2017 July 24 - ‫الاثنين 29 شوال 1438
هل توفی النبی (ص) مسموما
رقم المطلب: ٢٨٢ تاریخ النشر: ٠٣ جمادی الاول ١٤٣٨ - ١٧:١٠ عدد المشاهدة: 256
الأسئلة و الأجوبة » نبوءة
هل توفی النبی (ص) مسموما

الجواب

لعلماء الاسلام فی کیفیة وفاة الرسول ص اقوال:جل من علماء الشیعة و السنة یعتقدون انه سم النبی ص  و استشهد النبی ص من اثر هذا السم.

حاکم النیسابوری من اکابر علماء اهل السنه فی کتابه المستدرک علی الصحیحین یقول:

ثنا داود بن يزيد الأودي قال سمعت الشعبي يقول والله لقد سم رسول الله صلي الله عليه وسلم وسم أبو بكر الصديق وقتل عمر بن الخطاب صبرا وقتل عثمان بن عفان صبرا وقتل علي بن أبي طالب صبرا وسم الحسن بن علي وقتل الحسين بن علي صبرا رضي الله عنهم فما نرجو بعدهم.

الحاكم النيسابوري، ابو عبدالله محمد بن عبدالله (متوفی 405 هـ)، المستدرك علي الصحيحين، ج3، ص61، ح4395، تحقيق: مصطفي عبد القادر عطا، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت الطبعة: الأولي، 1411هـ - 1990م.

و یقول فی روایه اخری:

ثنا السري بن إسماعيل عن الشعبي أنه قال ماذا يتوقع من هذه الدنيا الدنية وقد سم رسول الله صلي الله عليه وسلم وسم أبو بكر الصديق وقتل عمر بن الخطاب حتف أنفه وكذلك قتل عثمان وعلي وسم الحسن وقتل الحسين حتف أنفه.

الحاكم النيسابوري، ابو عبدالله محمد بن عبدالله (متوفی 405 هـ)، المستدرك علي الصحيحين، ج3، ص67، ح4412، تحقيق: مصطفي عبد القادر عطا، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت الطبعة: الأولي، 1411هـ - 1990م.

و ایضا کثیر من کبار اهل السنه نقلوا هذه المقالة من عبدالله بن مسعود:

حدثنا عبد اللَّهِ حدثني أبي ثنا عبد الرَّزَّاقِ ثنا سُفْيَانُ عَنِ الأَعْمَشِ عن عبد اللَّهِ بن مُرَّةَ عن أبي الأَحْوَصِ عن عبد اللَّهِ قال لأَنْ أَحْلِفَ تِسْعاً ان رَسُولَ اللَّهِ صلي الله عليه وسلم قُتِلَ قَتْلاً أَحَبُّ الي من أَنْ أَحْلِفَ وَاحِدَةً انه لم يُقْتَلْ وَذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ جَعَلَهُ نَبِيًّا وَاتَّخَذَهُ شَهِيداً.

الصنعاني، ابوبكر عبد الرزاق بن همام (متوفی211هـ)، المصنف، ج5، ص269، ح9571، تحقيق حبيب الرحمن الأعظمي، ناشر: المكتب الإسلامي - بيروت، الطبعة: الثانية، 1403هـ؛

الزهري، محمد بن سعد بن منيع ابوعبدالله البصري (متوفی230هـ)، الطبقات الكبري، ج2، ص201، ناشر: دار صادر - بيروت؛

الشيباني، ابوعبد الله أحمد بن حنبل (متوفی241هـ)، مسند أحمد بن حنبل، ج1، ص408، ح3873؛ ج1، ص434، ح4139، ناشر: مؤسسة قرطبة - مصر؛

ابن كثير الدمشقي، ابوالفداء إسماعيل بن عمر القرشي (متوفی774هـ)، البداية والنهاية، ج5، ص227، ناشر: مكتبة المعارف - بيروت؛

ابن كثير الدمشقي، ابوالفداء إسماعيل بن عمر القرشي (متوفی774هـ)، السيرة النبوية، ج4، ص449، طبق برنامه الجامع الكبير؛

السيوطي، جلال الدين عبد الرحمن بن أبي بكر (متوفی911هـ)، الحاوي للفتاوي في الفقه وعلوم التفسير والحديث والاصول والنحو والاعراب وسائر الفنون، ج2، ص141، تحقيق: عبد اللطيف حسن عبد الرحمن، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت، الطبعة: الأولي، 1421هـ - 2000م.

الهیثمی بعد نقل الروایه یقول:

رواه أحمد ورجاله رجال الصحيح.

الهيثمي، ابوالحسن علي بن أبي بكر (متوفی 807 هـ)، مجمع الزوائد ومنبع الفوائد، ج9، ص34، ناشر: دار الريان للتراث/ دار الكتاب العربي - القاهرة، بيروت - 1407هـ.

و یقول حاکم النیسابوری بعد نقل هذه الروایه:

هذا حديث صحيح علي شرط الشيخين ولم يخرجاه.

الحاكم النيسابوري، ابو عبدالله محمد بن عبدالله (متوفی 405 هـ)، المستدرك علي الصحيحين، ج3، ص60، ح4394، تحقيق: مصطفي عبد القادر عطا، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت الطبعة: الأولي، 1411هـ - 1990م.

و من علماء الشیعه شیخ المفید رضوان الله تعالي عليه یقول:

رسول الله صلي الله عليه وآله محمد بن عبد الله... وقبض بالمدينة مسموما يوم الاثنين لليلتين بقيتا من صفر....

الشيخ المفيد، محمد بن محمد بن النعمان ابن المعلم أبي عبد الله العكبري البغدادي (متوفی413 هـ)، المقنعة، ص456، تحقيق و نشر: مؤسسة النشر الإسلامي التابعة لجماعة المدرسين ـ قم، الطبعة: الثانية، 1410 ه

المرحوم شیخ الطوسی یقول فی کتابه تهذیب الاحکام:

محمد بن عبد الله... وقبض بالمدينة مسموما يوم الاثنين لليلتين بقيتا من صفر سنة عشرة من الهجرة.

الطوسي، الشيخ ابوجعفر، محمد بن الحسن بن علي بن الحسن (متوفی460هـ)، تهذيب الأحكام، ج6 ص2، تحقيق: السيد حسن الموسوي الخرسان، ناشر: دار الكتب الإسلامية ـ طهران، الطبعة الرابعة، 1365 ش.

و ایضا علامة الحلی فی تحریر الاحکام:

محمد بن عبد الله... وقبض بالمدينة مسموما يوم الاثنين لليلتين بقينا من صفر سنة عشرين من الهجرة.

الحلي الأسدي، جمال الدين أبو منصور الحسن بن يوسف بن المطهر (متوفی 726هـ)، تحرير الأحكام، ج2 ص118، تحقيق: الشيخ إبراهيم البهادري، ناشر: مؤسسة الإمام الصادق ( عليه السلام ) ـ قم، الطبعة: الأولي، 1420 ه

و اما من الذی سم الرسول ص و فی ای زمان من الامور المخفیة امرها علینا مثل کثیر من زوایا حیاة الرسول ص

محمد بن اسماعیل البخاری یقول فی صحیحه:

قالت عَائِشَةُ رضي الله عنها كان النبي صلي الله عليه وسلم يقول في مَرَضِهِ الذي مَاتَ فيه يا عَائِشَةُ ما أَزَالُ أَجِدُ أَلَمَ الطَّعَامِ الذي أَكَلْتُ بِخَيْبَرَ فَهَذَا أَوَانُ وَجَدْتُ انْقِطَاعَ أَبْهَرِي من ذلك السُّمِّ.

البخاري الجعفي، ابوعبدالله محمد بن إسماعيل (متوفی256هـ)، صحيح البخاري، ج4، ص1611، ح4165، كِتَاب الْمَغَازِي، بَاب مَرَضِ النبي (ص) وَوَفَاتِهِ، تحقيق د. مصطفي ديب البغا، ناشر: دار ابن كثير، اليمامة - بيروت، الطبعة: الثالثة، 1407 - 1987.

لعل البعض یقول یبعد ان یوثر السم من بعد اربع سنوات لا سیما مع انه اخبر النبی ص بمسمومیة لحم الشاة فی حرب خیبر قبل اکله و لم یاکل منه کما ادعاه ابن کثیر الدمشقی:

وفي صحيح البخاري «عن ابن مسعود قال: لقد كنا نسمع تسبيح الطعام حینما یاکل منه رسول الله ص » يعني بين يدي النبي ص وكلمه ذراع الشاة المسمومة وأعلمه بما فيه من السم

ابن كثير الدمشقي، ابوالفداء إسماعيل بن عمر القرشي (متوفی774هـ)، البداية والنهاية،ج 6، ص286، ناشر: مكتبة المعارف - بيروت.

و فی النتیجه لم یبین لنا بوضوح انه من الذی دس السم للرسول ص و فی ای وقت کان و من جانب اخر نری محمد بن اسماعیل البخاری و مسلم و کثیر من اکابر اهل السنه یقولون:

قالت عَائِشَةُ لَدَدْنَاهُ في مَرَضِهِ فَجَعَلَ يُشِيرُ إِلَيْنَا أَنْ لَا تَلُدُّونِي فَقُلْنَا كَرَاهِيَةُ الْمَرِيضِ لِلدَّوَاءِ فلما أَفَاقَ قال أَلَمْ أَنْهَكُمْ أَنْ تَلُدُّونِي قُلْنَا كَرَاهِيَةَ الْمَرِيضِ لِلدَّوَاءِ فقال لَا يَبْقَي أَحَدٌ في الْبَيْتِ إلا لُدَّ وأنا أَنْظُرُ إلا الْعَبَّاسَ فإنه لم يَشْهَدْكُمْ.

البخاري الجعفي، ابوعبدالله محمد بن إسماعيل (متوفی256هـ)، صحيح البخاري، ج4، ص1618، ح4189، كِتَاب الْمَغَازِي، بَاب مَرَضِ النبي (ص) وَوَفَاتِهِ؛ ج5، ص2159، ح5382، كِتَاب الطِّبِّ، بَاب اللَّدُودِ؛ ج6، ص2524، ح6492،كِتَاب الدِّيَاتِ، بَاب الْقِصَاصِ بين الرِّجَالِ وَالنِّسَاءِ في الْجِرَاحَاتِ؛ ج6، ص2527، ح6501، بَاب إذا أَصَابَ قَوْمٌ من رَجُلٍ هل يُعَاقِبُ، تحقيق د. مصطفي ديب البغا، ناشر: دار ابن كثير، اليمامة - بيروت، الطبعة: الثالثة، 1407 - 1987؛

النيسابوري القشيري، ابوالحسين مسلم بن الحجاج (متوفی261هـ)، صحيح مسلم، ج4، ص1733، ح2213، كِتَاب السَّلَامِ، بَاب كَرَاهَةِ التَّدَاوِي بِاللَّدُودِ، تحقيق: محمد فؤاد عبد الباقي، ناشر: دار إحياء التراث العربي - بيروت.

الجدیر الذی یلفت النظر ان البخاری نقل هذا الحدیث فی کتاب الدیات باب القصاص و یقول ابن حجر العسقلانی فی شرح هذه الروایه:

(قوله لددناه) أي جعلنا في جانب فمه دواه بغير اختياره وهذا هو اللدود.

و فی الختام لدینا عدة اسئلة من اخواننا اهل السنة نرجو الاجابة عنها:

1.     لماذا عائشة و کل من کان حاضرا عند الرسول ص لم یصغوا الی کلام الرسول ص و مع   نهی الرسول ص لدو الدواء فی جانب فمه الیس القرآن یقول :

وَما آتاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَما نَهاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا. الحشر / 7.

          2.  لماذا تساوی عائشة النبی ص مع غیره و الحال ان الله یقول فی کتابه:

وَمَا يَنطِقُ عَنِ الهَْوَي . إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْي يُوحَي . النجم / 3 و 4.

2.     لماذا ظنت ان الرسول ص لم یحب الدواء کسائر المرضی؟

هل النبی ص لم یعرف خیره من شره کسائر الحافین عند راسه او انهم ارادوا بهذا العمل تکرار قول من قالوا ان الرجل لیهجر عند طلب الرسول ص الدواة و الورق؟

و اعجب من العجب انهم نقلوا: عند ما افاق النبی ص امر ان یلدوا کل من لداه من ذاک الدواء  الا عمه العباس. لماذا جزا النبی ص الکل؟ الا هذا قول القران الکریم:

وَ لا تَزِرُ وازِرَةٌ وِزْرَ أُخْري . الأنعام / 164 و الأسراء /15 و فاطر 18 و الزمر / 7.

مع هذه التفاصیل فلیکثر بکاءونا  علی مظلومیة الرسول ص اکثر من ان نبکی علی الجمیع لان النبی ص کان مظلوما فی امته و حتی فی بیته اکثر من الکل.

و من الله التوفیق



Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة