2017 March 23 - ‫الاثنين 24 جمادی الثانی 1438
لماذا مع وجود الامام علي(علیه السلام)فی البیت ، حضرت فاطمة الزهرا (سلام الله علیها) خلف الباب ؟
رقم المطلب: ٢٦٩ تاریخ النشر: ٢٩ ربیع الثانی ١٤٣٨ - ١٨:٥٨ عدد المشاهدة: 75
السؤال و الإجابة » عقائد الشیعة
لماذا مع وجود الامام علي(علیه السلام)فی البیت ، حضرت فاطمة الزهرا (سلام الله علیها) خلف الباب ؟

طرح الشبهة :

کیف قبول ان مع وجود الامام علی ع فی البیت حضرت الزهرا س خلف الباب لفتح الباب ! لماذا لم یحضر علي (علیه السلام) لفتح الباب ؟

دراسة و نقد :

أوّلاً: المستفاد من بعض الروایات ان الزهرا س کانت جالسة قرب الباب و عندما رأت عمر و من معه أغلقت الباب .

المرحوم العياشي فی تفسيره ، و الشيخ المفيد فی الإختصاص و... کتبوا :

قال: قال عمر قوموا بنا إليه فقام أبو بكر وعمر وعثمان وخالد بن الوليد و المغيرة بن شعبة وأبو عبيدة بن الجراح وسالم مولي أبي حذيفة وقنفذ وقمت معهم فلما انتهينا إلي الباب فرأتهم فاطمة صلوات الله عليها أغلقت الباب في وجوههم وهي لا تشك أن لا يدخل عليها إلا باذنها، فضرب عمر الباب برجله فكسره، وكان من سعف، ثم دخلوا فأخرجوا عليا ( عليه السلام ) ملببا....

السمرقندي المعروف بالعياشي، أبي النضر محمد بن مسعود بن عياش السلمي (المتوفی320هـ)، تفسير العياشي، ج2، ص67، تحقيق: تحقيق وتصحيح وتعليق: السيد هاشم الرسولي المحلاتي، ناشر: المكتبة العلمية الإسلامية - طهران.

الشيخ المفيد، محمد بن محمد بن النعمان ابن المعلم أبي عبد الله العكبري، البغدادي (المتوفی413هـ) الاختصاص ص 186، تحقيق: علي أكبر الغفاري، السيد محمود الزرندي، ناشر: دار المفيد للطباعة والنشر والتوزيع - بيروت، الطبعة: الثانية، 1414هـ - 1993 م.

المجلسي، محمد باقر (المتوفی 1111هـ)، بحار الأنوار، ج 28، ص 227، تحقيق: محمد الباقر البهبودي، ناشر: مؤسسة الوفاء - بيروت - لبنان، الطبعة: الثانية المصححة، 1403 - 1983 م.

و فی روايت سليم هکذا :

ثُمَّ أَقْبَلَ حَتَّي انْتَهَي إِلَي بَابِ عَلِيٍّ وَفَاطِمَةُ عليهما السلام قَاعِدَةٌ خَلْفَ الْبَابِ قَدْ عَصَبَتْ رَأْسَهَا وَنَحَلَ جِسْمُهَا فِي وَفَاةِ رَسُولِ اللَّهِ صلي الله عليه وآله فَأَقْبَلَ عُمَرُ حَتَّي ضَرَبَ الْبَابَ ثُمَّ نَادَي يَا ابْنَ أَبِي طَالِبٍ [افْتَحِ الْبَابَ ] فَقَالَتْ فَاطِمَةُ يَا عُمَرُ مَا لَنَا وَلَكَ لَا تَدَعُنَا وَمَا نَحْنُ فِيهِ قَالَ افْتَحِي الْبَابَ وَإِلَّا أَحْرَقْنَاهُ عَلَيْكُمْ فَقَالَتْ يَا عُمَرُ أَمَا تَتَّقِي اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ تَدْخُلُ عَلَي بَيْتِي وَتَهْجُمُ عَلَي دَارِي فَأَبَي أَنْ يَنْصَرِفَ ثُمَّ دَعَا عُمَرُ بِالنَّارِ فَأَضْرَمَهَا فِي الْبَابِ فَأَحْرَقَ الْبَابَ.

الهلالي، سليم بن قيس (متوفاي80هـ) كتاب سليم بن قيس، ص 864، تحقيق محمد باقر الأنصاري، ناشر: انتشارات هادي ـ قم ، الطبعة الأولي، 1405هـ.

ثانياً: لم تشک السیدة الزهراء س فی انهم لم یدخلوا البیت لأن القرآن یأمرنا هکذا :

يَأَيهُّا الَّذِينَ ءَامَنُواْ لَا تَدْخُلُواْ بُيُوتًا غَيرْه بُيُوتِكُمْ حَتيَ تَسْتَأْنِسُواْ وَتُسَلِّمُواْ عَليَ أَهْلِهَا ذَالِكُمْ خَيرْ لَّكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ.

فَإِن لَّمْ تجَدُواْ فِيهَا أَحَدًا فَلَا تَدْخُلُوهَا حَتيَ يُؤْذَنَ لَكمُ ْ وَإِن قِيلَ لَكُمُ ارْجِعُواْ فَارْجِعُواْ هُوَ أَزْكيَ لَكُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيم . النور / 27 و 28.

 بیت فاطمة س افضل من بیوت الانبیاء :

و من جانب ان بیوت الأنبیاء لها احترام خاص لم یحق لأحد الدخول فیها من دون اذن :

يَأَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُواْ لاتَدْخُلُواْ بُيُوتَ النَّبِيِ ّ إِلا أَن يُؤْذَنَ لَكُمْ. الأحزاب /53.

و لا شک ان بیت فاطمة س هو بیت النبی ص کما جاء فی تفاسیر اهل السنة فی ذیل هذه الآیة الشریفة :

فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ و يُسَبِّحُ لَهُ و فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْأَصَالِ. النور/36.

السيوطي و غیره نقلوا عن قول ابی بكر من النبي الاكرم (صلي الله عليه وآله وسلم) ان بیت علي و الزهرا عليهما السلام من افضل بیوت الانبیاء :

وأخرج ابن مردويه عن أنس بن مالك وبريدة قال: قرأ رسول الله صلي الله عليه وسلم هذه الآية ) في بيوت أذن الله أن ترفع ( فقام اليه رجل فقال: أي بيوت هذه يا رسول الله قال: بيوت الأنبياء. فقام اليه أبو بكر فقال: يا رسول الله هذا البيت منها ـ البيت علي وفاطمة ـ قال: نعم من أفاضلها.

السيوطي، عبد الرحمن بن الكمال جلال الدين (المتوفی911هـ)، الدر المنثور، ج 6، ص 203، ناشر: دار الفكر - بيروت - 1993 م؛

الثعلبي النيسابوري أبو إسحاق أحمد بن محمد بن إبراهيم (المتوفی427هـ) الكشف والبيان، (المتوفی 427 هـ - 1035م)، ج 7، ص 107، تحقيق: الإمام أبي محمد بن عاشور، مراجعة وتدقيق الأستاذ نظير الساعدي، ناشر: دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الأولي، 1422هـ-2002م؛

الثعالبي، عبد الرحمن بن محمد بن مخلوف (المتوفی875هـ)، الجواهر الحسان في تفسير القرآن، ج 7، ص 107، ناشر: مؤسسة الأعلمي للمطبوعات - بيروت.

الآلوسي البغدادي، العلامة أبي الفضل شهاب الدين السيد محمود (المتوفی1270هـ)، روح المعاني في تفسير القرآن العظيم والسبع المثاني، ج 18، ص 174، ناشر: دار إحياء التراث العربي - بيروت.

علاوة علی ذلک المتصور ان الناس مع ملاحظة مقام السیدة الزهرا س و احترام النبی ص عندما یرونها تخجل و لم یتعرضوها کما ان البعض عندما سمعوا صوتها انصرفوا .

قام عمر فمشي ومعه جماعة حتي أتوا باب فاطمة فدقوا الباب، فلما سمعت أصواتهم نادت بأعلي صوتها باكية: يا رسول الله ما ذا لقينا بعد أبي من ابن الخطاب وابن أبي قحافة! فلما سمع القوم صوتها وبكاءها انصرفوا باكين، فكادت قلوبهم تتصدع وأكبادهم تنفطر، وبقي عمر معه قوم.

الدينوري، أبو محمد عبد الله بن مسلم ابن قتيبة (المتوفی276هـ)، الإمامة والسياسة، ج 1، ص 16، تحقيق: خليل المنصور، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت - 1418هـ - 1997م، با تحقيق شيري، ج1، ص37، و با تحقيق، زيني، ج1، ص24.

ف لم تحتمل الزهرا س ان مع وجودها یتعرضوا للبیت و یهتکوا حرمة اهل البیت علیهم السلام.

زوجات النبی  (ص) یفتحن الباب لغیر المحارم:

النظرة  الی سیرة النبی الاكرم صلي الله عليه وآله وسلم فی هذا البحث ادل دلیل علی المشککین بأن النبی ص کان یجوز لزوجاته فتح الباب لغیر المحارم و هذه توجد فی موارد متعددة من کتب الشیعة و السنة .

الف: امّ سلمه تفتح باب البیت ل علي (عليه السلام):

عن علقمة عن عبد الله قال خرج رسول الله ( صلي الله عليه وسلم ) من بيت زينب بنت جحش وأتي بيت أم سلمة فكان يومها من رسول الله ( صلي الله عليه وسلم ) فلم يلبث أن جاء علي فدق الباب دقا خفيفا فانتبه النبي ( صلي الله عليه وسلم ) للدق وأنكرته أم سلمة فقال رسول الله ( صلي الله عليه وسلم ) قومي فافتحي له

ابن عساكر الدمشقي الشافعي، أبي القاسم علي بن الحسن إبن هبة الله بن عبد الله،(المتوفی571هـ)، تاريخ مدينة دمشق وذكر فضلها وتسمية من حلها من الأماثل، ج 42، ص 470، تحقيق: محب الدين أبي سعيد عمر بن غرامة العمري، ناشر: دار الفكر - بيروت - 1995

الرافعي القزويني، عبد الكريم بن محمد (المتوفی623 هـ)، التدوين في أخبار قزوين، ج 1، ص 89، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت تحقيق: عزيز الله العطاري، 1987م.

ب: عائشة بأمر من الرسول (ص) فتحت الباب ل علي (ع) :

وعن جعفر بن محمد الصادق عليه السلام عن أبيه عن آبائه عن علي عليه السلام قال: كنت أنا ورسول الله صلي الله عليه وآله في المسجد بعد أن صلي الفجر، ثم نهض ونهضت معه، وكان رسول الله صلي الله عليه وآله إذا أراد أن يتجه إلي موضع أعلمني بذلك، وكان إذا أبطأ في ذلك الموضع صرت إليه لأعرف خبره، لأنه لا يتصابر قلبي علي فراقه ساعة واحدة فقال لي: أنا متجه إلي بيت عائشة، فمضي صلي الله عليه وآله ومضيت إلي بيت فاطمة الزهراء عليها السلام فلم أزل مع الحسن والحسين فأنا وهي مسروران بهما، ثم إني نهضت وسرت إلي باب عائشة، فطرقت الباب فقالت: من هذا؟ فقلت لها: أنا علي فقالت: إن النبي راقد، فانصرفت، ثم قلت: النبي راقد وعائشة في الدار، فرجعت وطرقت الباب فقالت لي عائشة: من هذا؟ فقلت لها: أنا علي فقالت: إن النبي صلي الله عليه وآله علي حاجة فانثنيتمستحييا من دق الباب، ووجدت في صدري ما لا أستطيع عليه صبرا، فرجعت مسرعا فدققت الباب دقا عنيفا، فقالت لي عائشة: من هذا؟ فقلت: أنا علي فسمعت رسول الله صلي الله عليه وآله يقول: يا عائشة افتحي له الباب، ففتحت ودخلت....

 

الطبرسي، أبي منصور أحمد بن علي بن أبي طالب (المتوفی 548هـ)، الاحتجاج، ج1، ص 292 و 293، تحقيق: تعليق وملاحظات: السيد محمد باقر الخرسان، ناشر: دار النعمان للطباعة والنشر - النجف الأشرف، 1386 - 1966 م.

المجلسي، محمد باقر (المتوفی 1111هـ)، بحار الأنوار، ج 38 ص 348، تحقيق: محمد الباقر البهبودي، ناشر: مؤسسة الوفاء - بيروت - لبنان، الطبعة: الثانية المصححة، 1403 - 1983 م.

ما مضی روایة من کتب الشیعة و روایة من کتب اهل السنة فذکرناهما نموذجا من ان النبی ص مع انه کان حاضرا فی البیت  لکنه یجوز لزوجاته ان یفتحهن الباب لغیر المحارم،  فتبین انه لم یمنع من هذا العمل ما دام لم ینافی الوظیفة الشرعیة .

عايشة و عمر، جلسا علی مفرش مائدة واحدة :

 ابن أبي شيبه فی المصنف، البخاري فی ادب المفرد، ابن أبي حاتم، ابن كثير فی التفسير و... نقلوا هذه الروایة الصحیحة :

عن مجاهد قال مر عمر برسول الله صلي الله عليه وسلم وهو وعائشة وهما يأكلان حيسا فدعاه فوضع يده مع أيديهما فأصابت يده يد عائشة فقال أوه لو أطاع في هذه ووصواحبها ما رأتهن أعين.

إبن أبي شيبة الكوفي، أبو بكر عبد الله بن محمد (المتوفی235 هـ)، الكتاب المصنف في الأحاديث والآثار، ج 6، ص 358، تحقيق: كمال يوسف الحوت، ناشر: مكتبة الرشد - الرياض، الطبعة: الأولي، 1409هـ؛

إبي أبي حاتم الرازي، عبد الرحمن بن محمد بن إدريس، تفسير ابن أبي حاتم، ج 10، ص 3148، تحقيق: أسعد محمد الطيب، ناشر: المكتبة العصرية - صيدا؛

البخاري الجعفي، محمد بن إسماعيل أبو عبدالله (المتوفی256هـ)، الأدب المفرد، ج 1، ص 362، تحقيق: محمد فؤاد عبدالباقي، ناشر: دار البشائر الإسلامية - بيروت، الطبعة: الثالثة، 1409هـ - 1989م؛

المزي، يوسف بن الزكي عبدالرحمن أبو الحجاج (المتوفی742هـ)، تهذيب الكمال، ج 29، ص 138، تحقيق: د. بشار عواد معروف، ناشر: مؤسسة الرسالة - بيروت، الطبعة: الأولي، 1400هـ - 1980م؛

القرشي الدمشقي، إسماعيل بن عمر بن كثير أبو الفداء (المتوفی774هـ)، تفسير القرآن العظيم، ج 3، ص 506، ناشر: دار الفكر - بيروت - 1401هـ؛

العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر أبو الفضل (المتوفی852 هـ)، فتح الباري شرح صحيح البخاري، ج 8، ص 531، تحقيق: محب الدين الخطيب، ناشر: دار المعرفة - بيروت.

الهيثمي بعد نقل هذه الرواية یقول :

رواه الطبراني في الأوسط ورجاله رجال الصحيح غير موسي بن أبي كثير وهو ثقة.

الهيثمي، علي بن أبي بكر (المتوفی 807 هـ)، مجمع الزوائد ومنبع الفوائد، ج 7، ص 93، ناشر: دار الريان للتراث/ دار الكتاب العربي - القاهرة، بيروت - 1407هـ.

و السيوطي یقول :

وأخرج الطبراني بسند صحيح عن عائشة قالت كنت آكل مع النبي صلي الله عليه وسلم في قعب فمر عمر فدعاه فأكل فأصابت أصبعه أصبعي فقال أوه لو أطاع فيكن ما رأتكن عين.

السيوطي، جلال الدين عبد الرحمن بن أبي بكر (المتوفی911هـ)، لباب النقول في أسباب النزول، ج 1، ص 178، ناشر: دار إحياء العلوم - بيروت.

ف عندما لا اشکال فی الجلوس مع غیر المحرم علی مائدة واحدة و الاکل من کأس واحد لزوجة النبی ص طبعا لا اشکال فی حضور بنت النبی ص وراء الباب  لفتح باب البیت .

النتيجه:

اولاً: الصديقه الشهيدة س ، لم تحضر وراء الباب و لکنها کانت واقفة عند الباب و عندما رأت عمر و من معه دخلت فی البیت و اغلقت الباب ؛ فلا اشکال حینئذ .

ثانياً: لو قلنا بصحة هذا المطلب ان الزهرا س حضرت عند الباب فنقول عین هذه القضیة جرت بالنسبة للزوجات النبی ص و لم یردعهن النبی ص فهذا الاشکال مدفوع ایضا .

و من الله التوفیق

 



Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة