2، ص 78، تحقيق: علي محمد البجاوي، ناشر: دار الجيل - بيروت، الطبعة: الأولي، 1412هـ - 1992م.

جلال الدين السيوطي ايضا ينقل هذه الرواية بسند آخر عن ابن عساكر و يقول:

إسناده صحيح.

السيوطي الشافعي، جلال الدين عبد الرحمن بن أبي بكر (المتوفي911هـ)، تاريخ الخلفاء، ج 1، ص 143، تحقيق: محمد محي الدين عبد الحميد، ناشر: مطبعة السعادة - مصر، الطبعة: الأولي، 1371هـ - 1952م.

كذلك ابن شبه النميري في تاريخ المدينة، اسلم الواسطي في تاريخه، الدارقطني في فضائل الصحابة، ابن عساكر الشافعي في تاريخ مدينة دمشق، ابن أبي جرادة في بغية الطلب، المزي في تهذيب الكمال، ابن حجر العسقلاني في تهذيب التهذيب و المطالب العاليه، شمس الدين السخاوي في التحفة اللطيفة، جلال الدين السيوطي في جامع الأحاديث و... ذكروا هذه القصة.

النميري البصري، ابوزيد عمر بن شبة (المتوفي262هـ)، تاريخ المدينة المنورة، ج 2، ص 11، ح1358 و 1359، تحقيق علي محمد دندل وياسين سعد الدين بيان، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت - 1417هـ-1996م؛

الواسطي، أسلم بن سهل الرزاز (المتوفي292هـ)، تاريخ واسط، ج 1، ص 203، تحقيق: كوركيس عواد، ناشر: عالم الكتب - بيروت،الطبعة: الأولي، 1406هـ؛

الدارقطني البغدادي، ابوالحسن علي بن عمر بن أحمد بن مهدي (المتوفي 385هـ)، فضائل الصحابة للدارقطني، ج 1، ص 11، طبق برنامه الجامع الكبير؛

ابن عساكر الدمشقي الشافعي، أبي القاسم علي بن الحسن إبن هبة الله بن عبد الله،(المتوفي571هـ)، تاريخ مدينة دمشق وذكر فضلها وتسمية من حلها من الأماثل، ج 14، ص 175 و ج 30، ص 307، تحقيق: محب الدين أبي سعيد عمر بن غرامة العمري، ناشر: دار الفكر - بيروت - 1995؛

إبن أبي جرادة، كمال الدين عمر بن أحمد (المتوفي660هـ)، بغية الطلب في تاريخ حلب، ج 6، ص 2584 وص 2585، تحقيق: د. سهيل زكار، ناشر: دار الفكر؛

المزي، يوسف بن الزكي عبدالرحمن ابوالحجاج (المتوفي742هـ)، تهذيب الكمال، ج 6، ص 404، تحقيق: د. بشار عواد معروف، ناشر: مؤسسة الرسالة - بيروت، الطبعة: الأولي، 1400هـ - 1980م؛

العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر ابوالفضل (المتوفي852هـ)، تهذيب التهذيب، ج 2، ص 300، ناشر: دار الفكر - بيروت، الطبعة: الأولي، 1404 - 1984 م؛

العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر ابوالفضل (المتوفي852هـ)، المطالب العالية بزوائد المسانيد الثمانية، ج 15، ص 760،تحقيق: د. سعد بن ناصر بن عبد العزيز الشتري، ناشر: دار العاصمة/ دار الغيث، الطبعة: الأولي، السعودية - 1419هـ؛

السخاوي، شمس الدين محمد بن عبد الرحمن(المتوفي902هـ)، التحفة اللطيفة في تاريخ المدينة الشريفة، ج 1، ص 295، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت، الطبعة: الأولي، 1414هـ/ 1993م؛

السيوطي، جلال الدين عبد الرحمن بن أبي بكر (المتوفي911هـ)، جامع الاحاديث (الجامع الصغير وزوائده والجامع الكبير)، ج 13، ص442، طبق برنامه الجامع الكبير؛

البغدادي، أحمد بن علي ابوبكر الخطيب (المتوفي463هـ)، تاريخ بغداد، ج 1، ص 141، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت؛

ما اثبتته هذه الروايات هو ان اهل البيت عليهم السلام لم يعترفوا بمشروعية خلافة الشيخين و يعتبرون هذا المنصب لائق بهم.

هل مع وجود مخالفة اهل البيت عليهم السلام؛ الذين اشهد الله بطهارتهم و رسوله جعلهم عدل القرآن، تبقي شبهة في عدم مشروعية خلافة الشيخين؟

 

و من الله التوفيق

فريق الاجابة عن الشبهات

مؤسسة الإمام ولي العصر (عج)للدراسات العلمية

 

 

 



Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة