2021 September 28 - 20 صفر 1443
القوات الأمنية العراقية والحشد الشعبي تحرق مخابئ "داعش" في صلاح الدين
رقم المطلب: ٤٢٢٤ تاریخ النشر: ١٩ محرم ١٤٤٣ - ١٦:١٣ عدد المشاهدة: 92
أنباء » عام
اتلاف وتفجير مئات القنابل بينها عنقودية في النجف الأشرف
القوات الأمنية العراقية والحشد الشعبي تحرق مخابئ "داعش" في صلاح الدين

*الأسدي يوجه جهاز الأمن الوطني بمضاعفة الجهود خلال الزيارة الأربعينية

أفاد مصدر أمني في صلاح الدين، الجمعة، بأن قوات الأمن والحشد الشعبي، شنت عمليات تمشيط وتطهير لأحد الجزر في الساحل الأيسر من قضاء الشرقاط شمالي المحافظة.

وأضاف المصدر أن "قوة  من الحشد لواء 36 - أسود دجلة مع فوج الطوارئ 16 التابع لمديرية شرطة ناحية آشور، شنوا عمليات تمشيط في جزيرة (عويبد) التابعة للناحية، وذكل بعد ورود معلومات بوجود عناصر لداعش متخفية في الجزيرة مستغلة الحشائش والأدغال الكثيفة".

وأضاف المصدر، أن "قوات الشرطة والحشد أحرقت الحشائش التي يتخذها التنظيم الإرهابي أماكـن للاختفاء لمنعها من العودة وتهديد مناطق وقرى الساحل الأيسر للشرقاط (ناحية اشور)".

وتعد مناطق ايسر الشرقاط الحدودية مع محافظة نينوى، بؤراً ساخنة وملاذات آمنة لعناصر داعش الإرهابي التي تتنقل فيها هرباً من الملاحقة الأمنية.

من جهة اخرى أعلنت مديرية الدفاع المدني في النجف الأشرف، الجمعة، إتلاف وتفجير 1484 قنبلة ومقذوف غير منفلق في صحراء المحافظة.

وأوضحت المديرية في بيان أن "مفارز معالجة القنابل غير المنفلقه التابعة لها وبالتعاون مع كتيبة الهندسة العسكرية، أتلفت وفجرت 1484 مقذووفاً حربياً مختلف الأحجام في صحراء النجف الأشرف".

وأضافت أن "المفارز أتلفت أيضاً وبشكل موضعي خمس قنابل عنقودية في منطقة الرحبة ومزارع الخط الثالث"، مشيرة إلى أن "هذه المقذوفات عثر عليها بالتعاون مع المواطنين وعن طريق المسح الميداني لمفارز المعالجة".

من جانبه وجه رئيس جهاز الأمن الوطني عبد الغني الأسدي، الجمعة، منتسبي الجهاز بمضاعفة الجهود خلال الزيارة الأربعينية.

وقال الأسدي حسب مقطع فيديو، إن "المطلوب من الجهاز خلال الزيارة الاربعينية التي تشهد زخماً كبيراً في عدد الزائرين هو السيطرة وحماية هذه الأعداد"، لافتاً الى أن " جهاز الأمن الوطني نجح في السيطرة على الشارع في يوم عاشوراء وأثبت وجوده والمطلوب منه خلال هذه المرحلة في مضاعفة الجهود لتضييق الخناق على كل من يحاول التربص والعبث بأمن المواطن".

وشدد الأسدي على "ضرورة عدم اهمال أي معلومة مهما كانت ومتابعتها والعمل بهدوء وبرؤية واضحة وفكر واسع".

*لمواجهة خطر الالغام.. منظمة أممية تطلب دعما دوليا للعراق

في سياق آخر طالبت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف)، الجمعة، المجتمع الدولي بدعم العراق في مواجهة خطر الألغام.

وقالت اليونيسيف في بيان إن "المنظمة تشعر بقلق عميق بعد ورود أنباء عن وفاة طفل يبلغ من العمر 10 سنوات في 24 آب الجاري بمحافظة ديالى نتيجة انفجار أحد مخلفات الحرب المتفجرة، وطفل آخر يبلغ من العمر 11 عاماً في 25 آب بقرية المرادية، جنوب بعقوبة، جراء انفجار عبوة ناسفة"، معربة "عن عميق أسفها وتعازيها لأسر الأطفال وأصدقائهم ومجتمعاتهم".

وحثت "الحكومة العراقية ومجتمع المانحين على دعم توسيع نطاق أنشطة التوعية بمخاطر الذخائر المتفجرة وتوفيرها، بحيث يتلقى الأطفال وأفراد المجتمع الآخرين التوعية بمخاطر الذخائر المتفجرة في المدارس والمجتمعات المحلية، في جميع المناطق المتأثرة سابقاً بالنزاع في العراق".

واشارت المنظمة الاممية إلى أنه "يجب أن تبقى سلامة الأطفال هي الاعتبار الأساسي في جميع السياقات التي غالباً ما تؤدي الألغام الأرضية والمتفجرات من مخلفات الإرهابيين إلى سقوط ضحايا من المدنيين، والأطفال هم الأكثر عرضة للخطر"، مبيناً أنه "نظراً لأن الأطفال أصغر من البالغين، فمن المرجح أن يتعرضوا للتأثير الكامل للانفجار وبالتالي هم أكثر عرضة للموت أو الإصابات الخطيرة".

*اعتقال المسؤول عن نصب العبوات اثناء معارك التحرير في صلاح الدين

هذا واعلنت خلية الاعلام الامني، الجمعة، ان الاستخبارات العسكرية القت القبض على المسؤول عن نصب العبوات اثناء معارك التحرير في صلاح الدين.

وقالت في بيان انه "استمرارا لمهامها في ملاحقة ما تبقى من فلول داعش الارهابي وخلاياه النائمة وبمعلومات دقيقة لقسم استخبارات قيادة عمليات سامراء- احد مفاصل مديرية الاستخبارات العسكرية في وزارة الدفاع-

وبالتعاون الاستخباري مع الفوج الثالث لواء مغاوير قيادة العمليات وقسم استخبارات وارهاب الدجيل واستخبارات الاسحاقي تم القبض على احد الارهابيين في منطقة السعلوة التابعة الى ناحية الاسحاقي في قضاء بلد محافظة صلاح الدين والذي يعد المسؤول عن نصب العبوات الناسفة ضد قواتنا الامنية أبان معارك التحرير هو وشقيقة الذي تم قتله بضربة جوية اثناء زراعته للعبوات انذاك".

واضافت ان "المعتقل هو من المطلوبين للقضاء بموجب مذكرة قبض وفق أحكام المادة ٤ إرهاب، حيث جرى تسليمه لجهة الطلب".




Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة