2017 June 27 - ‫الثلاثاء 02 شوال 1438
نظرة الی حیاة و فضائل علي الاکبر سلام الله عليه فی مصادر الإمامیة
رقم المطلب: ٣١٧ تاریخ النشر: ٢٥ شعبان ١٤٣٨ - ١٧:١٦ عدد المشاهدة: 46
المقالات » عام
جدید
نظرة الی حیاة و فضائل علي الاکبر سلام الله عليه فی مصادر الإمامیة

 

نظرة الی حیاة و فضائل علي الاکبر سلام الله عليه فی مصادر الإمامیة

مقام صبره و يقينه

 السلام علیه فی زيارة العاشوراء

علي الاکبر سلام الله عليه، مصداق آية التطهير

معاوية و اعترافه بأهلیة علي الاکبر سلام الله عليه ل الخلافة

 علي الاکبر عليه السلام طلب العنب و اجابه الامام الحسين سلام الله عليه

 ل الامام الحسين عليه السلام علاقه شديدة ب علي الاکبر عليه السلام

شباهة علي الاکبر عليه السلام ب رسول الله صلي الله عليه و آله

1.خَلقه:

2.خُلقه:

3.منطقه:

اول شهيد من الهاشميین

لعن الإمام الکوفيین عند براز علي الاکبر سلام الله عليه نحو المیدان

رجز علي الأکبر سلام الله عليه فی ميدان الحرب و شجاعته

بيان امامة اهل البيت عليهم السلام و بطلان امامة الآخرین

محل دفن علي الاکبر سلام الله عليه

 

نظرة الی حیاة و فضائل علي الأکبر سلام الله عليه فی مصادر الإمامیة

ولد علیّ الأکبر فی الحادی عشر من شهر شعبان سنة ثلاث و ثلاثین من الهجرة قبل مقتل عثمان بسنتین و قد قتل سنة خمس و ثلاثین و قول شیخنا الجلیل ابن إدریس الحلّی فی مزار (السرائر) ولد فی خلافة عثمان یتفق معه.

عند التحدث عن أی شخصیة مهما کانت، لابد من الرجوع للحدیث عن أسرته، لاسیما والده و والدته، فثمة صلة هامة و رابطة خطیرة بین الحدیثین، للوقوف على الحقائق و لإماطة اللثام عن واقع الشخصیة المعنیة. نظراً للدور الأبوی الفعال فی الشخص، بدءً من کونه نطفة، ومروراً بمراحل التکوین، حتى الولادة فالتربیة و التهذیب..
من ذا الذی یجهل والد سیدنا علی الأکبر، کلنا یعرفه، و کلنا یجهله، نعرفه بالاسم و ببعض الأمور، و نجهل حقیقته الکاملة.
إن الإمام سبط الرسول الحسین بن علی (صلوات الله علیهم)، لیس أباً فحسب، ولیس بمستوى الأبوة فقط، إنه فوق ذلک المستوى بما یمثله من إشراف على الأمة بکل أبنائها وبناتها، وبما یتبناه من قضایا أبناء الأمة و دینهم الإسلامی الحنیف فی بعده المستقبلی.
هذا الأب العظیم من شأنه – دون ما جدال - أن ینجب ابناً بمثابة أُمة من الناس، أن ینجب من یکون نوراً و نبراساً، و قائداً و قدوة.

ما والدته فهی السیدة لیلى الثقفیة. و هی عربیة الأصل کما یوحی نسبها إلى بنی ثقیف ذات الشهرة و الصیت الذائع فی الطائف و کل البقاع العربیة.

و بالنسبة ل علي الاکبر سلام الله عليه انه هل تزوج ام لا ، یقول المرحوم المحدث القمي : ما یبدو من بعض الروایات انه صاحب زوجة و اولاد :

و ما یبدو من بعض الروايات أن ل علي الاكبر اهل و اولاد .

نفس المهموم في مصيبه سيدنا الحسين المظلوم، ص 333.

 ما یصحح هذه النظرية ، هی الزيارة الواردة من الإمام الصادق سلام الله عليه عند ما اراد  زيارته :

سلام الله وسلام ملائكته المقربين وأنبيائه المرسلين وعباده الصالحين ، عليك يا مولاي وابن مولاي ورحمة الله وبركاته ، صلى الله عليك وعلى عترتك وأهل بيتك وآبائك وأبنائك وأمهاتك الاخيار الابرار ، الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا . السلام عليك يا ابن رسول الله وابن أمير المؤمنين وابن الحسين ابن علي ورحمة الله وبركاته ، لعن الله قاتلك ، ولعن الله من استخف بحقكم وقتلكم ، لعن الله من بقي منهم ومن مضى ، نفسي فداؤكم ولمضجعكم ، صلى الله عليكم وسلم تسليما . ثم ضع خدك على القبر وقل : صلى الله عليك يا أبا الحسن – ثلاثا.

القمي، أبي القاسم جعفر بن محمد بن قولويه _المتوفى367ق_، كامل الزيارات، ص 416 ، تحقيق: الشيخ جواد القيومي، لجنة التحقيق، ناشر: مؤسسة نشر الفقاهة، الطبعة: الأولى1417هـ.

 مع الدقة فی هذا المتن، نجد ان السلام فی حق عترته و اهل بيته یکون قرينة علی اصل الزواج و وجود ابناء له. و فی هذه الزيارة ایضا ذکرت کنيته ب ابی الحسن ، و یستفاد منها ان له اولاد عدیدة لأن لفظة «ابناء» جمع .

و ایضا الرواية الواردة عن الإمام الرضا سلام الله عليه بسند معتبر ، تصرح بأن علي الاکبر سلام الله عليه تزوج من امرأة :

علي بن ابراهيم عن ابيه عن احمد بن محمد بن ابي نصر بزنطي عن ابي الحسن الرضا(عليه السلام) قال سئلته عن الرجل، يتزوج المرأة و يتزوج ام ولد ابيها فقال لا باس بذلك فقلت له بلغنا عن ابيك ان علي بن الحسين(عليه السلام) تزوج ابنة حسن بن علي و ام ولد الحسن و ذلك ان رجلا من اصحابنا سالني ان اسالك عنها، فقال ليس هكذا انما تزوج علي بن الحسين(عليه السلام)ابنة الحسن و ام ولد لعلي بن الحسين المقتول عندكم.

الحميري القمي، عبد الله بن جعفر (المتوفی 304ق)، قرب الاسناد، ص 370 ، تحقيق : مؤسسة آل البيت عليهم السلام لإحياء التراث، ناشر : مؤسسة آل البيت عليهم السلام لإحياء التراث ، المطبعة : مهر - قم، الطبعة : الأولى، سنة الطبعة : 1413 هـ .

الكليني الرازي، أبو جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق (المتوفى328 هـ)، الكافي، ج 5 ص 361 ، ناشر: اسلامية‏، طهران‏، الطبعة الثانية،1362 هـ.ش.

الشجاعة، البصیرة، الصبر، هذه شباهته ب رسول الله صلي الله عليه و آله و من جملة الصفات الخاصة ب علي الاکبر سلام الله عليه التی نشیر الیها فی هذه المقالة ان شاالله.

مقام صبره و يقينه

قال عقبة بن سمعان: لمّا كان في آخر الليل أمر الحسين [عليه السّلام‏] بالاستقاء من الماء، ثم أمرنا بالرحيل ففعلنا، فلمّا ارتحلنا من قصر بني مقاتل و سرنا ساعة خفق الحسين [عليه السّلام‏] برأسه خفقة ثم انتبه و هو يقول: إنّا للّه و إنّا إليه راجعون، و الحمد للّه ربّ العالمين؛ ففعل ذلك مرّتين أو ثلاثا.

الفتال النيسابوري ینقل تفصيل القضية هکذا:

وهو يقول إنا لله وإنا إليه راجعون والحمد لله رب العالمين ففعل ذلك مرتين أو ثلاثا فأقبل إليه ابنه علي بن الحسين عليهما السلام ، فقال : مم حمدت الله واسترجعت فقال : يا بنى انى خفقت خفقة فعن لي فارس على فرس وهو يقول : القوم يسيرون والمنايا تسير إليهم فعلمت انها أنفسنا نعيت الينا فقال له ابنه : يا أبة لا أراك الله سوءا ألسنا على الحق ؟ قال : بلى والذي إليه المرجع والمعاد ، قال : فإذا لا نبالي ان نموت محقين فقال له الحسين " عليه السلام " جزاك الله من ولد خير ما جزى ولدا عن والد.

النيسابوري ، ابو علي محمد بن الفتال (الشهيد 508هـ) ، روضة الواعظين، ص 180 ، تحقيق: السيد محمد مهدى السيد حسن الخرسان، ناشر: منشورات الرضي ـ قم.

السلام علیه فی زيارة العاشوراء

من فقرات زيارة العاشوراء، «السلام علي الحسين و علي علي بن الحسين» و لا شک ان المقصود من «علي بن الحسين»، وجود علي الأکبر سلام الله عليه کما یقول المرحوم الطهراني هکذا :

( وعلى علي بن الحسين ) و سلام علی علي الاكبر. علي بن الحسين اسم لثلاث من أولاد سيد الشهداء عليه السلام أحدهم سيد الساجدين سلام الله عليه ، و الآخر علي اكبر ، و الثالث علي الرضيع الذی علی رواية هو عبد الله الرضيع و المعروف ب على الاصغر ، و المراد فی هذه الفقرة علي الاكبر الشهيد فی كربلا ، لأن هذه الزيارة تختص بقتلى الطف کلهم و شهدائهم ، و احتمال ارادة سيد الساجدين فی غاية البعد .

الحاج ميرزا أبي الفضل الطهراني، ، شفاء الصدور في شرح زيارة العاشور ( فارسي ) ج 2 ص 345، تحقيق : تحقيق و حاشیة : السيد علي الموحد الأبطحي، الطبعة الثالثة، سنة الطبعة : 1409 مطبعة : سيد الشهداء (ع) - قم – ايران.

الفاضل المازندراني رحمه الله ایضا فی شرح زيارة العاشوراء یقول :

شرح « وَعَلَى عَلِيِّ بْنِ الحُسَيْنِ » ] قولهُ ( عليه السلام ) ( وَعَلَى عَلِيِّ بْنِ الحُسَيْنِ ) لَا رَيبَ انَّ المُراد بِه ( عَليّ بن الحُسين الشَّهيد ) ، لَا الامام زَين العَابدين لانَّ هذِهِ الزِّيارة لخصُوصِ الشُّهداء.

- الفاضل المازندراني - ص 148، شرح زيارة عاشوراء، تحقيق : السيّد حسن الموسوي الدُّرَازي، الطبعة : الأولى،  سنة الطبعة : 1430 - 2009 م ، مطبعة : وفا ، ناشر : دار الصديقة الشهيدة عليها السلام.

جاء فی زيارة العاشوراء الغير المعروفة ایضا هکذا :

السلام على الحسين بن علي الشهيد ، السلام على علي بن الحسين الشهيد.

ذکرُ اسمِه تلو اسم الشهداء یقوّی هذا الإحتمال أن المقصود هو علي الاكبر عليه السلام.

علي الاکبر سلام الله عليه، مصداق آية التطهير

من المطالب الواردة فی تراث ادعية الشيعة ، أن علي الاکبر صلوات الله عليه مصداق لآية التطهير .

عند الفحص و دقة النظر فی الزيارة المأثورة التی وردت حوله ، أشیر الی هذه المسالة بوضوح .

المرحوم ابن قولویه رضوان الله تعالی علیه عن قول الامام الصادق صلوات الله علیه فی باب زیارة علی الاکبر سلام الله علیه یقول هکذا :

سلام الله وسلام ملائكته المقربين وأنبيائه المرسلين وعباده الصالحين ، عليك يا مولاي وابن مولاي ورحمة الله وبركاته ، صلى الله عليك وعلى عترتك وأهل بيتك وآبائك وأبنائك وأمهاتك الاخيار الابرار ، الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا . السلام عليك يا ابن رسول الله وابن أمير المؤمنين وابن الحسين ابن علي ورحمة الله وبركاته ، لعن الله قاتلك ، ولعن الله من استخف بحقكم وقتلكم ، لعن الله من بقي منهم ومن مضى ، نفسي فداؤكم ولمضجعكم ، صلى الله عليكم وسلم تسليما . ثم ضع خدك على القبر وقل : صلى الله عليك يا أبا الحسن – ثلاثا.

القمي، أبي القاسم جعفر بن محمد بن قولويه _المتوفى367ق_، كامل الزيارات، ص 416 ، تحقيق: الشيخ جواد القيومي، لجنة التحقيق، ناشر: مؤسسة نشر الفقاهة، الطبعة: الأولى1417هـ.

الشهيد الاول رضوان الله تعالي عليه ایضا یقول هکذا :

ثم امض إلى ضريح علي بن الحسين عليهما السلام وقف عليه وقل السلام عليك أيها الصديق الطيب الزكي الحبيب المقرب وابن ريحانة رسول الله السلام عليك من شهيد محتسب ورحمة الله وبركاته ما أكرم مقامك وأشرف منقلبك اشهد لقد شكر الله سعيك واجزل ثوابك وألحقك بالذروة العالية حيث الشرف كل الشرف وفى الغرف ( السامية ) خ كما من عليك من قبل وجعلك من أهل البيت الذين اذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا صلوات الله عليك ورحمة الله ورضوانه فاشفع أيها السيد الطاهر إلى ربك في حط الأثقال عن ظهري وتخفيفها عني وارحم ذلي وخضوعي لك وللسيد أبيك صلى الله عليكما.

الشهيد الاول، محمد بن مكى، المزار في كيفية زيارات النبيّ و الأئمة عليهم السلام، (للشهيد الأوّل)، ص146، مدرسه الامام المهدى عليه السلام - قم، الطبعة: الاولی، 1410 ق.

و فی زيارة أخری فی شأنه ، جئ هکذا :

ثم تحول إلى عند رجلي الحسين فقف على علي بن الحسين ع و قل السلام عليك‏ أيها الصديق‏ الطيب‏ الطاهر و الزكي الحبيب المقرب و ابن ريحانة رسول الله ص السلام عليك من شهيد محتسب و رحمة الله و بركاته ما أكرم مقامك و أشرف منقلبك أشهد لقد شكر الله سعيك و أجزل ثوابك و ألحقك بالذروة العالية حيث الشرف كل الشرف في الغرف السامية في الجنة فوق الغرف كما من عليك من قبل و جعلك من أهل البيت الذين أذهب الله عنهم الرجس و طهرکم تطهيرا و الله ما ضرك القوم بما نالوا منك و من أبيك الطاهر صلوات الله عليكما و لا ثلموا منزلتكما من البيت المقدس و لا وهنتما بما أصابكما في سبيل الله و لا ملتما إلى العيش في الدنيا و لا تكرهتما مباشرة المنايا إذ كنتما قد رأيتما منازلكما في الجنة قبل أن تصيرا إليها فاخترتماها قبل أن تنتقلا إليها فسررتم و سررتم فهنيئا لكم يا بني عبد المطلب التمسك من النبي ص بالسيد السابق حمزة بن عبد المطلب و قدمتما عليه و قد ألحقتما بأوثق عروة و أقوى سبب صلى الله عليك أيها الصديق الشهيد المكرم و السيد المقدم الذي عاش سعيدا و مات شهيدا و ذهب فقيدا فلم تتمتع من الدنيا إلا بالعمل الصالح و لم تتشاغل إلا بالمتجر الرابح أشهد أنك من الفرحين‏ بما آتاهم الله من فضله و يستبشرون بالذين لم يلحقوا بهم من خلفهم ألا خوف عليهم و لا هم يحزنون‏ و تلك منزلة كل شهيد فكيف منزلة الحبيب إلى الله القريب إلى رسول الله ص زادك الله من فضله في كل لفظة و لحظة و سكون و حركة مزيدا يغبط و يسعد أهل عليين به يا كريم النفس يا كريم الأب يا كريم الجد إلى أن يتناهى رفعكم الله من أن يقال رحمكم الله و افتقر إلى ذلك غيركم من كل من خلق الله‏

... فاشفع لى ايّها السيّدالطاهر الى ربّك فى حطّ الاثقال عن ظهرى و تخفيفها عنّى و ارحم ذلّى و خضوعى لك وللسيّد ابيك صلّى اللَّه عليكما.

المجلسى، محمد باقر بن محمد تقى، بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار (ط - بيروت)، ج‏98 ؛ ص242دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الثانیة، 1403 ق.

الشهيد الاول، محمد بن مكى، المزار في كيفية زيارات النبيّ و الأئمة عليهم السلام، (للشهيد الأوّل)، ص147، مدرسه الامام المهدى عليه السلام - قم، الطبعة: الاولی، 1410 ق.

معاوية و اعترافه بأهلیة علي الاکبر سلام الله عليه للخلافة

معاوية الذی من اعداء اللدود ل اهل البيت عليهم السلام ، فی خصوص أهلیة علي الاکبر عليه السلام ل الخلافة و الحکومة یعترف هکذا :

وإياه عني معاوية في الخبر الذي حدثني به محمد بن محمد بن سليمان، قال: حدثنا يوسف بن موسى القطان، قال: حدثنا جرير، عن مغيرة، قال: قال معاوية: من أحق الناس بهذا الأمر؟ قالوا: أنت، قال: لا، أولى الناس بهذا الأمر علي بن الحسين بن علي، جده رسول الله صلى الله عليه وسلم، وفيه شجاعة بني هاشم، وسخاء بني أمية، وزهو ثقيف.

الاصفهاني، أبو الفرج علي بن الحسين (المتوفى356هـ) ، مقاتل الطالبيين ، ج 1 ص 22

علي الاکبر عليه السلام طلب العنب و اجابه الامام الحسين سلام الله عليه

الطبري ینقل هکذا :

شهدت الحسين بن علي (عليهما السلام) و قد اشتهى عليه ابنه علي الأكبر عنبا في غير أوانه، فضرب يده إلى سارية المسجد فأخرج‏ له‏ عنبا و موزا فأطعمه، و قال: ما عند الله لأوليائه أكثر.

الطبرى الآملى صغير، محمد بن جرير بن رستم، دلائل الإمامة (ط - الحديثة)، ص183، بعثت، ايران؛ قم، الطبعة: الاولی، 1413ق.

ل الامام الحسين عليه السلام علاقة شديدة ب علي الأکبر عليه السلام

ذکر فی مصادر الشيعة و السنة انه عندما أُخبر الامام الحسين عليه السلام عن استشهاد ابنه خرج من الخيمة و حضر عند جسده یقول و هو یبکی و دموعه تتحادر علی لحیته :

قال قتل الله قوما قتلوك يا بني ما أجرأهم على الرحمن و و على انتهاك حرمة الرسول و انهملت عيناه بالدموع ثم قال على الدنيا بعدك‏ العفاء.

المفيد، محمد بن محمد، الإرشاد في معرفة حجج الله على العباد، ج‏2 ؛ ص106، مؤتمر شيخ المفيد - قم، الطبعة: الاولی، 1413 ق.

ابن طاووس، على بن موسى - الفهرى الزنجانى، احمد، اللهوف على قتلى الطفوف / ترجمة الفهرى ؛ النص ؛ ص114جهان - طهران، الطبعة: الاولی، 1348ش.

اشیر الی هذا المقال ایضا فی مصادر اهل السنة.

ر: البداية والنهاية ج8 ، ص185، ناشر: مكتبة المعارف – بيروت؛ تاريخ الطبري، ج 3 ، ص 331، ناشر: دار الكتب العلمية – بيروت؛ المنتظم في تاريخ الملوك والأمم، ج 5 ، ص 340 ناشر: دار صادر - بيروت، الطبعة: الأولى؛ لكامل في التاريخ ج3 ،ص429، تحقيق عبد الله القاضي، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت، الطبعة الثانية، 1415هـ. و... .

 الامام الحسين عليه السلام بهذا الکلام بین شدة محبته و اشتیاقه الی ولده يعني استشهاد علي الاکبر عليه السلام و رحلته من هذه الدنيا صعب علی الإمام ع حتی یصف العیش بعده انه لا قیمة له و ضئیل هو و النکتة الثانیة أن حرمة علي الاکبر عليه السلام هی حرمة النبی صلي الله عليه و آله و انتهاک حرمة علي الاکبر عليه السلام هی انتهاک حرمة الرسول صلي الله عليه وآله .

شباهة علي الاکبر عليه السلام ب رسول الله صلي الله عليه و آله

من اوصاف علي الاکبر سلام الله عليه، شباهته ب رسول الله صلي الله عليه و آله کما اشار الیها ابوه سیدالشهداء (ع) عند برازه الی المیدان عند ما قال:

اللهم أشهد فقد برز إليهم غلام أشبه الناس خلقا وخلقا ومنطقا برسولك صلى الله عليه وآله وسلم وكنا إذا اشتقنا إلى نبيك نظرنا إليه.

اللهوف في قتلى الطفوف - السيد ابن طاووس - ص 67

مع الدقة فی هذا الکلام ، نجد أن علي الاکبر سلام الله عليه شابه الرسول صلي الله عليه و آله فی ثلاث خصال :

1.خَلقه

2.خُلقه

3.منطقه

الحال نتعرض الی هذه الخصال بشکل مجمل .

1.خَلقه:

لا شک أن الرسول صلي الله عليه و آله من حيث الجمال، هو أجمل شخص فی المجتمع کله و فی الزینة له أحسن الجمال .

یقول المرحوم الطبرسي رضوان الله تعالي عليه فی تعریف شخصیة الرسول ص عن قول هند بن ابي هالة :

كَانَ رَسُولُ اللَّهِ فَخْماً مُفَخَّماً يَتَلَأْلَأُ وَجْهُهُ تَلَأْلُؤَ الْقَمَرِ لَيْلَةَ الْبَدْرِ أَطْوَلَ مِنَ الْمَرْبُوعِ وَ أَقْصَرَ مِنَ الْمُشَذَّبِ‏ عَظِيمَ الْهَامَةِ رَجِلَ الشَّعْرِ إِذَا انْفَرَقَتْ عَقِيقَتُهُ‏ فَرَقَ‏ وَ إِلَّا فَلَا يُجَاوِزُ شَعْرُهُ شَحْمَةَ أُذُنَيْهِ إِذَا هُوَ وَفَّرَهُ أَزْهَرَ اللَّوْنِ وَاسِعَ الْجَبِينِ‏ أَزَجَّ الْحَاجِبَيْنِ سَوَابِغَ فِي غَيْرِ قَرَنٍ بَيْنَهُمَا عِرْقٌ يُدِرُّهُ الْغَضَبُ‏ أَقْنَى الْعِرْنِينِ لَهُ نُورٌ يَعْلُوهُ يَحْسَبُهُ مَنْ لَمْ يَتَأَمَّلْهُ أَشَمَ‏ كَثَّ اللِّحْيَةِ سَهْلَ الْخَدَّيْنِ ضَلِيعَ الْفَمِ أَشْنَبَ مُفَلَّجَ الْأَسْنَان.‏

الشيخ الطبرسي، (المتوفی 548 هـ) مكارم الأخلاق، ص 12، منشورات الشريف الرضي، الطبعة: السادسة، 1392 - 1972 م.

 2.خُلقه:

الله سبحانه و تعالی فی القرآن الکريم، یعرف الرسول ص هکذا :

وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ.

سوره القلم آية 4

المرحوم العلامة الطباطبايي فی ذيل هذه الآية یقول هکذا :

و الآية و إن كانت في نفسها تمدح حسن خلقه (ص) و تعظمه غير أنها بالنظر إلى خصوص السياق ناظرة إلى أخلاقه الجميلة الاجتماعية المتعلقة بالمعاشرة كالثبات على الحق و الصبر على أذى الناس و جفاء أجلافهم و العفو و الإغماض و سعة البذل و الرفق و المداراة و التواضع و غير ذلك.

الطباطبايى، سيد محمد حسين‏ (المتوفى1412هـ)، الميزان فى تفسير القرآن‏، ج 19 ص 369 ، ناشر: منشورات جماعة المدرسين في الحوزة العلمية في قم المقدسة‏، الطبعة : الخامسة، 1417هـ .

لابد من الإلتفات الی هذه النکتة ان الرسول الأکرم ص ، تربی فی المدرسة الالهية و بعض الروايات تشیر الی هذا الموضوع حتی انه ذکر فی رواية عن الامام الصادق سلام الله عليه هکذا :

إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَ جَلَّ أَدَّبَ نَبِيَّهُ فَأَحْسَنَ أَدَبَهُ فَلَمَّا أَكْمَلَ لَهُ الْأَدَبَ قَالَ- إِنَّكَ لَعَلى‏ خُلُقٍ عَظِيم‏.

الكليني الرازي، أبو جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق (المتوفى328 هـ)، الأصول من الكافي، ج 1 ص 266 ، ناشر: اسلاميه‏، طهران‏، الطبعة الثانية،1362 هـ.ش.

 

فلذا من هذا الباب الرسول صلي الله عليه و آله قال :

إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق‏.

الطبرسي، أبي علي الفضل بن الحسن (المتوفى548هـ)، تفسير مجمع البيان، ج 1 0ص 500 ، تحقيق: لجنة من العلماء والمحققين الأخصائيين، ناشر: مؤسسة الأعلمي للمطبوعات ـ بيروت، الطبعة الأولى، 1415هـ ـ 1995م.

مقام و جسم و روح النبی ص لها القیمة الثمینة حتی ان الله یقسم بعمره الشریف :

لَعَمْرُكَ إِنَّهُمْ لَفِي سَكْرَتِهِمْ يَعْمَهُونَ.

سورة الحجر آية 72

وجود النبی ص بین الناس ، یدفع العذاب عنهم :

وَمَا كَانَ اللّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ وَمَا كَانَ اللّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ.

سورة الانفال آية 33

3.منطقه:

خلقه الاجتماعي و مواجهته مع الآخرین تعتبر هی من جملة التعالیم المهمة فی دين الإسلام  و زعماء الدین و علی رأسهم الرسول الأکرم ص و اهل بيت العصمة و الطهارة عليهم السلام ، هم أحسن أسوة فی العمل بهذه المسألة .

اذا دققت النظر فی المصادر الموجودة فی التأريخ و الحدیث ، تجد هذا الأمر المهم فی حیاة الیومیة ل النبی صلي الله عليه و آله و اهل البيت صلوات الله عليهم اجمعين .

الله سبحانه و تعالی فی القرآن الکريم یقول حول نطق النبي ص هکذا :

وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى - إِن هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى.

النجم : 3-4

المرحوم العلامة الطباطبايي رضوان الله تعالي عليه فی ذيل هذه الآية یقول هکذا :

«وَ ما يَنْطِقُ عَنِ الْهَوى‏ إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحى‏» المراد بالهوى هوى النفس و رأيها، و النطق و إن كان مطلقا ورد عليه النفي و كان مقتضاه نفي الهوى عن مطلق نطقه (ص).

الطباطبايى، سيد محمد حسين‏ (المتوفى1412هـ)، الميزان فى تفسير القرآن‏، ج 19 ص 27 ، ناشر: منشورات جماعة المدرسين في الحوزة العلمية في قم المقدسة‏، الطبعة : الخامسة، 1417هـ .

عند ما وصف سيد الشهداء سلام الله عليه، علي الأکبر عليه السلام بشباهته ل الرسول صلي الله عليه و آله فی ثلاث خصال ، فهو حاک عن مقام رفیع ل علي الأکبر سلام الله عليه حتی ان نطقه و بیانه ایضا یشبه رسول الله صلی الله علیه و آله .

اول شهيد من الهاشميین

حسب بعض المستندات، اول شهيد من بني هاشم الذی استشهد فی کربلا ، هو علي الاکبر سلام الله عليه کما تشیر الیها بعض الأدعية عند السلام علیه :

السلام عليك يا أول قتيل من نسل خير سليل من سلالة إبراهيم الخليل.

الشهيد الاول، محمد بن مكى، المزار في كيفية زيارات النبيّ و الأئمة عليهم السلام، (للشهيد الأوّل)، ص148، مدرسه الامام المهدى عليه السلام - قم، الطبعة: الاولی، 1410 ق.

المشهدي الحائري، الشيخ أبو عبد الله محمد بن جعفر بن علي (المتوفى610هـ)، المزار، ص 487 ، تحقيق: جواد القيومي الأصفهاني، ناشر: مؤسسة النشر الاسلامي، الطبعة : الأولى ، رمضان المبارك 1419هـ .

الطبري من علماء اهل السنة یعرف علي الأکبر صلوات الله عليه بأنه اول قتیل من بنی أبی طالب ایضا :

أول قتيل من بني أبي طالب يومئذ علي الأكبر بن الحسين بن علي وأمه ليلى ابنة أبي مرة بن عروة بن مسعود الثقفي وذلك أنه أخذ يشد على الناس وهو يقول

أنا علي بن حسين بن علي

نحن ورب البيت أولى بالنبي

تالله لا يحكم فينا ابن الدعي.

الطبري، أبو جعفر محمد بن جرير بن يزيد بن كثير بن غالب (المتوفى310)، تاريخ الطبري، ج3 ، ص330، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت.

المرحوم ابن ادريس ایضا حول علي الأکبر سلام الله عليه یقول هکذا :

فإذا كانت الزيارة لأبي عبد الله الحسين عليه السلام زار ولده عليا الأكبر ، وأمه ليلى بنت أبي مرة بن عروة بن مسعود الثقفي ، وهو أول قتيل في الوقعة ، يوم الطف ، من آل أبي طالب عليه السلام.

الحلي، أبي جعفر محمد بن منصور بن أحمد بن إدريس (المتوفی598 هـ) كتاب السرائر الحاوي لتحرير الفتاوي، ج 1 ص 655 ، المحقق: لجنة التحقيق، ناشر: مؤسسة النشر الإسلامي التابعة لجماعة المدرسين بقم المشرفة،‌ الطبعة: الثانية1410هـ..

لعن الإمام الکوفيین عند براز علي الاکبر سلام الله عليه نحو المیدان

المرحوم سيد بن طاووس، ذکر قضية ذهاب علي الاکبر سلام الله عليه الی المیدان  و ملاقاته مع ابیه هکذا :

فلما لم يبق معه سوى أهل بيته خرج علي بن الحسين عليه السلام وكان من أصبح الناس وجها وأحسنهم خلقا فاستأذن أباه في القتال فأذن له ثم نظر إليه نظرة آيس منه وأرخى عليه السلام عينه وبكى ثم قال : اللهم أشهد فقد برز إليهم غلام أشبه الناس خلقا وخلقا ومنطقا برسولك صلى الله عليه وآله وسلم وكنا إذا اشتقنا إلى نبيك نظرنا إليه فصاح وقال يا بن سعد قطع الله رحمك كما قطعت رحمي فتقدم نحو القوم فقاتل قتال شديدا وقتل جمعا كثيرا ثم رجع إلى أبيه وقال يا أبت العطش قد قتلني وثقل الحديد قد أجهدني فهل إلى شربة من الماء سبيل فبكى الحسين عليه السلام وقال وا غوثاه يا بنى قاتل قليلا فما أسرع ما تلقى جدك محمد صلى الله عليه وآله وسلم فيسقيك بكأسه الأوفى شربة لا تظمأ بعدها أبدا فرجع إلى موقف النزال وقاتل أعظم القتال فرماه منقذ بن مرة العبدي ( لع ) بسهم فصرعه فنادى يا أبتاه عليك منى السلام هذا جدي يقرئك السلام ويقول لك عجل القدوم علينا ثم شهق شهقة فمات فجاء الحسين عليه السلام حتى وقف عليه ووضع خده على خده وقال قتل الله قوما قتلوك ما أجرأهم على الله وعلى انتهاك حرمة الرسول على الدنيا بعدك العفا.

السيد ابن طاووس، الحسيني، علي بن موسي _المتوفی 664ق_ ، اللهوف في قتلى الطفوف، ص 67 ، ناشر : أنوار الهدى - قم – ايران، چاپخانه : مهر، چاپ : الأولى، سال چاپ : 1417 هـ.

 

رجز علي الاکبر سلام الله عليه فی ميدان الحرب و شجاعته

شجاعة علي الاکبر سلام الله عليه امر مسلم و غير قابل ل الانکار و رجزه فی ميدان الحرب، حاک عن شجاعته کما انه کان یرتجز و یقول :

ثم حمل علي بن الحسين على القوم ، وهو يقول :

أنا علي بن الحسين بن علي     من عصبة جد أبيهم النبي

والله لا يحكم فينا ابن الدعي    أطعنكم بالرمح حتى ينثني

أضربكم بالسيف أحمي عن أبي    ضرب غلام هاشمي علوي

المجلسي، محمد باقر _متوفاى1111ق_، بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار، ج 45 ص 43 ، تحقيق: محمد الباقر البهبودي، ناشر: مؤسسة الوفاء - بيروت - لبنان، الطبعة: الثانية المصححة، 1403هـ - 1983م.

الزرکلي من کبار علماء اهل السنة یعترف ایضا بشجاعة و عظمة علي الاکبر عليه السلام هکذا :

علي  الأكبر  بن الحسين بن علي بن أبي طالب، القرشي الهاشمي: من سادات الطالبيين وشجعانهم. قتل مع أبيه  الحسين  السبط الشهيد، في وقعة الطفّ (كربلاء) وكان أول من قتل بها من أهل الحسين، ....وذكره معاوية يوما فقال: فيه شجاعة بني هاشم، وسخاء بني أمية، وزهو ثقيف! وسماه المؤرخون عليا  الأكبر  تمييزا له عن أخيه عليّ الأصغر  زين العابدين، الآتية ترجمته.

الزركلي، خير الدين (المتوفی 1410هـ)، الأعلام قاموس تراجم لأشهر الرجال والنساء من العرب والمستعربين والمستشرقين، ج 4ص277 لإ ناشر: دار العلم للملايين ـ بيروت، الطبعة: الخامسة، 1980م.

یکفینا فی شجاعة علي الأکبر عليه السلام ان اصحاب يزيد من شجاعته و قتاله،ارهقوا و ضجوا فی ميدان الحرب .

ابن اعثم المؤرخ الشهیر یقول هنا هکذا :

ثم حمل رضي الله عنه ، فلم يزل يقاتل حتى ضج أهل الشام من يده ومن كثرة من قتل منهم.

ابن اعثم، أحمد بن أعثم الكوفي (المتوفی : 314)، الفتوح ج 5 ص115، تحقيق: علي شيري ( ماجستر في التاريخ الإسلامي )، الطبعة: الأولى، سنة الطبعة : 1411 : دار الأضواء، ناشر : دار الأضواء للطباعة والنشر والتوزيع.

بيان امامة اهل البيت عليهم السلام و بطلان امامة الآخرین

حول قسم من فقرات ارجوزة علی الأکبر سلام الله علیه،نقل عنه رجز یبین امامة اهل البیت صلوات الله علیهم اجمعین و یبطل امامة غیرهم :

علي بن الحسين الأكبر، كان يرتجز ويقول:

أنا عليُّ بن الحسين بن علي

نَحْنُ وبيت اللَه أوْلَى بِالنَّبِيّ

تالله لا يَحْكُمُ فِينَا ابن الدَّعِي

أَضْرِبُ بِالسَّيْفِ أُحَامِي عَنْ أَبِي‏
ضَرْبَ غُلَامٍ هَاشِمِيٍّ قُرَشِي‏.

البغدادي، الشيخ المفيد محمد بن محمد بن النعمان، العكبري ، _المتوفی 413 ق_ ، الإرشاد في معرفة حجج الله على العباد، ج 2 ص 106 ، تحقيق : مؤسسة آل البيت عليهم السلام لتحقيق التراث، ناشر : دار المفيد للطباعة والنشر والتوزيع - بيروت – لبنان، سنة الطبعة : 1414 - 1993 م.

ابن نما الحلي، (المتوفی 645 هـ)، مثير الأحزان، ص 51 ، دار النشر: المطبعة الحيدرية - النجف الأشرف، 1369 - 1950 م.

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (المتوفى748 هـ)، سير أعلام النبلاء، ج 3 ص 302 ، تحقيق: شعيب الأرنؤوط، محمد نعيم العرقسوسي، ناشر: مؤسسة الرسالة - بيروت، الطبعة: التاسعة، 1413هـ .

ابن كثير الدمشقي، ابوالفداء إسماعيل بن عمر القرشي _المتوفى774 ق_، البداية والنهاية، ج 8 ص 185 ، ناشر: مكتبة المعارف – بيروت.

مع الدقة فی هذا الکلام، علاوة علی ان علی الأکبر سلام الله علیه یبین اولویة اهل بیت الرسالة بالنسبة ل النبی ص،یبطل ایضا خلافة غیرهم .

محل دفن علي الاکبر سلام الله عليه

اذا راجعت النصوص الدينية، تجد ان علي الاکبر سلام الله عليه مدفون تحت رجلی ابیه ، ابی عبدالله الحسين صلوات الله عليه کما ورد فی زيارة الإمام الحسين سلام الله عليه المرویة عن الإمام الصادق صلوات الله عليه ؛ هکذا :

زيارة جدي الحسين بن علي ( عليهما السلام ) ، فإنه غريب بأرض غربة ، يبكيه من زاره ، ويحزن له من لم يزره ، ويحترق له من لم يشهده ، ويرحمه من نظر إلى قبر ابنه عند رجله ، في ارض فلاة لا حميم قربه ولا قريب.

القمي، أبي القاسم جعفر بن محمد بن قولويه _المتوفى367ق_، كامل الزيارات، ص 538 ، تحقيق: الشيخ جواد القيومي، لجنة التحقيق، ناشر: مؤسسة نشر الفقاهة، الطبعة: الأولى1417هـ .

فضائله و مناقبه اکثر من ان تحصی فی هذه السطور لکن لأجل معرفة المخاطبین بیّنا ثمة کلام فی حیاة و استشهاد علي الاکبر سلام الله عليه هنا .

 



Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة