2021 October 25 - 18 ربیع الاول 1443
قوات مرتزقة ولي العهد الخليفي تقمع تظاهرات مناهضة للتطبيع في البحرين
رقم المطلب: ٤٣١٣ تاریخ النشر: ٢٦ صفر ١٤٤٣ - ١٥:٢٩ عدد المشاهدة: 105
أنباء » عام
قوات مرتزقة ولي العهد الخليفي تقمع تظاهرات مناهضة للتطبيع في البحرين

أطلقت القوات الخليفية الغازات المسيلة للدموع على المتظاهرين الذي رفعو الأعلام الفلسطينية وطالبو بقطع العلاقات مع الكيان الغاصب للقدس.

قمعت قوات مرتزقة حكومة ولي العهد الخليفي سلمان الخليفة تظاهرات ومسيرات خرجت في مناطق عدة في البحرين تنديدا بزيارة وزير الخارجية الصهيوني إلى المنامة وبافتتاحه لسفارة الكيان المحتل.

وأطلقت القوات الخليفية الغازات المسيلة للدموع على المتظاهرين الذي رفعو الأعلام الفلسطينية وطالبو بقطع العلاقات مع الكيان الغاصب للقدس.

وشهدت شوارع المنامة ومناطق أخرى تظاهرات شعبية حاشدة تندد بافتتاح السفارة الصهيونية في البلاد.

رفع المتظاهرون اللافتات واطلقوا الشعارات المنددة بتطبيع العلاقات مع الدولة العبرية, مؤكدين وقوفهم إلى جانب الشعب الفلسطيني في نضاله لتحقيق أهدافه المشروعة.

ورفع المتظاهرون لا فتات عدة من بينها لافتة كتب عليها“ إسرائيل برة برة, كلا كلا للتطبيع“ وكتبوا في أخرى“ لاسفارة إسرائيلية في البحرين الإسلامية“. ودعا المحتجون السلطات الخليفية إلى عرض التطبيع على الاستفتاء الشعبي.

كما رفع المتظاهرون شعار“ يائير بره“ في إشارة إلى وزير الخارجية الصهيوني الذي وصل البحرين يوم الخميس, في أول زيارة رسمية لوزير صهيوني، منذ توقيع اتفاق تطبيع بين العائلة الخليفية وكيان الاحتلال الذي أبرم العام الماضي برعاية أميركية.

وافتتح الوزير الصهيوني خلال زيارته السفارة في البحرين. وكان مسؤول صهيوني كشف عن وجود سفارة سرية لكيان الاحتلال في المنامة منذ أكثر من عشر سنوات, وسبق لمسؤولين خليفيين أن التقوا بمسؤولين صهاينة وفي مقدمة هؤلاء الخليفيين ولي العهد سلمان, الذي تصاعدت وتيرة العلاقات بين الكيانين الخليفي والصهيوني منذ توليه مقاليد رئاسة الوزراء خلفا لعم أبيه المقبور خليفة الخليفة.




Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة