2018 December 16 - 07 ربیع الثانی 1440
بحث حول بعض الخصائص ل أم المؤمنين خديجة الکبري سلام الله عليها
رقم المطلب: ١٥١٦ تاریخ النشر: ٠٥ رمضان ١٤٣٩ - ١٦:٣٧ عدد المشاهدة: 223
المقالات » عام
بحث حول بعض الخصائص ل أم المؤمنين خديجة الکبري سلام الله عليها

 
 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 السیدة خديجة بنت خويلد هی اول من تزوجها النبی صلي الله عليه و آله من الزوجات. هذه السیدة الجلیلة لأجل حسبها و نسبها و مکنتها المالیة ، لها المَكانة الخاصة ، کثیر من کبار المشرکین عند العرب أملوا أن یتزوجوها لکن هذه السیدة الکریمة التی صرفت تمام همها و غمها ل تعالي کلمة الله ، رفضتهم کلهم و اختارت الزواج مع النبی محمد صلي الله عليه وآله. هذا الأمر صار سبب ردّ عدة من نساء الأشراف و قريش لها، بشکل حتی انهن عند ولادة ثمرة هذا الزواج، يعني نزول اجلال السیدة الزهرا صلوات الله و سلامه عليها، هجرن السیدة خدیجة سلام الله عليها و لم یحضرن عندها .السیدة خديجة سلام الله عليها وفقا ل تبليغ الدين المبين و هو الإسلام و رفعة رایة التوحيد و الوحدانیة ما اهملت من أی تعب و مع کل جهدها سارعت لنصرة آخر رسل الرحمن و صرفت کل اموالها فی هذا الطریق .

فی هذه المقالة علینا ان نتعرض الی بعض الفضائل و الخصائص ل هذه السیدة الجلیلة.

1.سلام الله و جبرئيل علی السیدة خديجة الکبري سلام الله عليها

کما یذکرها البخاري فی كتاب صحيح البخاري [أهم کتب اهل السنة فی الحدیث] هکذا :

أتى جِبْرِيلُ النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رَسُولَ اللَّهِ هذه خَدِيجَةُ قد أَتَتْ مَعَهَا إِنَاءٌ فيه إِدَامٌ أو طَعَامٌ أو شَرَابٌ فإذا هِي أَتَتْكَ فَاقْرَأْ عليها السَّلَامَ من رَبِّهَا وَمِنِّي وَبَشِّرْهَا بِبَيتٍ في الْجَنَّةِ من قَصَبٍ لَا صَخَبَ فيه ولا نَصَبَ.

البخاري الجعفي، ابوعبدالله محمد بن إسماعيل (المتوفى256هـ)، صحيح البخاري، ج 3 ص 1389 ، تحقيق: د. مصطفي ديب البغا، ناشر: دار ابن كثير، اليمامة - بيروت، الطبعة: الثالثة، 1407  1987م .

 

مثل هذه الرواية ذکرت فی صحيح مسلم ایضا:

النيسابوري القشيري، ابوالحسين مسلم بن الحجاج (المتوفى261هـ)، صحيح مسلم، ج 4 ص 1887، تحقيق: محمد فؤاد عبد الباقي، ناشر: دار إحياء التراث العربي - بيروت.

شمس الدين الذهبي بعد نقل هذا الحديث یقول :

متفق على صحته.

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (المتوفى748 هـ)، سير أعلام النبلاء، ج 2 ص 113، تحقيق: شعيب الأرنؤوط، محمد نعيم العرقسوسي، ناشر: مؤسسة الرسالة - بيروت، الطبعة: التاسعة، 1413هـ .

فی مصادر الشیعة ایضا ذکر حول سلام الله و جبرئيل علیها هکذا :

عن زرارة و حمران و محمد بن مسلم عن أبي جعفر ع قال حدث أبو سعيد الخدري أن رسول الله ص قال: إن جبرئيل ع قال لي ليلة أسري بي حين رجعت و قلت يا جبرئيل هل لك من حاجة قال حاجتي أن تقرأ على خديجة من الله و مني السلام و حدثنا عند ذلك أنها قالت حين لقاها نبي الله صلى الله عليه و آله فقال لها الذي قال جبرئيل فقالت إن‏ الله‏ هو السلام‏ و منه السلام و إليه السلام و على جبرئيل السلام‏.

العياشى، محمد بن مسعود، تفسير العياشي ؛ ج‏2 ؛ ص279  المطبعة العلمية - تهران، الطبعة:الاولی، 1380 ق.

المجلسى، محمد باقر بن محمد تقى، بحار الأنوار (ط - بيروت) ؛ ج‏16 ؛ ص7 دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الثانیة، 1403 ق. 

2. فضائل السیدة خديجة الکبري سلام الله عليها عند الله، و النبی ص و اهل البيت عليهم السلام

اذا راجعت المصادر الروائية، تجد ان السیدة خديجة الکبري سلام الله عليها کانت ممن یباهی بهم الله ، النبی ص و اهل البيت عليهم السلام نشیر الی بعض هذه الموارد :

الف: الله سبحانه و تعالی

من جملة خصائص السیدة خديجة الکبري سلام الله عليها،ان الله تعالی یباهی بها. الرسول صلي الله عليه و آله عندما تلقی البرنامج الأربعینیة من جانب الرب و قرر ان ینعزل من زوجته اربعین یوما ، ارسل رسالة بید عمار بن ياسر رضوان الله تعالي عليه ل السیدة خدیجة :

يا خديجة لا تظني أن انقطاعي عنك [هجرة] و لا قلى‏ و لكن ربي عز و جل أمرني بذلك لتنفذ [لينفذ] أمره فلا تظني يا خديجة إلا خيرا فإن الله عز و جل ليباهي‏ بك‏ كرام‏ ملائكته‏ كل يوم مرارا.

علي بن يوسف المطهر الحلي (المتوفي حدود 750 هـ)، العدد القوية لدفع المخاوف اليومية ص 220، محقق : السيد مهدي الرجائي / إشراف : السيد محمود المرعشي، الطبعة الاولی، سنة الطبعة 1408 هـ، ناشر : مكتبة آية الله المرعشي العامة؛ مجلسى، محمد باقر بن محمد تقى، بحار الأنوار (ط - بيروت) ؛ ج‏16 ؛ ص78، دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الثانیة ، 1403 ق.

ب. الرسول الأکرم صلي الله عليه و آله

الرسول ایضا یشیر الی فضائل السیدة خديجة الکبري سلام الله عليها و کان یفتخر بزوجة مثل السیدة و یذکرها بعظمة کما کان یقول :

خَدِيجَةُ وَ أَينَ‏ مِثْلُ‏ خَدِيجَةَ صَدَّقَتْنِي حِينَ كَذَّبَنِي النَّاسُ وَ آزَرَتْنِي عَلَى دِينِ اللَّهِ وَ أَعَانَتْنِي عَلَيهِ بِمَالِهَا إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَ جَلَّ أَمَرَنِي أَنْ أُبَشِّرَ خَدِيجَةَ بِبَيتٍ فِي الْجَنَّةِ مِنْ قَصَبِ الزُّمُرُّدِ لَا صَخَبَ فِيهِ وَ لَا نَصَب‏.

الموفق ابن احمد بن محمد المكي الخوارزمي (المتوفی568هـ)، المناقب، ص 350 ، تحقيق : الشيخ مالك المحمودي - ناشر : مؤسسة النشر الإسلامي التابعة لجماعة المدرسين بقم المشرفة، الطبعة : الثانية 1414 هـ .

الإربلي، أبي الحسن علي بن عيسي بن أبي الفتح (المتوفاى693هـ)، كشف الغمة في معرفة الأئمة، ج 1 ص 370 ، ناشر: دار الأضواء ـ بيروت، الطبعة الثانية، 1405هـ ـ 1985م.

المجلسى، محمد باقر بن محمد تقى، بحار الأنوار (ط - بيروت) ؛ ج‏43 ؛ ص 131، دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الثانیة، 1403 ق.

و ذکر ایضا انه فی یوم من الأیام الرسول صلي الله عليه و آله عرف الحسنین سلام الله علیهما عند حضور المسلمین فی المسجد هکذا :

يا أَيهَا النَّاسُ أَ لَا أُخْبِرُكُمُ الْيوْمَ بِخَيرِ النَّاسِ‏ جَدّاً وَ جَدَّةً؟ قَالُوا بَلَى يا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ عَلَيكُمْ بِالْحَسَنِ وَ الْحُسَينِ فَإِنَّ جَدَّهُمَا رَسُولُ اللَّهِ وَ جَدَّتَهُمَا خَدِيجَةُ الْكُبْرَى بِنْتُ خُوَيلِدٍ سَيدَةُ نِسَاءِ الْجَنَّة.

الطبري، عماد الدين أبي جعفر محمد بن أبي القاسم (المتوفی525هـ)، بشارة المصطفى (صلى الله عليه وآله) لشيعة المرتضى عليه السلام، ص 115 ، تحقيق: جواد القيومي الأصفهاني، طبع ونشر: مؤسسة النشر الاسلامي التابعة لجماعة المدرسين بقم المشرفة الطبعة: الأولى1420 ه‍ .

 

عند ما کان رسول الله صلي الله عليه و آله فی وسادة الموت ، کانت الزهرا سلام الله عليها باکیة و مضطربة الحال. رسول الله ص کان یصبّر علیها و فی فقرة من کلامه ذکر السیدة خديجة سلام الله عليها هکذا :

إِنَّ عَلِياً أَوَّلُ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ (عَزَّ وَ جَلَّ) وَ رَسُولِهِ مِنْ هَذِهِ الْأُمَّةِ، هُوَ وَ خَدِيجَةُ أُمِّك‏.

الطوسي، الشيخ ابوجعفر، محمد بن الحسن بن علي بن الحسن (المتوفى460هـ)، الأمالي، ص 607 ، تحقيق : قسم الدراسات الاسلامية - مؤسسة البعثة، ناشر: دار الثقافة ـ قم ، الطبعة: الأولى، 1414هـ .

 

و رسول الله صلی الله عليه و آله عرّف یوما الإمام الحسين عليه السلام ایضا هکذا :

أَيهَا النَّاسُ هَذَا الْحُسَينُ بْنُ عَلِي خَيرُ النَّاسِ جَدّاً وَ جَدَّةً جَدُّهُ رَسُولُ اللَّهِ سَيدُ وُلْدِ آدَمَ وَ جَدَّتُهُ خَدِيجَةُ سَابِقَةُ نِسَاءِ الْعَالَمِينَ إِلَى الْإِيمَانِ بِاللَّهِ وَ بِرَسُولِهِ.

ابن طاووس الحلي، ابي القاسم علي بن موسي (المتوفی664هـ)، الطرائف في معرفة مذاهب الطوائف، ج 1 ص 119 ، المطبعة: الخيام ـ قم، الطبعة: الأولى1399 هـ.

 

ج: اميرالمؤمنين سلام الله عليه

اميرالمؤمنين سلام الله عليه کان یذکر خديجة سلام الله عليها بخیر و یبکی فی فراقها و فقدانها و فقدان ابیه ابوطالب سلام الله عليه و کان یقول من الشعر هکذا :

أَعَينَي جُودَا بَارَكَ اللَّهُ فِيكُمَا

عَلَى هَالِكَينِ لَا تَرَى لَهُمَا مِثْلًا

عَلَى سَيدِ الْبَطْحَاءِ وَ ابْنِ رَئِيسِهَا

وَ سَيدَةِ النِّسْوَانِ أَوَّلِ مَنْ صَلَّى‏

مُهَذَّبَةٌ قَدْ طَيبَ اللَّهُ خِيمَهَا

مُبَارَكَةٌ وَ اللَّهُ سَاقَ لَهَا الْفَضْلَا

فَبِتُّ أُقَاسِي مِنْهُمَا الْهَمَّ وَ الثَّكْلَا

مُصَابُهُمَا أَدْجَى إِلَى الْجَوِّ وَ الْهَوَا

لَقَدْ نَصَرَا فِي اللَّهِ دِينَ مُحَمَّدٍ

عَلَى مَنْ بَغَا فِي الدِّينِ قَدْ رَعَيا إِلًّا.

الميبدى، حسين بن معين الدين‏، (المتوفی 911 هـ) ديوان أمير المؤمنين عليه السلام،‏ ص 359 ، مترجم: زمانى، مصطفى‏، دار النشر: دار نداء الإسلام للنشر، الطبعة الاولي، سنة الطبع: 1411 ق‏.

عرّف خديجة الکبري سلام الله عليها ایضا من سیدة النساء العالمین:

سادات نساء العالمين أربع : خديجة بنت خويلد ، وفاطمة بنت محمد ، وآسية بنت مزاحم ، ومريم بنت عمران.

إبن أبي‌الحديد المدائني المعتزلي، ابوحامد عز الدين بن هبة الله بن محمد بن محمد (المتوفى655 هـ)، شرح نهج البلاغة، ج 10 ص 156، تحقيق: محمد عبد الكريم النمري، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت / لبنان، الطبعة: الأولى، 1418هـ - 1998م.

 

د: الإمام الحسن المجتبي سلام الله عليه

الإمام الحسن المجتبي سلام الله ایضا من جملة الکبار الذین کانوا یباهون بها لأجل مقامها الرفیع صلوات الله عليها .

الإمام المجتبي صلوات الله عليه فی ذيل آية 18 من سورة الانفطار فی ان الله یقول: فِي أَي صُورَةٍ مَا شَاءَ رَكَّبَكَ ، قال:

صَوَّرَ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ عَلِي بْنَ أَبِي طَالِبٍ فِي ظَهْرِ أَبِي طَالِبٍ عَلَى صُورَةِ مُحَمَّدٍ فَكَانَ عَلِي بْنُ أَبِي طَالِبٍ أَشْبَهَ النَّاسِ بِرَسُولِ اللَّهِ ص وَ كَانَ الْحُسَينُ بْنُ عَلِي أَشْبَهَ النَّاسِ بِفَاطِمَةَ وَ كُنْتُ أَنَا أَشْبَهَ‏ النَّاسِ‏ بِخَدِيجَةَ الْكُبْرَى.

ابن شهرآشوب، رشيد الدين أبي عبد الله محمد بن علي السروي المازندراني (المتوفى588هـ)، مناقب آل أبي طالب، ج 4 ص 2 ، تحقيق: لجنة من أساتذة النجف الأشرف، ناشر: المكتبة والمطبعة الحيدرية، 1376هـ ـ 1956م.

فی زمن خلافة الامام الحسن المجتبي سلام الله عليه، عندما استلم معاوية الخلافة، جلس علی منبر مسجد الکوفة و طعن ب علي بن ابي طالب سلام الله عليهما. الامام الحسن المجتبي سلام الله عليه کان حاضرا فی ذلک المجلس ، و اجابه هکذا :

أَيهَا الذَّاكِرُ عَلِياً أَنَا الْحَسَنُ وَ أَبِي عَلِي وَ أَنْتَ مُعَاوِيةُ وَ أَبُوكَ صَخْرٌ وَ أُمِّي فَاطِمَةُ وَ أُمُّكَ هِنْدٌ وَ جَدِّي رَسُولُ اللَّهِ وَ جَدُّكَ حَرْبٌ وَ جَدَّتِي خَدِيجَةُ وَ جَدَّتُكَ قُتَيلَةُ فَلَعَنَ اللَّهُ أَخْمَلَنَا ذِكْراً وَ أَلْأَمَنَا حَسَباً وَ شَرَّنَا قَدَماً وَ أَقْدَمَنَا كُفْراً وَ نِفَاقاً- فَقَالَ طَوَائِفُ مِنْ أَهْلِ الْمَسْجِدِ آمِينَ آمِينَ.

البغدادي، الشيخ المفيد محمد بن محمد بن النعمان، العكبري ، _المتوفی 413 ق_ ، الإرشاد في معرفة حجج الله على العباد، ج 2 ص 15 ، تحقيق : مؤسسة آل البيت عليهم السلام لتحقيق التراث، ناشر : دار المفيد للطباعة والنشر والتوزيع - بيروت – لبنان، سنة الطبعة: 1414 - 1993 م.

فی هذا الکلام الإمام الحسن المجتبي سلام الله عليه فی مقام مقايسة نسبه المبارک مع نسب معاوية، یفتخر بإسم السیدة خديجة الکبري سلام الله عليها و یباهی بها هکذا .

ایضا عند ما معاوية فی المدينة قصد الطعن ب اميرالمؤمنين سلام الله عليه ، و جلس علی المنبر و تابع الامام المجتبی ، الامام عليه السلام وقف أمامه و اشار الی نسبه و ذکر ام المؤمنين خديجة الکبري سلام الله عليها هکذا :

كَانَ وَصِي رَسُولِ اللَّهِ مِنْ بَعْدِهِ وَ أَنَا ابْنُ عَلِي وَ أَنْتَ ابْنُ صَخْرٍ وَ جَدُّكَ حَرْبٌ وَ جَدِّي رَسُولُ اللَّهِ وَ أُمُّكَ هِنْدٌ وَ أُمِّي فَاطِمَةُ وَ جَدَّتِي‏ خَدِيجَةُ وَ جَدَّتُكَ نَثِيلَةُ فَلَعَنَ اللَّهُ أَلْأَمَنَا حَسَباً وَ أَقْدَمَنَا كُفْراً وَ أَخْمَلَنَا ذِكْراً وَ أَشَدَّنَا نِفَاقاً فَقَالَ عَامَّةُ أَهْلِ الْمَجْلِسِ آمِين‏.

الطبرسي، أبي منصور أحمد بن علي بن أبي طالب _المتوفى 548 ق_، الاحتجاج، ج 1 ص 282 ، تحقيق: تعليق وملاحظات: السيد محمد باقر الخرسان، ناشر: دار النعمان للطباعة والنشر - النجف الأشرف، 1386 - 1966 م.

نکتة: ذکر فی اسم جدة معاوية ثلاثة اسماء : نثيلة، فتيله و قتيله.

هـ: الإمام الحسين سلام الله عليه

 الامام الحسين سلام الله عليها ایضا فی موارد عدیدة کما عند مواجهة جیش الأعداء فی رمضاء کربلاء، عند ما یذکر نسبه؛ یذکر اسم السیدة خديجة الکبري سلام الله عليها. مع الإلتفات الی ان الأعداء یعرفونه بالتمام و یعرفون نسبه و اجداده ، ذکر اسم الکبار مثل ام المؤمنين السیدة خديجة الکبري سلام الله عليها، یحکی عن اهمية الموضوع و لا یثبت الا المباهات و المفخرة .

سيد الشهداء سلام الله عليه فی یوم عاشوراء وقف أمام جیش الأعداء و عندما ینظر الی صفوفهم و الی عمر بن سعد، خطب خطبة و فی ضمن هذه الخطبة، قال هکذا :

فَإِنِّي‏ ابْنُ‏ بِنْتِ‏ نَبِيكُمْ‏ وَ جَدَّتِي خَدِيجَةُ زَوْجَةُ نَبِيكُم.‏

المجلسي، محمد باقر _المتوفى1111ق_، بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار، ج 45 ص 6 ، تحقيق: محمد الباقر البهبودي، ناشر: مؤسسة الوفاء - بيروت - لبنان، الطبعة: الثانية المصححة، 1403هـ - 1983م.

 الامام الحسين عليه السلام فی فقرة من خطبته قال قائلا لجیش الأعداء :

أنْشدُكُمُ اللَّهَ هَلْ تَعْلَمُونَ أَنَّ جَدِّي رَسُولُ اللَّهِ ص قَالُوا اللَّهُمَّ نَعَمْ قَالَ أنْشدُكُمُ اللَّهَ هَلْ تَعْلَمُونَ أَنَّ أَبِي عَلِي بْنُ أَبِي طَالِبٍ ع قَالُوا اللَّهُمَّ نَعَمْ قَالَ أنْشدُكُمُ اللَّهَ هَلْ تَعْلَمُونَ أَنَّ أُمِّي فَاطِمَةُ الزَّهْرَاءُ بِنْتُ مُحَمَّدٍ الْمُصْطَفَى ص قَالُوا اللَّهُمَّ نَعَمْ قَالَ أنْشدُكُمُ اللَّهَ هَلْ تَعْلَمُونَ أَنَّ جَدَّتِي خَدِيجَةُ بِنْتُ خُوَيلِدٍ أَوَّلُ‏ نِسَاءِ هَذِهِ‏ الْأُمَّةِ إِسْلَاماً قَالُوا اللَّهُمَّ نَعَم‏.

السيد ابن طاووس، الحسيني، علي بن موسي _المتوفی 664 ق_ ، اللهوف في قتلى الطفوف، ص 86 ، ناشر : أنوار الهدى - قم – ايران، المطبعة : مهر، الطبعة : الأولى، سنة ال طبع : 1417 هـ..

المرحوم الشيخ الكليني رحمه الله فی زيارة علي الاکبر عليه السلام یقول هکذا:

السلام عليك يا ابن خديجة وفاطمة.

الكليني الرازي، أبو جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق (المتوفى328 هـ)، الأصول من الكافي، ناشر: اسلاميه‏، طهران‏، الطبعة الثانية،1362 هـ.ش.

و ایضا ذکرت هذه العبارة فی بعض الزیارات ل سيد الشهداء سلام الله عليه.

رک: ابن طاووس، رضي الدين علي بن موسي بن جعفر السيد ابن طاووس (المتوفی664هـ)، الاقبال باالاعمال الحسنة فيما يعمل مرة في السنة، ج 2 ص 63 ، تحقيق: جواد القيومي الاصفهاني، ناشر : مكتب الإعلام الإسلامي، الطبعة الأولى 1416 هـ.

و: الإمام السجاد سلام الله عليه

بعد واقعة الطف و نصرة الحق علی الباطل، قافلة الأسراء أخذت جانب الکوفه ثم الی الشام. حجة الله؛ الامام السجاد سلام الله عليه و السیدة زينب سلام الله عليها هما کبار هذه القافلة . الأذی ل آل رسول الله صلوات الله عليهم اجمعين من جانب ، بعد الطریق و سوء معاشرة الظالمين و الغاصبین اليزيديین من جانب آخر أدی الی تکدیر خاطر ابناء الرسول صلي الله عليه و آله. بعد اساءة الأدب بالنسبة ل اهل البيت عليهم السلام، عندما آل بیت العصمة و الطهارة نزلوا فی مسجد الاموي فی الشام ، و کان يزيد لعنة الله عليه یقیم محفلا. و فی صدد جسارة تامّة ، یعرف بقیة اهل البيت عليهم افضل الصلاة و السلام انهم خوارج و طغاة و بغاة .

عند ورود اهل البيت صلوات الله عليهم اجمعين فی مجلس يزيد ، اخذ يزيد یخطب و بدء ب کلمات سخیفة .

 الامام السجاد سلام الله عليه عند ما رأی الکلمات الباطلة و الاکاذیب من يزيد، وقف و خطب خطبة مفصلة فی فضیحة بني امية و بعد ذکر التحمید ، قال فی مقدمته :

يا مَعْشَرَ النَّاسِ فَمَنْ عَرَفَنَي فَقَدْ عَرَفَنِي وَ مَنْ لَمْ يعْرِفْنِي فَأَنَا أُعَرِّفُهُ نَفْسِي أَنَا ابْنُ مَكَّةَ وَ مِنًى أَنَا ابْنُ مَرْوَةَ وَ الصَّفَا أَنَا ابْنُ مُحَمَّدٍ الْمُصْطَفَى‏ ... أَنَا ابْنُ عَلِي الْمُرْتَضَى أَنَا ابْنُ فَاطِمَةَ الزَّهْرَاءِ أَنَا ابْنُ‏ خَدِيجَةَ الْكُبْرَى‏ أَنَا ابْنُ الْمَقْتُولِ ظُلْما... .

ابن شهرآشوب، رشيد الدين أبي عبد الله محمد بن علي السروي المازندراني (المتوفى588هـ)، مناقب آل أبي طالب، ج 4 ص 168 ، تحقيق: لجنة من أساتذة النجف الأشرف، ناشر: المكتبة والمطبعة الحيدرية، 1376هـ ـ 1956م.

 الامام السجاد سلام الله عليه فی ضمن الصلوات علی اهل البيت عليهم السلام، ذکر اسم خديجة الکبري سلام الله عليها و قال :

اللهم صل على محمد المصطفى ، وعلى علي المرتضى ، و فاطمة الزهراء ، وخديجة الكبرى ، والحسن المجتبى ... .

الإمام زين العابدين (ع)، الصحيفة السجادية (ابطحي)، ص 400 ، تحقيق : السيد محمد باقر الموحد الابطحي الإصفهاني، الأولى، 25 محرم الحرام 1411 هـ، مؤسسة الإمام المهدي (ع) / مؤسسة الأنصاريان للطباعة والنشر - قم – ايران.

 

ز: الامام الصادق سلام الله عليه

الامام الصادق سلام الله عليه ایضا ذکر خديجة الکبري سلام الله عليها بالعظمة و قال :

وَ هِي‏ سَيدَةُ نِسَاءِ قُرَيشٍ‏، وَ قَدْ خَطَبَهَا كُلُّ صِنْدِيدٍ وَ رَئِيسٍ قَدْ أَبَتْهُمْ، فَزَوَّجَتْهُ نَفْسَهَا لِلَّذِي بَلَغَهَا مِنْ خَبَرِ بحيراء.

الحميري القمي، عبد الله بن جعفر (المتوفی 304ق)، قرب الاسناد، ص 325 ، تحقيق : مؤسسة آل البيت عليهم السلام لإحياء التراث، ناشر : مؤسسة آل البيت عليهم السلام لإحياء التراث ، المطبعة : مهر - قم، الطبعة : الأولى، سنة الطبع: 1413 هـ .

 

کان بحيراء راهب مسيحي و یعرف النبی صلي الله عليه و آله بصفاته و علائمه و نسبه و اسمه قبل ظهور نبوته و ینتظر بعثته.

ح: الامام الحسن العسكري سلام الله عليه

المرحوم السيد بن طاووس رضوان الله تعالي عليه ینقل دعاء عن الامام الحسن العسکري سلام الله عليه انه فی دعاءه ضمن الصلوات علی فاطمة الزهرا صلوات الله عليها، یصلی و یسلم علی أمها خديجة الکبري سلام الله عليها ایضا کما ذکر هکذا :

فَصَلِ‏ عَلَيهَا وَ عَلَى‏ أُمِّهَا خَدِيجَةَ الْكُبْرَى صَلَاةً تُكْرِمُ بِهَا وَجْهَ أَبِيهَا مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وَ آلِه‏.

الطوسي، الشيخ ابوجعفر، محمد بن الحسن بن علي بن الحسن (المتوفى460 ق)، مصباح المتهجد، ناشر : مؤسسة فقه الشيعة - بيروت – لبنان، الطبعة : الأولى، سنة الطبع : 1411 هـ - 1991 م.

 

ي: السیدة زينب الکبري سلام الله عليها

رسول واقعة کربلاء ، زينب الکبري سلام الله عليها فی یوم الحادی عشر من محرم الحرام عندما تمر من علی الجنائز المطهرة ل الشهداء ، خاطبت الله تعالی هکذا :

بِأَبِي مُحَمَّدٌ الْمُصْطَفَى بِأَبِي‏ خَدِيجَةُ الْكُبْرَى‏.

السيد ابن طاووس، الحسيني، علي بن موسي _المتوفی 664ق_ ، اللهوف في قتلى الطفوف، ص 134 ، ناشر : أنوار الهدى - قم – ايران، المطبعة : مهر، الطبعة : الأولى، سنة الطبعة: 1417 هـ..

 

ک: زيد بن علي عليهماالسلام

زيد بن علي عليهماالسلام من جملة الشرفاء الذین بینوا احقية اهل البيت عليهم السلام و فی ضمنها یشیر الی اسم خديجة الکبري سلام الله عليها کما ینقل عنه الفرات الکوفي هکذا :

فَنَحْنُ أَحَقُّ بِالْمَوَدَّةِ أَبُونَا رَسُولُ اللَّهِ وَ جَدَّتُنَا خَدِيجَةُ وَ أُمُّنَا فَاطِمَةُ الزَّهْرَاءُ وَ أَبُونَا أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ عَلِي بْنُ أَبِي طَالِبٍ عليهم السلام.

الكوفي، فرات بن إبراهيم الكوفي(المتوفی352هـ)، تفسير الفرات الكوفي، ص 246 ، تحقيق: محمد الكاظم، ناشر: مؤسسة الطبع والنشر التابعة لوزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي ـ طهران،‌ الطبعة‌ الأولى1410 - 1990م.

 زيد عليه السلام قال خطابا ل ابی الخطاب هکذا :

[فَإِنَ‏] رَسُولَ اللَّهِ ص جَدُّنَا وَ الْمُؤْمِنُ الْمُهَاجِرُ مَعَهُ أَبُونَا وَ زَوْجَتُهُ‏ خَدِيجَةُ بِنْتُ خُوَيلِدٍ جَدَّتُنَا وَ بِنْتُهُ فَاطِمَةُ الزَّهْرَاءُ أُمُّنَا.

الكوفي، فرات بن إبراهيم الكوفي(المتوفی352هـ)، تفسير الفرات الكوفي، ص 402 ، تحقيق: محمد الكاظم، ناشر: مؤسسة الطبع والنشر التابعة لوزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي ـ طهران،‌ الطبعة‌ الأولى1410 - 1990م.

 

عبدالله بن زبير الذی نصب العداوة و البغض ل آل الله عليهم افضل الصلاة و السلام ، کان یفتخر ب السیدة خديجة الکبري سلام الله عليها کما قال ل ابن عباس هکذا :

وأن عمتي‏ خديجة سيدة نساء العالمين‏.

إبن أبي‌الحديد المدائني المعتزلي، ابوحامد عز الدين بن هبة الله بن محمد بن محمد (المتوفى655 هـ)، شرح نهج البلاغة، ج 9 ص 188 ، تحقيق: محمد عبد الكريم النمري، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت / لبنان، الطبعة: الأولى، 1418هـ - 1998م.

 

3.فضیلة خديجة الکبري سلام الله عليه فی کلام آدم عليه السلام

المقام العظیم ل السیدة خديجة الکبري سلام الله عليه ذکر فی کثیر من الروايات. من جملة الروايات المنقولة عن آدم عليه السلام ، ذکر فیها وفاء السیدة خديجة الکبري سلام الله عليها بالنسبة ل الرسول صلي الله عليه و آله قبل آلاف السنین هکذا :

إني لسيد البشر يوم القيامة إلا رجل من ذريتي نبي من الأنبياء يقال له : محمد صلى الله عليه وآله، فضل علي باثنتين : زوجته عاونته وكانت له عونا ، وكانت زوجتي على عونا.

المجلسي، محمد باقر _المتوفى1111ق_، بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار، ج 16 ص 12 ، تحقيق: محمد الباقر البهبودي، ناشر: مؤسسة الوفاء - بيروت - لبنان، الطبعة: الثانية المصححة، 1403هـ - 1983م.

الدولابي، الإمام الحافظ ابوبشر محمد بن أحمد بن حماد (المتوفى 310هـ)، الذرية الطاهرة النبوية، ج 1 ص 38 ، تحقيق: سعد المبارك الحسن، ناشر:الدار السلفية - الكويت، الطبعة: الأولى، 1407هـ .

لا شک ان بعض زوجات الرسول صلي الله عليه و آله کنّ فی نصرة النبی و فی مسيره ؛ لکن الحماس و الدعم المادی و المعنوي ل السیدة خديجة الکبري سلام الله عليه افضل من باقی النساء و فی هذا المورد هی ایضا متمیزة من الآخرین.

اذا راجعت مصادر اهل السنة، تجد ان هذه الرواية نقلت ب اختلاف یسیر .

العاصمي المکي فی سمط النجوم العوالي یقول هکذا:

قال آدم عليه الصلاة والسلام إني لسيد البشر يوم القيامة إلا رجلا من ذريتي نبيا من الأنبياء يقال له أحمد فضل علي باثنتين زوجته عاونته فكانت له عونا وكانت زوجتي عونا علي.

العاصمي المكي، عبد الملك بن حسين بن عبد الملك الشافعي (المتوفى1111هـ)، سمط النجوم العوالي في أنباء الأوائل والتوالي، ج 1 ص 431 ، تحقيق: عادل أحمد عبد الموجود- علي محمد معوض، ناشر: دار الكتب العلمية.

الزرقاني المالكي، ابو عبد الله محمد بن عبد الباقي بن يوسف بن أحمد بن شهاب الدين بن محمد (المتوفی 1122 هـ)، شرح الزرقاني على المواهب اللدنية بالمنح المحمدي، ج 4 ص 370 ، دار النشر: دار الكتب العلمية، الطبعة: الأولى 1417 هـ - 1996 م.

المرحوم الشيخ الصدوق رحمه الله ینقل رواية و یصرح فیها هکذا :

حدثنا محمد بن إبراهيم بن إسحاق الطالقاني رضي الله عنه قال حدثنا الحسين بن علي بن الحسين السكري قال حدثنا محمد بن زكريا الجوهري عن جعفر بن محمد بن عمارة عن أبيه عن أبي عبد الله جعفر بن محمد الصادق ع قال: تزوج رسول الله ص بخمس عشرة امرأة و دخل بثلاث عشرة منهن و قبض عن تسع فأما اللتان لم يدخل بهما فعمرة و السنى‏  و أما الثلاث عشرة اللاتي دخل بهن فأولهن خديجة بنت خويلد ثم سورة [سودة] بنت زمعة ثم أم سلمة و اسمها هند بنت أبي أمية ثم أم عبد الله عائشة بنت أبي بكر ثم حفصة بنت عمر ثم زينب بنت خزيمة بن الحارث أم المساكين ثم زينب بنت جحش ثم أم حبيبة رملة بنت أبي سفيان ثم ميمونة بنت الحارث ثم زينب بنت عميس ثم جويرية بنت الحارث ثم صفية بنت حيي بن أخطب و التي‏ وهبت نفسها للنبي‏ ص خولة بنت حكيم السلمي و كان له سريتان يقسم لهما مع أزواجه مارية و ريحانة الخندفية و التسع اللاتي قبض عنهن عائشة و حفصة و أم سلمة و زينب بنت جحش و ميمونة بنت الحارث و أم حبيبة بنت أبي سفيان و صفية بنت حيي بن أخطب و جويرية بنت الحارث و سورة [سودة] بنت زمعة و أفضلهن‏ خديجة بنت خويلد ثم أم سلمة بنت أبي أمية ، ثم ميمونة بنت الحارث.

ابن بابويه، محمد بن على، الخصال، ص419، محقق: علي اكبر الغفاري، جامعة المدرسين - قم، الطبعة: الاولی، 1362ش. 

4. بادرت السیدة خديجة سلام الله عليها فی اظهار الإسلام

بعد دعوة الناس من قبل الرسول صلي الله عليه و آله، واجه المعارضات الشدیدة. عدة من الناس اخذوا یتهموه و عدة منهم منعوه من هذا الأمر.

اما الذین اهتموا فی هذا الطریق بکسب رضی الرحمن فقط لم یخافوا من تهدید و دخلوا فی مسیر الإسلام . اول من اسلم من الرجال علي بن ابي طالب سلام الله عليه و اول من اسلمت من النساء هی خديجة الکبري سلام الله عليها و اظهرا الإسلام .

هذه المسألة بنفسها تجعل فضيلة لها التی تحکی عن عمق وعیها و لهبها بالنسبة لمسائل التوحید التی ملتهب فی أنفسهما و لم یسبقهما أحد فی هذه الفضیلة.

لابد من الإلتفات لهذه النکتة ان السیدة خديجة الکبري سلام الله عليها قبل اظهار الإسلام،لم یکن فی قلبها ذرة من الشرک و الرجس و کانت علی طریق التوحيد و الوحدانیة.

هی فی زمن الجاهلية کانت تنعرف ب «الطاهرة» و من القطع الطاهرة هنا لیس فقط بمعنی انها بعیدة عن الأعمال المنافية ل العفة لأن ارتکاب مثل هذه الأعمال لم یکن مرسوما بین نساء قریش آن ذاک حتی تنعزل منهن بهذا اللقب بل الاعمال المنافي ل العفة کانت بین کبار قريش امر بغیض و بتصريح القرآن بعض الأشخاص کانوا یکرهون الفتیات علی هذا العمل کما یقول القرآن الكريم :

لَا تُكْرِهُوا فَتَيَاتِكُمْ عَلَى الْبِغَاءِ إِنْ أَرَدْنَ تَحَصُّنًا لِتَبْتَغُوا عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَمَنْ يُكْرِهُّنَّ فَإِنَّ اللَّهَ مِنْ بَعْدِ إِكْرَاهِهِنَّ غَفُورٌ رَحِيمٌ.

سورة النور، الآية 33

 

بناء علی هذا طهارتها بمعنی انها بعیدة عن تمام الأرجاس­ و الأقذار الجاهلية .

محمد بن علوي المالكي من علماء المالکیة المعاصرین یصرح ایضا بهذا المطلب :

وقد حفظها الله تعالى من أرجاس الجاهلية ، فأحاط عرض هذه السيدة الزكية وصانه من كل أذية و بلية برعايته وعنايته الباهرة ولذلك كانت تلقب بالسيدة الطاهرة.

محمد بن علوي المالكي، مناقب خديجة الكبرى، ص5 ، طبق برنامج مکتبة اهل البيت عليهم السلام.

نقرأ فی زيارة الامام الحسين عليه السلام [زيارة الوارث]: لم تنجسک الجاهلية بأنجاسها.

ما یحصل من هذه العبارة أن الأباء و الأمهات ل اهل البيت عليهم السلام من جملتهم السیدة خديجة سلام الله عليها، کانوا موحدین و یعتقدوا بالوحدانیة و لم یکن فی قلوبهم ذرة من الشرک و الکفر .

صاحب مكيال المكارم یقول فی ان اهل البيت عليهم السلام استودعوا امانة الهية ، هکذا :

المحفوظة يعني حفظها الله عز وجل عن أقذار الجاهلية وأنجاسها وأدناس الضلالة وأرجاسها بأن لم يودعها إلا الأصلاب الطاهرة والأرحام المطهرة فإن اعتقادنا كما عليه الإجماع بل الضرورة أن آباءهم الذين استودعوا تلك الأمانة الإلهية من الخاتم إلى آدم ، كانوا بأجمعهم مؤمنين طاهرين ، لم يشركوا بالله تعالى طرفة عين وكذلك أمهاتهم اللاتي استودعن تلك الأمانة كما في الزيارة " لم تنجسك الجاهلية بأنجاسها  ولم تلبسك من مدلهمات ثيابها " .

الموسوي الأصفهاني، ميرزا محمد تقي (المتوفی1348هـ)، مكيال المكارم في فوائد الدعاء للقائم (عليه السلام)، ج 1 ص 368 ، تحقيق العلامة السيد علي عاشور،  ناشر: مؤسسة الأعلمي للمطبوعات بيروت – لبنان، الطبعة الأولى1421 ه‍ - 2001 م .

المرحوم السید الخميني یقول ایضا هکذا :

أشهد أنك كنت نورا في الأصلاب الشامخة والأرحام المطهرة ، لم تنجسك الجاهلية بأنجاسها ، ولم تلبسك من مدلهمات ثيابها. فإن هذه الفقرات الشريفة تدل على ما ذكرنا من دخالة المادة النورية التي في الأصلاب ، وشموخ الأصلاب ، وطهارة الأرحام ، وتنزيه الآباء والأمهات من قذارات الجاهلية من الكفر وذمائم الأخلاق وقبائح الأعمال ، في طهارة الولد ونورانيته

الخميني، السيد روح الله، (المتوفی 1410 هـ)، أنوار الهداية، ج 1 ص 83 ، تحقيق : مؤسسة تنظيم ونشر آثار الإمام الخميني، الطبعة: الأولى، المطبعة: مكتب الإعلام الإسلامي، دار النشر: مؤسسة تنظيم ونشر آثار الإمام الخميني قدس سره، ذي القعدة 1413 - 1372 ش.

من جانب آخر مع الإلتفات الی أن القرآن یقول بأن المشركین نجس «إِنَّمَا الْمُشْرِكُونَ نَجَسٌ» سورة التوبة الآية 28 ، لو کان أحدا من الآباء و الأمهات ل اهل البيت عليهم السلام مشرك ، لم تصح اطلاق هذه العبارة من زيارة الوارث «لم تنجسک الجاهلية بأنجاسها». بناء علی هذا السیدة خديجة سلام الله عليها کانت موحدة حتی قبل الرسالة.

 بعد هذه المقدمة، نتعرض الی البحث فی مبادرة خديجة الکبري سلام الله عليها ل الاسلام.

ذکر فی الامالي ل الشيخ الطوسي رحمه الله هکذا :

سلمان الفارسي (رضي الله عنه)، قال: دخلت على رسول الله (صلى الله عليه و آله) في مرضه الذي قبض فيه، ...... قال: إن عليا أول من آمن بالله (عز و جل) و رسوله من هذه‏ الأمة، هو و خديجة أمك‏.

الطوسى، محمد بن الحسن، الأمالي (للطوسي) ؛ النص ؛ ص606 دار الثقافة - قم، الطبعة: الاولی، 1414ق.

المجلسى، محمد باقر بن محمد تقى، بحار الأنوار (ط - بيروت) ؛ ج‏22 ؛ ص502 دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الثانیة ، 1403 ق.

الشيخ الطوسي ایضا فی رواية أخری یقول هکذا :

أخبرنا أبو عمر، قال: أخبرنا أحمد، قال: حدثنا أحمد بن محمد بن يحيى الجعفي، قال: حدثنا أبي، قال: حدثنا الحسين بن عبد الكريم- و هو أبو هلال الجعفي-، قال: حدثنا جابر بن الحر النخعي، قال: حدثني عبد الرحمن بن ميمون أبو عبد الله، عن أبيه، قال: سمعت ابن عباس يقول: أول من آمن برسول الله (صلى الله عليه و آله) من الرجال علي، و من‏ النساء خديجة (رضي الله عنهما).

الطوسى، محمد بن الحسن، الأمالي، ص259 ، دار الثقافة - قم، الطبعة: الاولی، 1414ق.

 

المرحوم الکراجکي رحمه الله ینقل رواية أخری عن المحدثين هکذا :

روى المحدثون و سطر المصنفون .. فكان أول من آمن به من‏ النساء خديجة و من الذكور أمير المؤمنين علي بن أبي طالب و عمره يومئذ عشر سنين‏.

الكراجكى، محمد بن على، كنز الفوائد ؛ ج‏1 ؛ ص ۲۵۲- 256 دارالذخائر - ايران ؛ قم، الطبعة: الاولی، 1410 ق.

المجلسى، محمد باقر بن محمد تقى، بحار الأنوار (ط - بيروت) ؛ ج‏35 ؛ ص44 دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الثانیة ، 1403 ق.

 

المرحوم السيد بن طاووس رضوان الله تعالي عليه ایضا یقول هکذا :

وذلك أن رسول الله (ص) نبئ يوم الاثنين واسلم على يوم الثلاثاء ، ثم أسلمت خديجة بنت خويلد زوجة النبي.

السيد ابن طاووس الحسني الحسيني، على بن موسى بن جعفر بن محمد بن طاووس، (المتوفى 664 ه‍) سعد السعود، ص 86  ، ص 106، الناشر : منشورات الرضى – قم، الطبعة : أمير – قم.

 

ابن کثير الدمشقي یقول حول خدیجة الکبری سلام الله علیها هکذا :

أن خديجة أول من أسلمت من النساء.

ابن كثير الدمشقي، ابوالفداء إسماعيل بن عمر القرشي (المتوفى774 هـ)، البداية والنهاية، ج 7 ص 223 ، ناشر: مكتبة المعارف – بيروت.

ابن هشام ایضا فی فصل حول اسلام خديجة و ايمانها یقول هکذا :

إسلام خديجة بنت خويلد ... وكانت أول من آمن بالله وبرسوله وصدق بما جاء منه.

الحميري المعافري، ابومحمد عبد الملك بن هشام بن أيوب (المتوفى213هـ)، السيرة النبوية، ج 2 ص 77 ، تحقيق: طه عبد الرءوف سعد، ناشر: دار الجيل، الطبعة: الأولى، بيروت – 1411هـ .

الذهبي ایضا فی ذيل شرح حال قثم بن العباس یصرح هکذا :

أمه هي أم الفضل لبابة بنت الحارث الهلالية ، وكانت ثانية امرأة أسلمت ، أسلمت بعد خديجة . قاله الكلبي.

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (المتوفى748 هـ)، سير أعلام النبلاء، ج 3 ص 440 ، تحقيق: شعيب الأرنؤوط، محمد نعيم العرقسوسي، ناشر: مؤسسة الرسالة - بيروت، الطبعة: التاسعة، 1413هـ .

5. ام المؤمنين خديجة الکبري سلام الله عليها افضل زوجات النبی ص

قلنا فی الفصل السابق ان اول من تسلمت ل دین النبی ص و الأمر الإلاهی ، هی خديجة الکبري سلام الله عليها التی هی افضل منقبة و فضيلة لها.

العيني من علماء اهل السنة یقول حول فضل خديجة الکبري سلام الله عليها هکذا :

وهل هي أفضل من خديجة بنت خويلد فيه خلاف فقال بعضهم عائشة أفضل وقال آخرون خديجة أفضل وبه قال القاضي والمتولي وقطع ابن العربي المالكي وآخرون وهو الأصح.

العيني الغيتابي الحنفي، بدر الدين ابو محمد محمود بن أحمد (المتوفی 855هـ)، عمدة القاري شرح صحيح البخاري، ج 1 ص 38 ، ناشر: دار إحياء التراث العربي – بيروت.

العاصمي المکي ایضا یذکر رأی علماء اهل السنة و یقول:

قال الشيخ ولي الدين العراقي خديجة افضل أمهات المؤمنين على الصحيح المختار.

وقال شيخ الإسلام زكريا الأنصاري في شرح بهجة الحاوي المسمى بالغرر البهية في شرج البهجة الوردية افضلهن خديجة وعائشة وفي افضليتهما خلاف صحح ابن العماد تفضيل خديجة لما ثبت أنه قال لعائشة حين قالت له لا تزال تلهج بذكر خديجة إن هي إلا عجوز من عجائز قريش كأنى انظر إلى حمرة شدقيها ودردرها وقد رزقك الله خيرا منها فقال عليه الصلاة والسلام لا والله ما رزقني خيرا منها آمنت حين كفر بي الناس وصدقتني حين كذبني الناس واعطتني مالها حين حرمني الناس.

وسئل ابن داود ايهما افضل فقال عائشة اقرأها النبي السلام عن جبريل وخديجة اقرأها السلام جبريل من ربها على لسان محمد فهي أفضل.

وسئل العلامة السبكي عن ذلك فقال الذي نختاره وندين الله به إن فاطمة بنت محمد افضل من امها خديجة ثم امها خديجة ثم عائشة.

وقال ابن النقاش إن سبق خديجة وتأثيرها في أول الإسلام ومؤازرتها ونصرتها وقيامها في الدين لله بمالها ونفسها لم يشركها فيه أحد لا عائشة ولا غيرها من أمهات المؤمنين.

العاصمي المكي، عبد الملك بن حسين بن عبد الملك الشافعي (المتوفى1111هـ)، سمط النجوم العوالي في أنباء الأوائل والتوالي، ج 1 ص 431-434 ، تحقيق: عادل أحمد عبد الموجود- علي محمد معوض، ناشر: دار الكتب العلمية.

هذه العبارة من السبکي الذی نقلها العاصمي عنه ذکرها ابن حجر ایضا فی فتح الباري .

ر: العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر ابوالفضل (المتوفى852 هـ)، فتح الباري شرح صحيح البخاري، ج 7 ص 109 ، تحقيق: محب الدين الخطيب، ناشر: دار المعرفة - بيروت.

ثم یشیر الی نکتة أخری هکذا :

وعن أنس رضي الله عنه قال كان رسول الله إذا أتى بشيء يقول اذهبوا به إلى بيت فلانة فإنها كانت صديقة لخديجة.

البخاري الجعفي،  ابوعبدالله محمد بن إسماعيل (المتوفى256هـ)، الأدب المفرد، ج 1 ص 90 ، تحقيق: محمد فؤاد عبدالباقي، ناشر: دار البشائر الإسلامية - بيروت، الطبعة: الثالثة، 1409هـ ـ 1989م.

التميمي البستي، محمد بن حبان بن أحمد ابوحاتم (المتوفى354 هـ)، صحيح ابن حبان بترتيب ابن بلبان، ج 15 ص 467 ، تحقيق: شعيب الأرنؤوط، ناشر:مؤسسة الرسالة - بيروت، الطبعة: الثانية، 1414هـ ـ 1993م.

الحاكم النيسابوري، ابو عبدالله محمد بن عبدالله (المتوفى405 هـ)، المستدرك علي الصحيحين، ج 4 ص 194 ، تحقيق: مصطفي عبد القادر عطا، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت الطبعة: الأولى، 1411هـ - 1990 م .

الحاکم النيسابوري بعد نقل هذه الرواية یقول :

هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه.

و ذکر فی نقل آخر کما یذکره مسلم بن الحجاج النيسابوري هکذا :

حدثنا سَهْلُ بن عُثْمَانَ حدثنا حَفْصُ بن غِيَاثٍ عن هِشَامِ بن عُرْوَةَ عن أبيه عن عَائِشَةَ قالت ما غِرْتُ على نِسَاءِ النبي صلى الله عليه وسلم إلا على خَدِيجَةَ وَإِنِّي لم أُدْرِكْهَا قالت وكان رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم إذا ذَبَحَ الشَّاةَ فيقول أَرْسِلُوا بها إلى أَصْدِقَاءِ خَدِيجَةَ قالت فَأَغْضَبْتُهُ يَوْمًا فقلت خَدِيجَةَ فقال رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم إني قد رُزِقْتُ حُبَّهَا.

النيسابوري القشيري، ابوالحسين مسلم بن الحجاج (المتوفى261هـ)، صحيح مسلم، ج 4 ص 1888 ، تحقيق: محمد فؤاد عبد الباقي، ناشر: دار إحياء التراث العربي - بيروت.

 

یمکن قضية محبة الشدیدة لخدیجة من قبل الرسول صلي الله عليه و آله هی التی سببت الحسادة من عائشة بالنسبة ل خديجة الکبري سلام الله عليها.

 البخاري فی صحيحه عن قول عائشة یقول هکذا:

حدثني أَحْمَدُ بن أبي رَجَاءٍ حدثنا النَّضْرُ عن هِشَامٍ قال أخبرني أبي عن عَائِشَةَ أنها قالت ما غِرْتُ على امْرَأَةٍ لِرَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم كما غِرْتُ على خَدِيجَةَ لِكَثْرَةِ ذِكْرِ رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم إِياهَا وَثَنَائِهِ عليها وقد أُوحِي إلى رسول اللَّهِ صلى الله عليه وسلم أَنْ يبَشِّرَهَا بِبَيتٍ لها في الْجَنَّةِ من قَصَبٍ.

البخاري الجعفي، ابوعبدالله محمد بن إسماعيل (المتوفى256هـ)، صحيح البخاري، ص 1332 ، تحقيق: د. مصطفي ديب البغا، ناشر: دار ابن كثير، اليمامة - بيروت، الطبعة: الثالثة، 1407 - 1987.

یقول احمد فی مسنده بإسناد معتبر هکذا :

حدثنا عبد اللَّهِ حدثني أبي ثنا علي بن إِسْحَاقَ انا عبد اللَّهِ قال انا مُجَالِدٌ عَنِ الشعبي عن مَسْرُوقٍ عن عَائِشَةَ قالت كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا ذَكَرَ خَدِيجَةَ أَثْنَى عليها فَأَحْسَنَ الثَّنَاءَ قالت فَغِرْتُ يوْماً فقلت ما أَكْثَرَ ما تَذْكُرُهَا حَمْرَاءَ الشِّدْقِ قد أَبْدَلَكَ الله عز وجل بها خَيراً منها قال ما أبدلني الله عز وجل خَيراً منها قد آمَنَتْ بي إِذْ كَفَرَ بي الناس وصدقتني إِذْ كذبني الناس وواستني بما لها إذا حرمني الناس ورزقني الله عز وجل وَلَدَهَا إِذْ حرمني أَوْلاَدَ النِّسَاءِ.

الشيباني، أحمد بن حنبل ابوعبدالله (المتوفی241هـ)، مسند أحمد بن حنبل، ج 6   ص 117، ح24908، ناشر: مؤسسة قرطبة – مصر.

 

تصحيح سند الرواية:

ابن كثير الدمشقي بعد نقل هذه الرواية یقول :

تفرد به أحمد أيضا وإسناده لا بأس به.

ابن كثير الدمشقي، إسماعيل بن عمر ابوالفداء القرشي (المتوفی774هـ)، السيرة النبوية، ج 2   ص 135، طبق برنامج الجامع الكبير؛

ابن كثير الدمشقي، إسماعيل بن عمر ابوالفداء القرشي (المتوفی774هـ)، البداية والنهاية، ج 3   ص 128، ناشر: مكتبة المعارف – بيروت.

 

و الهيثمي ایضا یقول :

رواه أحمد وإسناده حسن.

الهيثمي، ابوالحسن علي بن أبي بكر (المتوفی 807 هـ)، مجمع الزوائد ومنبع الفوائد، ج 9   ص 224، ناشر: دار الريان للتراث/‏ دار الكتاب العربي - القاهرة، بيروت – 1407هـ.

هذا الکلام من عائشة کان یصعب علی الرسول ص حتی غضب حسب قولها :

حدثنا محمد بن الْفَضْلِ السَّقَطِي ثنا سَعِيدُ بن سُلَيمَانَ ثنا مُبَارَكُ بن فَضَالَةَ عن هِشَامِ بن عُرْوَةَ عن أبيه عن عَائِشَةَ أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صلى اللَّهُ عليه وسلم كان يكْثِرُ ذِكْرَ خَدِيجَةَ فقلت ما أَكْثَرَ ما تُكْثِرُ ذِكْرَ خَدِيجَةَ وقد أَخْلَفَ اللَّهُ لك من خَدِيجَةَ عَجُوزٌ حَمْرَاءُ الشِّدْقَينِ قد هَلَكَتْ في دَهْرٍ فَغَضِبَ رسول اللَّهِ صلى اللَّهُ عليه وسلم غَضَبًا ما رَأَيتُهُ غَضِبَ مثله قَطُّ وقال إِنَّ اللَّهَ رَزَقَهَا مِنِّي ما لم يرْزُقْ أَحَدًا مِنْكُنَّ قلت يا رَسُولَ اللَّهِ أعف عَنِّي عَفَا اللَّهُ عَنْكَ وَاللَّهِ لا تَسْمَعُنِي أَذْكُرُ خَدِيجَةَ بَعْدَ هذا الْيوْمِ بِشَيءٍ تَكْرَهُهُ .

الطبراني، سليمان بن أحمد بن أيوب ابوالقاسم (المتوفی360هـ)، المعجم الكبير، ج 23 ص11، تحقيق: حمدي بن عبدالمجيد السلفي، ناشر: مكتبة الزهراء - الموصل، الطبعة: الثانية، 1404هـ – 1983م.

تصحيح سند الرواية:

الهيثمي بعد نقل هذه الرواية یقول:

رواه الطبراني واسانيده حسنة.

الهيثمي، ابوالحسن علي بن أبي بكر (المتوفی 807 هـ)، مجمع الزوائد ومنبع الفوائد، ج 9 ص 224، ناشر: دار الريان للتراث/‏ دار الكتاب العربي - القاهرة، بيروت – 1407هـ.

 

ابن عبد البر فی الإستيعاب، ابن الجوزي فی المنتظم ، ابن اثير فی اسد الغابة و باقی العلماء من اهل السنة نقلوا هکذا :

عن مسروق عن عائشة قالت كان رسول الله (ص) لا يكاد يخرج من البيت حتى يذكر خديجة فيحسن الثناء عليها فذكرها يوما من الأيام فأدركتني الغيرة فقلت هل كانت إلا عجوزا فقد أبدلك الله خيرا منها فغضب حتى اهتز مقدم شعره من الغضب ثم قال لا والله ما أبدلني الله خيرا منها آمنت بي إذ كفر الناس وصدقتني إذ كذبني الناس وواستني في مالها إذ حرمني الناس ورزقني الله منها أولادا إذ حرمني أولاد النساء قالت عائشة فقلت في نفسي لا أذكرها بسيئة أبدا.

النمري القرطبي المالكي، ابوعمر يوسف بن عبد الله بن عبد البر (المتوفی 463هـ)، الاستيعاب في معرفة الأصحاب،  ج 4 ص1823ـ1824، تحقيق: علي محمد البجاوي، ناشر: دار الجيل - بيروت، الطبعة: الأولى، 1412هـ؛

ابن الجوزي الحنبلي، جمال الدين ابوالفرج عبد الرحمن بن علي بن محمد (المتوفی597 هـ)، المنتظم في تاريخ الملوك والأمم،  ج 3 ص 18 ، ناشر: دار صادر - بيروت، الطبعة: الأولى، 1358؛

ابن الجوزي الحنبلي، جمال الدين ابوالفرج عبد الرحمن بن علي بن محمد (المتوفی 597 هـ)، صفة الصفوة،  ج 2 ص 8، تحقيق: محمود فاخوري - د.محمد رواس قلعه جي، ناشر: دار المعرفة - بيروت، الطبعة: الثانية، 1399هـ – 1979م؛

الجزري، عز الدين بن الأثير أبي الحسن علي بن محمد (المتوفی630هـ)، أسد الغابة في معرفة الصحابة،  ج 7 ص 95، تحقيق عادل أحمد الرفاعي، ناشر: دار إحياء التراث العربي - بيروت / لبنان، الطبعة: الأولى، 1417 هـ - 1996م؛

النويري، شهاب الدين أحمد بن عبد الوهاب (المتوفی733هـ)، نهاية الأرب في فنون الأدب،ج 18 ص 113،  تحقيق مفيد قمحية وجماعة، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت، الطبعة: الأولى، 1424هـ - 2004م؛

الصفدي، صلاح الدين خليل بن أيبك (المتوفی764هـ)، الوافي بالوفيات،  ج 13 ص 182، تحقيق أحمد الأرناؤوط وتركي مصطفى، ناشر: دار إحياء التراث - بيروت - 1420هـ- 2000م.

 

6. السیدة خديجة سلام الله عليها فی قصور الجنة مع آسية و مريم

  الشيخ الطوسي ینقل روایة فی مکان السیدة خديجة عليها السلام فی الجنة :

أخبرنا محمد بن محمد، قال: أخبرنا أبو القاسم جعفر بن محمد، عن أبيه، عن سعد بن عبد الله، عن أحمد بن محمد بن عيسى، عن العباس بن عامر القصباني، عن أبان بن عثمان الأحمر، عن بريد العجلي، قال: سمعت أبا عبد الله جعفر بن محمد (عليهما السلام) يقول: لما توفيت خديجة (رضي الله عنها) جعلت فاطمة (صلوات الله عليها) تلوذ برسول الله (صلى الله عليه و آله) و تدور حوله، و تقول: يا أبت، أين أمي قال: فنزل جبرئيل (عليه السلام) فقال له: ربك يأمرك أن تقرئ فاطمة السلام، و تقول لها: إن أمك في بيت من قصب، كعابه‏ من ذهب، و عمده ياقوت أحمر، بين آسية و مريم بنت عمران، فقالت فاطمة (عليها السلام): إن‏ الله‏ هو السلام‏، و منه السلام، و إليه السلام.

الطوسى، محمد بن الحسن، الأمالي (للطوسي) ص175، دار الثقافة - قم، الطبعة: الاولی، 1414ق. 

7. مقام الشفاعة ل السیدة خديجة الکبري سلام الله عليها

ذکر فی روایة أن خديجة عليها السلام تشفع لمحبیها و الشیعة :

علي بن محمد بن علي بن سعد الأشعري‏ عن حمدان بن يحيى‏  عن بشر بن حبيب، عن أبي عبد الله ع‏ أنه سئل عن قول الله عز و جل‏ و بينهما حجاب و على الأعراف رجال‏  قال: «سور بين الجنة و النار، قائم عليه محمد  صلي الله عليه وآله و علي و الحسن و الحسين و فاطمة و خديجة ع فينادون: أين محبونا أين شيعتنا، فيقبلون إليهم فيعرفونهم بأسمائهم و أسماء آبائهم، و ذلك قوله تعالى‏ يعرفون كلا بسيماهم‏  فيأخذون بأيديهم (فيجوزون بهم) الصراط و يدخلونهم الجنة»

الحلى، حسن بن سليمان بن محمد، مختصر البصائر ،ص174 مؤسسة النشر الإسلامي - ايران ؛ قم، الطبعة: الاولی، 1421 ق.

المجلسى، محمد باقر بن محمد تقى، بحار الأنوار (ط - بيروت) ؛ ج‏24 ؛ ص255، دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الثانیة ، 1403 ق.

 

فی هذه الرواية السیدة خديجة مع المعصومين عليهم السلام تشفع ل المحبين و الشيعة .

8. الجنة تشتاق الی خديجة سلام الله عليها

فی رواية ذکر العلامة المجلسي هکذا :

و من كتاب مولد فاطمة لابن بابويه روي أن النبي ص قال: اشتاقت‏ الجنة إلى‏ أربع‏ من النساء مريم بنت عمران و آسية بنت مزاحم زوجة فرعون و هي زوجة النبي ص في الجنة و خديجة بنت خويلد زوجة النبي ص في الدنيا و الآخرة و فاطمة بنت محمد ص.

المجلسى، محمد باقر بن محمد تقى،  بحار الأنوار (ط - بيروت) ، ج‏43 ، ص53 دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الثانیة ، 1403 ق.

 

و فی رواية أخری ذکر هکذا :

حدثنا أحمد بن محمد عن جعفر بن محمد بن مالك الكوفي عن محمد بن عمار عن أبي بصير قال: كنت عند أبي عبد الله ع فركض برجله الأرض فإذا بحر فيه سفن من فضة فركب و ركبت معه حتى انتهى إلى موضع فيه خيام من فضة فدخلها ثم خرج فقال رأيت الخيمة التي دخلتها أولا فقلت نعم قال تلك خيمة رسول الله ص و الأخرى‏ خيمة أمير المؤمنين ع و الثالث خيمة فاطمة و الرابعة خيمة خديجة و الخامسة خيمة الحسن و السادسة خيمة الحسين و السابعة خيمة علي بن الحسين و الثامنة خيمة أبي و التاسعة خيمتي و ليس أحد منا يموت إلا و له خيمة يسكن فيها.

الصفار، محمد بن حسن، بصائر الدرجات في فضائل آل محمد صلى الله عليهم، ؛ ج‏1 ؛ ص405 مكتبة آية الله المرعشي النجفي - ايران ؛ قم، الطبعة: الثانیة، 1404 ق. 

 

9. خديجة سلام الله عليها من المقربين و السابقين

العلامة المجلسي رضوان الله تعالي عليه یذکر رواية هکذا :

عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه عن النبي ص قال: قوله تعالى‏ و مزاجه من تسنيم‏ قال هو أشرف شراب في الجنة يشربه محمد و آل محمد و هم المقربون‏ السابقون‏ رسول الله ص و علي بن أبي طالب و الأئمة و فاطمة و خديجة صلوات الله عليهم و ذريتهم الذين اتبعتهم بإيمان ليتسنم عليهم من أعالي دورهم.

المجلسى، محمد باقر بن محمد تقى، بحار الأنوار (ط - بيروت) ج‏8  ص150،دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الثانیة، 1403 ق. 

10. انفاق تمام الأموال فی طریق الإسلام و النبی (صلي الله عليه وآله)

فی رواية عن ابن عباس فی ذيل آية «وَ وَجَدَكَ عائِلاً فَأَغْنى‏» ذکر بنقل الشيخ الصدوق هکذا :

حدثنا أحمد بن الحسن القطان قال حدثنا أحمد بن يحيى بن زكريا القطان قال حدثنا بكر بن عبد الله بن حبيب قال حدثنا تميم بن بهلول عن أبيه عن أبي الحسن‏ العبدي عن سليمان بن مهران عن عباية عن ابن عباس قال: سألته‏ عن قول الله عز و جل‏ أ لم يجدك يتيما فآوى‏  قال إنما سمي يتيما لأنه لم يكن له نظير على وجه الأرض من الأولين و لا من الآخرين فقال الله عز و جل ممتنا عليه بنعمته- أ لم يجدك يتيما أي وحيدا لا نظير لك- فآوى‏ إليك الناس و عرفهم فضلك حتى عرفوك و وجدك ضالا يقول منسوبا عند قومك إلى الضلالة فهداهم لمعرفتك- و وجدك عائلا يقول فقيرا عند قومك يقولون لا مال لك فأغناك‏ الله بمال خديجة ثم زادك من فضله فجعل دعاءك مستجابا حتى لو دعوت على حجر أن يجعله الله لك ذهبا لنقل عينه إلى مرادك و أتاك بالطعام حيث لا طعام و أتاك بالماء حيث لا ماء و أغاثك بالملائكة حيث لا مغيث فأظفرك بهم على أعدائك.

ابن بابويه، محمد بن على، معاني الأخبار ؛ النص ؛ ص52 مکتب الانتشارات الاسلامىة المتعلق ب مجمع المدرسين فی حوزه العلمية فی قم - قم، الطبعة: الاولی، 1403 ق.

 

السمرقندي من مفسري اهل السنة یقول هکذا:

ثم قال عز وجل (ووجدك عائلا فأغنى) يعني وجدك فقيرا بلا مال فأغناك بمال خديجة.

السمرقندي، نصر بن محمد بن أحمد ابوالليث (المتوفى367 هـ)، تفسير السمرقندي المسمي بحر العلوم، ج 3 ص 568 ، تحقيق: د. محمود مطرجي، ناشر: دار الفكر - بيروت.

11.السیدة خديجة سلام الله عليها هی مصداق «ازواجنا» فی آخر سورة الفرقان

فی تفسير الفرات الکوفي نقل هکذا :

[فرات‏] قال حدثني علي بن حمدون [قال حدثنا علي بن محمد بن مروان قال حدثنا علي بن يزيد عن جرير عن عبد الله بن وهب عن أبي هارون‏] عن أبي سعيد في قوله [تعالى‏] «هب لنا من أزواجنا و ذرياتنا قرة أعين و اجعلنا للمتقين إماما» قال النبي ص قلت [لجبرئيل‏ ع يا جبرئيل‏] من أزواجنا قال خديجة قال قلت و من ذرياتنا قال فاطمة قلت و من قرة أعين قال الحسن و الحسين قلت‏ و اجعلنا للمتقين إماما [و من للمتقين إماما] قال علي بن أبي طالب عليه السلام.

الكوفى، فرات بن ابراهيم، تفسير فرات الكوفي ، ص294، مؤسسة الطبع و النشر في وزارة الإرشاد الإسلامي - طهران، الطبعة: الاولی، 1410 ق.

المجلسى، محمد باقر بن محمد تقى، بحار الأنوار (ط - بيروت) ، ج‏24 ، ص135، دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الثانیة، 1403 ق.

البحرانى، سيد هاشم بن سليمان، البرهان في تفسير القرآن ، ج‏4 ، ص156، مؤسسه البعثة - قم، الطبعة: الاولی، 1374 ش.

‏علي بن ابراهيم فی رواية أخری یقول هکذا :

و روى غيره‏ أن‏ «أزواجنا» خديجة و ذرياتنا فاطمة «و قرة أعين‏» الحسن و الحسين «و اجعلنا للمتقين إماما» علي بن أبي طالب عليه السلام.

القمى، على بن ابراهيم، تفسير القمي، ج‏2 ، ص117 دار الكتاب - قم، الطبعة:الثالثة ، 1404ق.

البحرانى، سيد هاشم بن سليمان، البرهان في تفسير القرآن ، ج‏4، ص156، مؤسسه البعثة - قم، الطبعة : الاولی، 1374 ش.

12. بيعة خديجة مع علي بن ابي طالب صلوات الله عليهم اجمعين

الروایة تقول هکذا :

ثم قال يا خديجة هذا علي مولاك و مولى المؤمنين و إمامهم بعدي قالت صدقت يا رسول الله قد بايعته‏ على‏ ما قلت‏ أشهد الله‏ و أشهدك‏  و كفى بالله شهيدا عليما.

المجلسى، محمد باقر بن محمد تقى، بحار الأنوار (ط - بيروت) ؛ ج‏18 ؛ ص233دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الثانیة ، 1403 ق. 

13. خديجة سلام الله عليها، إمرأة مبارکة و صديقة

السيد بن طاووس فی کتابه اقبال الاعمال ،ینقل روایة ذکر فیها خصوصیات النبی ص فی آخر الزمان هکذا :

نسله‏ من‏ مباركة صديقة يكون له منها ابنة لها فرخان سيدان يستشهدان.

ابن طاووس، على بن موسى، إقبال الأعمال (ط - القديمة) ؛ ج‏1 ؛ ص509 دار الكتب الإسلاميه - طهران، الطبعة: الثانیة، 1409 ق.

المجلسى، محمد باقر بن محمد تقى،  بحار الأنوار (ط - بيروت) ؛ ج‏21 ؛ ص317 دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الثانیة، 1403 ق.

ذکر فی الزيارة المنسوبة الی خديجة عليها السلام هکذا :

السلام على أزواجك الطاهرات‏ الخيرات‏ أمهات المؤمنين خصوصا الصديقة الطاهرة الزكية الراضية المرضية خديجة الكبرى أم المؤمنين.

‏المجلسى، محمد باقر بن محمد تقى، بحار الأنوار (ط - بيروت) ؛ ج‏97 ؛ ص189 دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الثانیة ، 1403 ق.

14.خديجة الکبري سلام الله عليها سببت السکینة علی قلب النبی صلي الله عليه و آله

یقول الرسول فی فضلها هکذا :

خَدِيجَةُ وَ أَينَ‏ مِثْلُ‏ خَدِيجَةَ صَدَّقَتْنِي حِينَ كَذَّبَنِي النَّاسُ وَ آزَرَتْنِي عَلَى دِينِ اللَّهِ وَ أَعَانَتْنِي عَلَيهِ بِمَالِهَا إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَ جَلَّ أَمَرَنِي أَنْ أُبَشِّرَ خَدِيجَةَ بِبَيتٍ فِي الْجَنَّةِ مِنْ قَصَبِ الزُّمُرُّدِ لَا صَخَبَ فِيهِ وَ لَا نَصَب‏.

الموفق ابن احمد بن محمد المكي الخوارزمي (المتوفی 568هـ)، المناقب، ص 350 ، تحقيق : الشيخ مالك المحمودي - ناشر : مؤسسة النشر الإسلامي التابعة لجماعة المدرسين بقم المشرفة، الطبعة : الثانية 1414 هـ .

الإربلي، أبي الحسن علي بن عيسي بن أبي الفتح (المتوفى693هـ)، كشف الغمة في معرفة الأئمة، ج 1 ص 370 ، ناشر: دار الأضواء ـ بيروت، الطبعة الثانية، 1405هـ ـ 1985م.

المجلسى، محمد باقر بن محمد تقى، بحار الأنوار (ط - بيروت) ؛ ج‏43 ؛ ص 131، دار إحياء التراث العربي - بيروت، الطبعة: الثانیة ، 1403 ق.

ابن حيون ایضا یقول فی فضائل السیدة خديجة هکذا :

و كان رسول الله صلى الله عليه و آله في ابتداء أمره إذا دعا قومه فكذبوه، و نالوا منه و هموا به، منعه منهم عمه أبو طالب. و كان سيدا مطاعا فيهم، و كان يأتي خديجة مغموما لما يناله منهم، فتهدئه، و تصبره، و تهون عليه. و بذلت ما لها له، فكان ذلك مما يعزبه. فلما كثر الاسلام و المسلمون بمكة مات أبو طالب عم رسول الله صلى الله عليه و آله ثم ماتت خديجة بعده بثلاثة أيام. و كان رسول الله صلى الله عليه و آله يقول:

ما اغتممت بغم أيام حياة أبي طالب و خديجة لما كان أبو طالب يدفعه عنه و خديجة تعزيه و تصبره و تهون عليه.

ابن حيون، نعمان بن محمد، شرح الأخبار في فضائل الأئمة الأطهار عليهم السلام،  ج‏3  ص 16-17، جماعة المدرسين بقم المشرفة - الطبعة: الاولی، 1409 ق.

فی مواضع أخر ذکر بهذا المضمون :

..كانت له وزيرة صدق على الإسلام و كان يسكن إليها

الطبرسى، فضل بن حسن، إعلام الورى بأعلام الهدى (ط - القديمة)، ص53 ، اسلاميه - طهران، الطبعة: الثالثة ، 1390 ق.

ذکر البخاري نقلا عن عمر بن الخطاب هکذا :

عن يحيى عن عُبَيْدِ بن حُنَيْنٍ أَنَّهُ سمع بن عَبَّاسٍ رضي الله عنهما يحدث أَنَّهُ قال مَكَثْتُ سَنَةً أُرِيدُ أَنْ أَسْأَلَ عُمَرَ بن الْخَطَّابِ عن آيَةٍ فما أَسْتَطِيعُ أَنْ أَسْأَلَهُ هَيْبَةً له حتى خَرَجَ حَاجًّا فَخَرَجْتُ معه فلما رجعت وَكُنَّا بِبَعْضِ الطَّرِيقِ عَدَلَ إلى الْأَرَاكِ لِحَاجَةٍ له قال فَوَقَفْتُ له حتى فَرَغَ ثُمَّ سِرْتُ معه فقلت يا أَمِيرَ الْمُؤْمِنِينَ من اللَّتَانِ تَظَاهَرَتَا على النبي صلى الله عليه وسلم من أَزْوَاجِهِ فقال تِلْكَ حَفْصَةُ وَعَائِشَةُ.

البخاري الجعفي، ابوعبدالله محمد بن إسماعيل (المتوفى256هـ)، صحيح البخاري، ج 4 ص 1866 ، تحقيق: د. مصطفي ديب البغا، ناشر: دار ابن كثير، اليمامة - بيروت، الطبعة: الثالثة، 1407 – 1987م .

 

توجد روايات ایضا فی مصادر اهل السنة بإسناد معتبر ان عائشة کانت تشک فی نبوة الرسول صلي الله عليه و آله :

وروى أبو يعلى بسند لا بأس به وأبو الشيخ بن حيان بسند جيد قوي عن عائشة - رضي الله تعالى عنها - قالت كان في متاعي خف وكان على جمل ناج وكان متاع صفية فيه ثقل ، وكان على جمل ثقال فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ' حولوا متاع عائشة على جمل صفية ، وحولوا متاع صفية على جمل عائشة حتى يمضي الركب ' ، قلت : يا لعباد الله ، غلبتنا هذه اليهودية على رسول الله صلى الله عليه وسلم قالت : فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ' يا أم عبد الله ، إن متاعك فيه خف ، وكان متاع صفية فيه ثقل ، فأبطأ الركب فحولنا متاعها على بعيرك وحولنا متاعك على بعيرها ، قالت : فقالت : ألست تزعم أنك رسول الله صلى الله عليه وسلم فتبسم رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال : أوفي شك ؟ أنت يا أم المؤمنين يا أم عبد الله ، قالت : قلت : ألست تزعم أنك رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فهلا عدلت وسمعني أبو بكر وكان فيه غرب أي حدة ، فأقبل علي فلطم وجهي فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ' مهلا يا أبا بكر ' ، فقال : يا رسول الله ، أما سمعت ما قالت ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ' إن الغيرى لا تبصر أسفل الوادي من أعلاه ، ورواه الامام أحمد بسند لا بأس به عن صفية - رضي الله تعالى عنها - ' .

الصالحي الشامي، محمد بن يوسف (المتوفى942هـ)، سبل الهدي والرشاد في سيرة خير العباد، ج 9 ص 71 ، تحقيق: عادل أحمد عبد الموجود وعلي محمد معوض، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت، الطبعة: الأولى، 1414هـ .

النتيجة:

مع الإلتفات الی المطالب السالفة ، وجدنا ان السیدة خديجة الکبري سلام الله عليها کانت افضل زوجات الرسول صلي الله عليه و آله و الفضائل و المناقب المنقولة فی مصادر الفریقين لهذه السیدة ، هی شاهد علی هذا المطلب و قطعا مجاهدات السیدة خديجة الکبري سلام الله عليها هی التی سببت تقویة جذور شجرة الإسلام العریقة و ب ايمان راسخ و عميق سعت ل اعتلاء الدين الرحمانی. و ایضا مدحها و فضائلها فی کلام اهل البيت عليهم السلام، هو حاک عن مقامها الرفیع عند الله و الرسول و اهل البیت علیهم السلام.

و من الله التوفیق

 



Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة