2018 October 18 - 07 صفر 1440
إنضمام مقاتلي الحشد الشعبي رسمياً إلى القوات العراقية
رقم المطلب: ١٢٦٢ تاریخ النشر: ٢٢ جمادی الثانی ١٤٣٩ - ١٢:٠٧ عدد المشاهدة: 101
أنباء » عام
العبادي: 46 مليار دولار خسائر العراق بعد داعش.. ومحاربة الفساد عمل صعب
إنضمام مقاتلي الحشد الشعبي رسمياً إلى القوات العراقية

مقتل 22 قياديا داعشياً.. وتفكيك 5 شبكات ارهابية في كركوك * بغداد تقضي بإعدام شقيقة زعيم تنظيم القاعدة * أنقرة: عملية مشتركة مع بغداد ضد (بي ك ك) بشمال العراق

بعد مرور أربع سنوات على استجابة مئات الآلاف من العراقيين لفتوى الجهاد الكفائي التي أطلقها المرجع الأعلى آية الله العظمى السيد علي السيستاني إلى حمل السلاح ومقاتلة عصابات داعش الإرهابية، أصدر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي مرسوما، يضفي الصفة الرسمية على ضم فصائل الحشد الشعبي إلى قوات الأمن في البلاد، في وقت أشار فيه العبادي الى ان خسائر العراق بعد الحرب ضد داعش وصلت الى 46 مليار دولار، مقرّاً، بصعوبة القضاء على الفساد، في حين أعلن الحشد الشعبي – محور الشمال الجمعة، مقتل 22 قياديا في داعش وتفكيك 5 شبكات ارهابية في مناطق جنوب غربي كركوك، فيما تبحث أنقرة شن عملية عسكرية واسعة بالإشتراك مع بغداد ضد مسلحي حزب العمال الكردستاني في شمال العراق.
وجاء في قرار أصدره القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الليلة الماضية، انه إستذكارا وإعتزازا بفتوى الجهاد الكفائي التي أطلقها المرجع الاعلى آية الله العظمى السيد علي السيستاني في خطبة الجمعة 13 يونيو 2014، فإنه تقرر تشكيل هيئة تعرف (بهيئة الحشد الشعبي) ويكون لها رئيس أعلى وتضم مقاتلين ومتطوعين.
وأشار الى ان الهيكل التنظيمي للهيئة يتشكل من العناوين التالية: نائبا رئيس الهيئة وقادة المناطق وآمرو التشكيلات وآمرو القوات القتالية وآمرو مجموعات القتال وآمرو المفارز القتالية وآمرو المفارز الفرعية القتالية. واوضح: إن الهيئة ستضم ايضا متطوعين وموظفين مدنيين ومبلغين دينيين.
كما تقرر ان يشغل منتسبو هيئة الحشد الشعبي في المناصب المشغولة من قبلهم وفقًا للهيكل التنظيمي وتجري إحالة من يستحق التقاعد الى التقاعد، فيما يجري تثبيت منتسبي الهيئة بأمر ديواني يصدره القائد العام للقوات المسلحة وله استثناء المقاتلين الذين شاركوا في قتال داعش لمدة لا تقل عن سنة من الشروط والضوابط القانونية.
وذكرت رويترز أن المرسوم يقضي بأن يحصل مقاتلو قوات الحشد الشعبي على الكثير من حقوق أفراد الجيش، إذ سيحصلون على رواتب تتساوى مع ما يتقاضاه أقرانهم من أفراد الجيش كما ستطبق عليهم قوانين الخدمة العسكرية وسيقبل منتسبو الحشد الشعبي في الكليات والمعاهد العسكرية.
* مقتل 22 قياديا داعشياً وتفكيك 5 شبكات ارهابية في كركوك
ميدانياً، اعلن الحشد الشعبي – محور الشمال الجمعة، مقتل 22 قياديا في داعش خلال الأيام العشرة الماضية في مناطق جنوب غربي كركوك ثأرا للشهداء وبعمليات مباغتة دكت اوكار خفية للعصابات الداعشية.
وقال الناطق الرسمي باسم المحور علي الحسيني في تصريح صحافي: إن قوات الحشد الشعبي نفذت عمليات استباقية مباغتة في مناطق جنوب غربي كركوك خلال الأيام الماضية في مناطق اطراف الرياض والزاب جنوب غربي كركوك اسفرت عن قتل 22 قياديا داعشيا الى جانب عدد من الانتحاريين وتفكيك خلايا إرهابية تحاول استهداف الحشد الشعبي.
وأشار الحسيني الى ان الحشد الشعبي يمسك زمام المبادرة والمباغتة ويتعقب جميع اوكار وبؤر بقايا العصابات الداعشية في المناطق المحررة جنوب غربي كركوك، مشددا على تكثيف العمليات لتطهير المناطق المحررة بالكامل.
وطالب الحسيني بتولي الحشد الشعبي الملف الأمني لمناطق جنوب غربي كركوك بالكامل وتشكيل وحدات دائمة للحشد في تلك المناطق لاجتثاث بقايا العصابات الإرهابية ومنعها من العودة من جديد، محذرا من وجود أعوان لداعش في بعض الحشود العشائرية الى جانب اياد سياسية خفية داعمة لاعوان داعش الارهابي.
وفي الأثناء، أعلن قائد العمليات الخاصة بجهاز مكافحة الارهاب اللواء الركن معن الساعدي، عن تفكيك خمس شبكات (ارهابية) في كركوك. وقال السعدي في مؤتمر صحافي: إن القوات الامنية اعتقلت خمس شبكات ارهابية في كركوك، مشيرا الى أنها (الان رهن التحقيق).
وعلى صعيد متصل، أعلن اللواء 56 التابع للحشد الشعبي قيادة محور الشمال، عن مقتل تسعة عناصر من (داعش) بينهم انتحاري في الحويجة. وقال اللواء في بيان: إنه تم نصب كمين بعد معلومات استخبارية اسفر عن مقتل تسعة دواعش في وادي الرحمة شمال ناحية الزاب التابعة لقضاء الحويجة احدهم انتحاري، من دون ذكر المزيد من التفاصيل.
وفي الموصل، عثرت شرطة نينوى على شاحنة كبيرة محملة بكميات من الأسلحة الرشاشة والقذائف المضادة للدروع بكميات كبيرة بجانب أحد المنازل في حي القدس بمدينة الموصل.
وأوضحت مصادر في الشرطة العراقية أن الشاحنة التي كانت قد تركت بعد فرار سائقها وصاحب المنزل المركونة بجواره تحمل لوحة تسجيل مدينة السليمانية الواقعة في إقليم كردستان العراق.
ونقلت وسائل اعلام عن مصادر استخباراتية أن الأسلحة لم تكن في طريقها لعناصر تتبع تنظيم داعش بالموصل إنما كانت متجهة إلى سوريا وتحديدا لعناصر حزب العمال الكردستاني في مدينة عفرين التي تشهد عملية عسكرية تركية ضد الوحدات الكردية المسلحة شمال سوريا. ولفتت إلى أن أرضية الشاحنة تم تغيير شكلها من أجل إخفاء الكميات الكبيرة من السلاح خلال نقلها.
وأشارت شرطة الموصل إلى أنها شنت حملة أمنية بعد العثور على الشاحنة وقامت بمداهمات بحثا عن سائق الشاحنة وشخص آخر.
وفي الأنبار، داهمت قوة امنية من شرطة المحافظة، الجمعة، مناطق مختلفة من مدينة الرمادي على خلفية ورود معلومات استخبارية بوجود مطلوبين في المناطق المستهدفة.
وقال مصدر امني في تصريح صحافي: إن القوات الامنية شرعت بحملة دهم وتفتيش استهدفت مناطق مختلفة من منطقة حي الجمعية ومنطقة البو علوان ومناطق مختلفة اخرى وسط قضاء الرمادي، بحثا عن مطلوبين بتهم مختلفة.
واضاف المصدر: إن القوات الامنية أغلقت كافة الطرق المؤدية الى تلك المناطق فيما نشرت السيطرات الامنية الثابتة والمتحركة.
* اعدام شقيقة ابو عمر البغدادي
الى ذلك، اصدرت محكمة الجنايات المركزية حكماً بالاعدام شنقاً حتى الموت بحق شقيقة زعيم تنظيم القاعدة الارهابي ابو عمر البغدادي على خلفية قضايا تتعلق بالارهاب.
وقال القاضي عبد الستار بيرقدار المتحدث الرسمي لمجلس القضاء الاعلى في بيان ان المحكمة الجنائية المركزية نظرت في قضية إحدى المتهمات وهي شقيقة زعيم تنظيم القاعدة الارهابي ابو عمر البغدادي والتي تنتمي للتنظيمات الارهابية.
ولفت بيرقدار الى ان المتهمة إعترفت بانتمائها الى التنظيمات الارهابية وانها كانت تقدم الدعم اللوجستي ومساعدتهم في القيام باعمالهم الاجرامية وانها كانت تقوم بتوزيع المبالغ المالية على افراد التنظيم في الموصل، مشيراً الى ان زوج المتهمة هو ايضاً احد القيادات في تنظيم القاعدة وقد حكم عليه بالاعدام سابقاً.
* أنقرة بصدد عملية عسكرية ضد (بي ك ك)
من جهة أخرى، نقلت قناة تلفزيونية عن وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو قوله: إن أنقرة ستجري عملية مشتركة مع الحكومة العراقية المركزية ضد المسلحين الأكراد في شمال العراق. ونسبت قناة (سي. إن. إن) ترك إلى تشاويش أوغلو قوله للصحفيين على متن طائرة في طريقه من ألمانيا إلى النمسا إن عملية عفرين في شمال سوريا ستستكمل بحلول مايو أيار. وبدأت تركيا العملية في 20 يناير كانون الثاني ضد مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية السورية.
وأضاف: إن العملية التي ستجري عبر الحدود مع العراق قد تبدأ بعد الانتخابات البرلمانية العراقية المقررة في مايو أيار في إشارة إلى أن القوات التركية قد تتحرك إلى شمال العراق بعد العملية الحالية.
* العبادي يقرّ بصعوبة القضاء على الفساد
أقر رئيس الوزراء، حيدر العبادي، الجمعة، بصعوبة القضاء على الفساد، فيما اكد ان الفاسدين هرّبوا أموالهم الى الخارج.
وقال العبادي، في مقابلة مع مجلة (تايم) الامريكية، رداً على سؤال بشأن الفساد: إنه وباء.. الناس يدعونني لوضع الفاسدين في السجن، من أين تبدأ وكيف؟ إنه عمل صعب، مبينا إنه يعني الكثير من التحقيق والكثير من هذا التحقيق يجب القيام به في الخارج، لأنه تم تحويل الأموال إلى الخارج.
ولفت الى إن التغيير الأساسي الذي نحدثه هو جعل نظامنا شفافًا، لإزالة البيروقراطية. فالفساد يختبئ في البيروقراطية، وفي الروتين. وانا متأكد بأن هذا هو سبب الفساد، لأن هنالك تضييقا على الأمور، لافتا الى ان شخصاً ما في النظام يستخدم هذا التضييق وهذه البيروقراطية لتحقيق غاياته الخاصة. فأنظر في جوازات السفر، فقد اعتاد الناس على دفع ما بين 300 و400 دولار للحصول على جواز سفر، لأنه يستغرق عدة أشهر للحصول عليه.
واوضح، ان مجلس الوزراء لديه تقدير بالخسائر يصل الى 46 مليار دولار، مشيراً الى ان العالم ليس مستعدًا للتبرع بمثل هذا المبلغ، لهذا علينا أن نعالجها بشكل مختلف.
ونوه العبادي، الى انه يشجع الاستثمار، حيث يوجد هناك الكثير من الفرص في العراق، لافتاً الى انه قد إلتقى بشركات في باريس والولايات المتحدة، وأخبروه بأن الأمن لا يقلقهم، لديهم قلق آخر، وهو الروتين والبيروقراطية.
* الأمن النيابية: التدخل الأجنبي بالانتخابات أمر مرفوض
رفض نائب رئيس لجنة الأمن والدفاع النيابية حامد المطلك، تدخل أي قوات أجنبية بالشأن الداخلي للبلاد، بذريعة حماية الانتخابات البرلمانية المزمع إجراؤها في ايار المقبل.
وقال المطلك في تصريح صحافي: إن مطالبة بعض القوى السنية بحماية الانتخابات لا يعنينا بشيء وحمايتها ملقاة على عاتق الأجهزة الأمنية ومنظمات المجتمع المدني والشعب، وأضاف: إن تواجد أي قوات أجنبية على الأراضي العراقية دون موافقة السلطات وتفويض شعبي، مرفوض ويعد تدخلاً سافراً.
وكانت عدة كتل نيابية سنية قد طالبت في وقت سابق، بحماية أمريكية لمراكز الانتخابات في الانتخابات النيابية المقبلة المقررة في شهر أيار بزعم منع حالات التزوير.


Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة