2018 August 20 - 08 ذیحجه 1439
اربعون حديثا عن الإمام محمد الباقر علیه السلام
رقم المطلب: ١٢٩٦ تاریخ النشر: ٠٧ ذیحجه ١٤٣٩ - ١٠:٠٠ عدد المشاهدة: 168
المذکرة » عام
اربعون حديثا عن الإمام محمد الباقر علیه السلام

1- فلرب حريص على أمر من امور الدنيا قد ناله، فلما ناله كان عليه وبالا وشقي به، ولرب كاره لامر من امور الاخرة قد ناله فسعد به. 
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (166)


2-  فِي قَوْلِهِ تَبَارَكَ وَ تَعَالَى- وَ يَسْتَجِيبُ الَّذِينَ آمَنُوا وَ عَمِلُوا الصَّالِحاتِ وَ يَزِيدُهُمْ مِنْ فَضْلِهِ قَالَ هُوَ الْمُؤْمِنُ يَدْعُو لِأَخِيهِ بِظَهْرِ الْغَيْبِ فَيَقُولُ لَهُ الْمَلَكُ آمِينَ وَ يَقُولُ اللَّهُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ وَ لَكَ مِثْلَا مَا سَأَلْتَ وَ قَدْ أُعْطِيتَ مَا سَأَلْتَ بِحُبِّكَ إِيَّاه‏.
الكافي ، ج 2 ، ص (507)

3- خذوا الكلمة الطيبة ممن قالها وإن لم يعمل بها.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (170)

4-ما شيب شئ بشئ أحسن من حلم بعلم.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص(172)

5- الكمال كل
 الكمال التفقه في الدين، والصبر على النائبة، وتقدير المعيشة.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص(172)

6- ثلاثة من مكارم الدنيا والاخرة: أن تعفو عمن ظلمك، وتصل من

قطعك. وتحلم إذا جهل عليك.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (173)

7- إن الله كره إلحاح الناس بعضهم على بعض في المسألة و أحب ذلك لنفسه. إن الله جل ذكره يحب أن يسأل ويطلب ما عنده. 
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (173)

8- عالم ينتفع بعلمه أفضل من سبعين ألف عابد.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (173)

9-  لا يكون العبد عالما حتى لا يكون حاسدا لمن فوقه ولا محقرا لمن دونه. 
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (173)

10- ومن حسنت نيته زيد في رزقه.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (175)

11- من حسن بره بأهله
 زيد في عمره. 
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (175)

12- إياك والكسل والضجر فإنهما مفتاح كل شر، من
 كسل لم يؤد حقا، ومن ضجر لم يصبر على حق. 
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (175)

13- صلة الارحام تزكي الاعمال وتنمي الاموال، وتدفع البلوى وتيسر الحساب، وتنسئ
 في الاجل. 
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 71، ص (111)

14- قولوا للناس أحسن ما تحبون أن
 يقال لكم.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 65، ص (152)

15- إن الله يتعهد عبده المؤمن بالبلاء كما يتعهد الغائب
 أهله بالهدية، ويحميه عن الدنيا كما يحمي الطيب المريض.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (180)

16- عليكم بالورع والاجتهاد، وصدق الحديث، وأداء
 الامانة إلى من ائتمنكم عليها برا كان أو فاجرا، فلو أن قاتل علي بن أبي طالب عليه السلام ائتمنني على أمانة لاديتها إليه.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (179)

17- من الغيبة أن تقول في أخيك ما ستره الله عليه، فأما الامر الظاهر منه مثل الحدة

والعجلة، فلا بأس أن تقوله. وإن البهتان أن تقول في أخيك ما ليس فيه.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (178)

18- إن الله يبغض الفاحش المتفحش.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (176)

19- التواضع الرضا بالمجلس دون شرفه، وأن تسلم على من لقيت، وأن
 تترك المراء وإن كنت محقا..
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (176)

20- أفضل العبادة عفة البطن والفرج.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (176)

21- إنما يداق الله العباد
 في الحساب يوم القيامة على قدر ما آتاهم من العقول في الدنيا.. 
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 7 ، ص (267)

22- إِنَّ الَّذِي يُعَلِّمُ الْعِلْمَ مِنْكُمْ لَهُ أَجْرٌ مِثْلُ أَجْرِ الْمُتَعَلِّمِ وَ لَهُ الْفَضْلُ عَلَيْهِ فَتَعَلَّمُوا الْعِلْمَ مِنْ حَمَلَةِ الْعِلْمِ وَ عَلِّمُوهُ إِخْوَانَكُمْ كَمَا عَلَّمَكُمُوهُ الْعُلَمَاء. 
الكافي ، ج 1 ، ص (35)

23- من
 طلب العلم ليباهي به العلماء، أو يماري به السفهاء، أو يصرف وجوه الناس إليه فليتبوأ مقعده من النار، إن الرئاسة لا تصلح إلا لأهلها.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، 2 ، ص (38)

24- ُ إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَ جَلَّ يُحِبُّ الْمُدَاعِبَ فِي الْجَمَاعَةِ بِلَا رَفَث‏.
الكافي ، ج 2 ، ص (663)

25-  أَ يَجِي‏ءُ أَحَدُكُمْ إِلَى أَخِيهِ فَيُدْخِلُ يَدَهُ فِي كِيسِهِ فَيَأْخُذُ حَاجَتَهُ فَلَا يَدْفَعُهُ فَقُلْتُ مَا أَعْرِفُ ذَلِكَ فِينَا فَقَالَ أَبُو جَعْفَرٍ ع فَلَا شَيْ‏ءَ إِذاً قُلْتُ فَالْهَلَاكُ إِذاً فَقَالَ إِنَّ الْقَوْمَ لَمْ يُعْطَوْا أَحْلَامَهُمْ بَعْد.
الكافي ، ج 2، ص (174)

26- لَا وَ اللَّهِ لَا يُلِحُّ عَبْدٌ عَلَى اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ إِلَّا اسْتَجَابَ اللَّهُ لَه‏. 
الكافي ، ج 2 ، ص (475)

27- إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَ جَلَّ يُحِبُّ مِنْ عِبَادِهِ الْمُؤْمِنِينَ كُلَّ عَبْدٍ دَعَّاءٍ فَعَلَيْكُمْ بِالدُّعَاءِ فِي السَّحَرِ إِلَى طُلُوعِ الشَّمْسِ فَإِنَّهَا سَاعَةٌ تُفَتَّحُ فِيهَا أَبْوَابُ السَّمَاءِ وَ تُقَسَّمُ فِيهَا الْأَرْزَاقُ وَ تُقْضَى فِيهَا الْحَوَائِجُ الْعِظَام‏.
الكافي ، ج 2 ، ص (478)

28- أَوْشَكُ دَعْوَةٍ وَ أَسْرَعُ إِجَابَةٍ دُعَاءُ الْمَرْءِ لِأَخِيهِ بِظَهْرِ الْغَيْب‏. 
الكافي ، ج 2 ، ص (507)

29- كُلُّ عَيْنٍ بَاكِيَةٌ يَوْمَ الْقِيَامَةِ غَيْرَ ثَلَاثٍ عَيْنٍ سَهِرَتْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَ عَيْنٍ فَاضَتْ مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَ عَيْنٍ غُضَّتْ عَنْ مَحَارِمِ اللَّه‏.
الكافي ، ج 2 ، ص (80)

30- مَثَلُ الْحَرِيصِ عَلَى الدُّنْيَا مَثَلُ دُودَةِ الْقَزِّ كُلَّمَا ازْدَادَتْ مِنَ الْقَزِّ عَلَى نَفْسِهَا لَفّاً كَانَ أَبْعَدَ لَهَا مِنَ الْخُرُوجِ حَتَّى تَمُوتَ غَمّاً وَ قَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ ع أَغْنَى الْغِنَى مَنْ لَمْ يَكُنْ لِلْحِرْصِ أَسِيراً وَ قَالَ لَا تُشْعِرُوا قُلُوبَكُمُ الِاشْتِغَالَ بِمَا قَدْ فَاتَ فَتَشْغَلُوا أَذْهَانَكُمْ عَنِ الِاسْتِعْدَادِ لِمَا لَمْ يَأْت‏.
الكافي ، ج 2 ، ص (316)

31- مَا أَحْسَنَ الْحَسَنَاتِ بَعْدَ السَّيِّئَاتِ وَ مَا أَقْبَحَ السَّيِّئَاتِ بَعْدَ الْحَسَنَات‏ . 
الكافي ، ج 2 ، ص (458)

32- إن المؤمن إذا صافح
 المؤمن تفرقا من غير ذنب. 
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 73، ص (20)

33- مَكْتُوبٌ فِي التَّوْرَاةِ الَّتِي لَمْ تُغَيَّرْ أَنَّ مُوسَى ع سَأَلَ رَبَّهُ فَقَالَ يَا رَبِّ أَ قَرِيبٌ أَنْتَ مِنِّي فَأُنَاجِيَكَ أَمْ بَعِيدٌ فَأُنَادِيَكَ فَأَوْحَى اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ إِلَيْهِ يَا مُوسَى أَنَا جَلِيسُ مَنْ ذَكَرَنِي فَقَالَ مُوسَى فَمَنْ فِي سِتْرِكَ يَوْمَ لَا سِتْرَ إِلَّا سِتْرُكَ فَقَالَ الَّذِينَ يَذْكُرُونَنِي فَأَذْكُرُهُمْ وَ يَتَحَابُّونَ
فِيَّ فَأُحِبُّهُمْ فَأُولَئِكَ الَّذِينَ إِذَا أَرَدْتُ أَنْ أُصِيبَ أَهْلَ الْأَرْضِ بِسُوءٍ ذَكَرْتُهُمْ فَدَفَعْتُ عَنْهُمْ بِهِم‏.
الكافي، ج‏2، ص) 497(
34- مَا مِنْ قَطْرَةٍ أَحَبَّ إِلَى اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ مِنْ قَطْرَةِ دُمُوعٍ فِي سَوَادِ اللَّيْلِ مَخَافَةً مِنَ اللَّهِ لَا يُرَادُ بِهَا غَيْرُه‏. 
الكافي ، ج 2 ، ص (482)

35- من توكل على الله لا يغلب ومن اعتصم
 بالله لا يهزم.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 68، ص (151)

36- لا ينقطع (المزيد من الله حتى ينقطع)
 الشكر من العباد.

بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 68، ص (54)

37- ثلاث موبقات:

شح مطاع، وهوى متبع، وإعجاب المرء بنفسه .
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 69 ، ص (314)

38-  إن المؤمن أخ المؤمن لا يشتمه
 ولا يحرمه ولا يسئ به الظن.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (176)

39- لا يسلم أحد من الذنوب حتى يخزن لسانه.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 75، ص (178)

40-  ثلاث هن قاصمات الظهر: رجل استكثر عمله، ونسى ذنوبه، وأعجب برأيه.
بحارالانوار ، دار احياء التراث العربي ، ج 69، ص (314)



Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة