2018 April 23 - 07 شعبان 1439
مفتي الديار اليمنية يدعو الشعب للنفير لتحرير البلاد
رقم المطلب: ١٢٩٧ تاریخ النشر: ١٧ رجب ١٤٣٩ - ١١:١٢ عدد المشاهدة: 24
أنباء » عام
مفتي الديار اليمنية يدعو الشعب للنفير لتحرير البلاد

دعا مفتي الديار اليمنية الشعب اليمني إلى النفير لتحرير البلاد من دنس الاحتلال، وذلك اثر الجريمة اللا اخلاقية الاخيرة باغتصاب فتاة الخوخة.

وأفاد مراسل قناة العالم الاخبارية من اليمن الزميل لحمد عباس المختفي، ان مفتي الديار اليمنية دعا الشعب اليمني إلى النفير لتحرير البلاد من دنس الاحتلال اثر الجريمة الجديدة التي هزّت كيان المجتمع اليمني المسلم والتي ارتكبها أحد مرتزقة العدوان من الجنجويد السوداني بقيامه باغتصاب فتاة في مديرية الخوخة.

ودعا مفتي الديار اليمنية رئيس رابطة علماء اليمن العلامة شمس الدين شرف الدين الشعب اليمني إلى التحرك الجاد والمسؤول لتحرير التراب اليمني من دنس الاحتلال والقيام بواجبهم الديني والوطني للثأر للمرأة اليمنية التي تعرضت للاغتصاب من قبل أحد جنود الاحتلال السوداني في مديرية الخوخة بمحافظة الحديدة..

وقال العلامة شمس الدين: إن جريمة اغتصاب الفتاة المؤلمة لكل أبناء الشعب اليمني كانت متوقعة، وذلك عندما سمح المتخاذلون للغزاة باغتصاب الأرض، مضيفاً أن "هذه سنة تأريخية للغزاة والمحتلين وهي اغتصاب الأرض والعرض، وكما قال تعالى (..إن الملوك إذا دخلوا قرية أفسدوها وجعلوا أعزة أهلها وأذلة وكذلك يفعلون).

وقال “عندما يأتي المحتل الأجنبي لهتك اعراضنا وحرمتنا والاستهتار بحريتنا وكرامتنا فهذا لا يجوز، ومثل هذه الجريمة يجب ان يتحرك الشارع اليمني عن بكرة ابية وأن ينتفضوا انتفاضة رجل واحد لاجتثاث هؤلاء الثعابين العالة على الشعب اليمني حتى تطهير كل شبر من الأرض اليمنية الطاهرة ومواجهة الغزاة المحتلين”.

وأضاف: “لا يجوز السكوت عن هذه الأفعال بأي حال من الأحوال، والله الله في الإقتصاص من هؤلاء وإعادة الكرامة للشعب رجالاً ونسائنا ودحرهم”..

وتابع مفتي الديار اليمنية القول: “على الجميع أن يأخذ العبرة وان يتعظ ولايجوز بأي حال من الأحوال مساندة هذا العدوان والقتال معه أو الرضاء به ومن الحديث الشريف.. “أنه من أعان على قتل مسلم ولو بشطر كلمة بعث يوم القيامة مكتوب بين عينية يائس من رحمة الله”.. وكما ورد في الحديث للرسول صلوات الله عليه وعلى آله ” لو أن رجلاً قتل في المشرق وآخر رضي في المغرب لكان قد أشرك في دمه”.

وقال: “يفترض على إخواننا في الجنوب “نحن وهم يمنيون” أن يحسوا بما نحس ويشعروا بما نشعر لأننا مستهدفون جميعاً، وعدونا لا يفرق بين جنوب وشمال أو بين مذهب ومذهب ولا بين رجل وامرأه.. ما يهمه هو أن تتحقق مآربه في ارضنا وأن يستعمر بلادنا ويستحلها ويستأثر بخيراتها وأن يستعبد اهلها، وهذا ما لا يمكن أن يرضئ به أي إنسان حر، فضلاً عن مسلم الله ربه ومحمد صلوات الله عليه وآله نبيه ورسوله والمقدر بأن الجنة حق والله حق”.

ودعا مفتي الديار اليمنية، أبناء اليمن في الجنوب صغار وكباراً بأن يأخذوا العبرة مما قد حل فيهم من هؤلاء المحتلين الغزاة المستعمرين لأرضنا وبلادنا الطامحين لهتك اعراضنا، لافتاً إلى أن العدوان عمد الى قتل الكثير من العلماء والخطباء والساسة والقادة العسكريين والمدنيين بغية بسط نفوذه على بلادنا وسياستنا ومقدراتنا وخيرات بلادنا..

مؤكداً أن "الواجب على الأمة اليمنية التحرك الجاد والمسؤول للدفاع عن أرضها وعرضها وعزتها وكرامتها والذود عن نسائها وأطفالها وتحرير كامل الوطن من دنس الغزاة والمحتلين". وأضاف أنه لا يجوز السكوت والتفرج على هذه الجريمة وغيرها من الجرائم التي ترتكب بحق أبناء الشعب اليمني ولا يجوز لأي مواطن يمني الجمود والصمت على تواجد قدم المحتل في أرض من أراضي البلاد..




Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة